ابراهيم بلة
abilleh@yahoo.com
Blog Contributor since:
14 September 2010



Arab Times Blogs
أحجية غامضة
أحجية غامضة


اصبح الوضع الفلسطيني متأزماً وصعباً ومؤلماً اذ لم يعد الشخص المقبوض عليه في الضفة الغربية يعلم ان كان أفراد القوة المهاجمة من الجيش الاسرائيلي او أفراد السلطة. فإن الجماعتين يعملون معاً كقوة واحدة وبلباس موحد وهدف واحد أيضاً تحت ما يسمى التنسيق الأمني المقدس. وكل ما قام به محمود عباس خلال الخمسين سنة الماضية كان بمثابة أحجية غامضة للشعب المناضل ولكل فدائي شريف ضحى بدمائه من اجل ثرى فلسطين الحبيبة. 


طل علينا عباس هذا الأسبوع ليهنىء الشعب بعيد الميلاد ويا ليته لم يطل. اذ وصف في كلمته كل الفدائيين وأفراد المقاومة الشريفة في غزة بالقتلة والإرهابيين. 

حتى امريكا فشلت قبل ثلاثة أسابيع بإدانة حماس والمقاومة الفلسطينية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة. 

يا للهول يا عباس يا فاقد الشرعية. 

لقد أضر عباس بكل الشعب الفلسطيني اكثر من ضرر اسرائيل على مدى سبعين عاما.  اذ حارب المقاومة وجرّمها وهو يعلم إن الجمعية العامة للأمم المتحدة تعترف بحق الشعوب الواقعة تحت الاحتلال بالمقاومة وشرعية الكفاح والنضال من اجل الحرية والعدالة والاستقلال. 

ونجح عباس بشق الفصائل الفلسطينية وتعزيز الانقسام والنزاع بينها وبث روح الكراهية والصراع بين أفراد الشعب الواحد وأعطى الاحتلال مشروعية بناء المستوطنات وسرقة الاراضي وبيعها للمستوطنين. 

وأخيراً فإن عباس يحاول في في هذه الفترة من حكمه المشؤوم ان يحول القضية من قضية ارض ووطن الى قضية شخصية.  فها هو وأعضاء السلطة العميلة يصرحون بأن اسرائيل تحاول اغتياله لانه يدافع عن الوجود الفلسطيني.  وكأن شخصه اهم من كل عناصر الشعب والوجود الفلسطيني والمدن والقرى والمقدسات. 

عباس كان وما يزال خطراً جسيماً على القضية الفلسطينية وعلى الدولة الفلسطينية وعلى الشعب الفلسطيني. 

يا عيب الشوم. 










تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز