د. محمد توفيق المنصوري
al-mansourimt@hotmail.com
Blog Contributor since:
08 November 2007

كاتب كندي من اصل عربي من اليمن حاصل على درجة الدكتوراه في مجال الاقتصاد والعلوم الزراعية له ابحاث عديدة متخصصة في مجاله نشرت في مجلات عربية وعالمية باللغة العربية والانجليزية والبولندية

 More articles 


Arab Times Blogs
المصفوفات الكونية لسيف بن ذي يزن العربي اليماني
       

مصفوفة الإختيار بين الممكن والمستحيل

 

ما بين التمرة والجمرة

أختارُ الجمرة

لكي أُجرّبَ لهيبَ النارِ ليس لأول مرة

 أحرقتُ يديّ وأحشائي من أجلكِ أيتها البلد العمياء لتكوني حرة

 لكن أهلك قبائل صعبة قبائل مرة

يتقاتلون مع بعضهم البعض ويقدمون أرواحهم فداءً للزمرة

 أو للخبرة

أو للناقة الحمراء أو البيضاء وحتى للوردية الصفراء

نعم يا صديقي لقد أكلوا التمرة وبقت الجمرة

فلنلتقط الجمرة ولنشعل بها الشعلة الدرة ولنحلم بأيام قادمة حرة

 

الربح والخسارة في مصفوفة العقل والوجدان

 

فقد أعصابه وخسر أصحابه وحتى أولادَه

 

صار خائفا لا يتقدم خطوة وحدَه

 

وعندما يمشي يلتفت برأسه إلى الشمال واليمين

 

ليصطدم رأسه تارة بآلة حديدية وتارة بأحد المخبرين

 

لكي لا يراهُ أو يشاهده أحد من المواطنين

 

لكنهم يصنعون له التصفيق من رعشة الخوف وأنين المتجمعين

 

 ويفكرون أن لهم بطل حطين

 

وحقيقة الأمر أنهم متنكرون بثوب فلسـطـيـن

 

يزرعون الوهم ويسببون الآلام لعقول وأجساد المساكين

 

هذه هي حقيقتهم فهم شياطين ملاعين إلى يوم الدين

 

فإن سئلوا عن الحقيقة قالوا ولا الضالين آمين

 

 

النتيجة الحتمية لمصفوفات توريث السلطات

أحمد يا جناه

 

يشيل الثور ويدخله الجنه

 

 وينقش رجل التيس بالحنه

 

 ويلبس البقر الزنه

 

ويغني احنا منه

 

احمد يا جناه

 

يميل ويستطيل ويخاطب الحسناء ذات الحسن الطويل

 

لكن إخوانه وأبناء أعمامه وقبائله نصبوا له الكمين الخاص والثقيل

ثم صفعوه وضربوه بآلياتهم الثقيلة والحادة وكذلك بالصميل (عصا قوية وسميكة)

 
بعدها كثر العويل والصهيل ثم أتت الفرحة في الزمن المستحيل

 

 

The Universal Matrices of the Arab-Yemenite Saif Mc Dhi Yazin

 

The Matrix of Choice between Possibility and Impossibility

 

In between the date and cinder, I select the cinder in order to experience the pain of fire which is not my first time. I burn my hands and guts for you the Blind Land in order to free you. But your natives are difficult and sour tribes. They kill each other; offer themselves and souls for factions, juntas, platoons, gangs and companionship or for the red or white or pink yellow camel. Yes, my friend they ate the date and the cinder remains. Let us pick it up and spark the precious flame.

 

The Loss and Gain in the Matrix of Mind and Sentiment

 

He lost his nerves, friends and his sons. He became tired and disabled to walk any steps further. As he walked his head turned left, right and around to crash with iron tools or with the bodyguards, to escape from people’s sight and to became hidden from for the audience. Yet they made the clapping from shake and fear of the people. They thought that they had a hero from Hitten, and truly they were covered by the case of Palestine. They made the illusion and cultivated the fear for the mind and body of the people. This is their truth that they were devils that were cursed to the final day. When you asked them about the truth they answered you “yes” for loss and ended with an amen.

 

The Inevitable Result of Bequeathing Matrices of the Authorities

 

Ahmed, the Demon and the Leader of the Demons. He starts calling himself the greatest of demons and calls others his unknown power. Ahmed the demoniac picks the bull up from the yard and enters him into heaven, paints the hoof of a cow with henna, dresses up the goat with the robe and sings, “We belong to each other”. Ahmed the demoniac and the owner of demons tends, swells and speaks with the Long Gorgeous. Yet his siblings, cousins and tribes arrange for him a special and heavy trap. After that they slap and beat him with their heavy and sharp tools and with the club. Then the crying and neighing increased. Finally, the joy comes in the time where nothing is called impossible.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز