ناجي امهز امهز
naji1122@hotmail.com
Blog Contributor since:
06 November 2009

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
اكتشاف شعار الماسونية في مسجد بني أمية بدمشق

 منذ اكثر من 20 عاما وانا انقب وابحث عن أسرار غريبة عجيبة في عالمنا العربي والإسلامي، تتعلق بمفاهيم كثيرة منها الدينية والدنيوية الاقتصادية والاجتماعية، وتوصلت الى حقائق عديدة ولكن للأسف لا يصلح الزمان ولا المكان لنشرها، حتى ما انشره ونشرته مؤخرا هو فقط لأقول لمن يمر بعدنا باننا عرفنا وعلمنا ماذا يجري حولنا، وادركنا ما يكيدون لنا، وان ما نكتبه هو فقط للتاريخ فالمشهد عمره اكثر من الف عام، ونحن مجرد كومبارس على مسرحه الا من رحم ربي.

وبما ان نهاية هذه المسرحية أصبحت وشيكة ويكاد ان يسدل الستار على الفصل الأخير المليء بالتراجيدية الحزينة، فلا باس ان عرف البعض ماذا يجري، اقله نفهم من كتب الرواية ومن وضع السيناريو ونصفق جميعنا للمخرج بأطرافنا المبتورة.

نحن العرب والمسلمين مجرد حفنة من الخونة المتآمرين على هذه الأرض وهذا الدين، منذ ان قبلنا بنقض معاوية لعهده مع الإمام الحسن وسكتت الأمة الإسلامية عن استشهاد الامام الحسين، الا القلة القليلة التي أنار الله، بصيرتها ونور قلوبها من اجل دينه وراية نبيه.

أعود إلى موضوعنا كيف وجد شعار الماسونية في مسجد بني أمية بدمشق

بني جامع بني أمية الكبير بدمشق ، بعهد خليفة المسلمين الوليد بن عبد الملك الأموي 705ميلادي 86 هجري، بمساعدة من إمبراطور بيزنطة جوستينيان الثاني الذي ارسل مئة فنان يوناني للمشاركة في تزينيه، ولكن لم يكن هذا التزيين هبة مجانية بل كان رسالة سرية مع عربون محبة وردا للجميل وتحية مثلثة من اخ لأخيه.

هل تعلمون من هو الإمبراطور جوستينيان الثاني هو اكثر من قتل وذبح المسلمين،

هل تعلمون بان هذا الإمبراطور جوستينيان الثاني  عزل من حكمه وطرد عن عرشه عام 695 م وقد عاد واستولى على العرش مرة ثانية بمساعدة أخيه خليفة المسلمين الوليد بن عبد الملك الأموي عام 705 م .

هل تعلمون بان التاريخ العربي والإسلامي لم يذكر شيئا عن هذا الاتفاق السري بين هاذان السفاحين قاتل المسلمين الوليد بن عبد الملك الأموي  والمجرم الدموي إمبراطور بيزنطة جوستينيان الثاني، اللذان قتلا من المسلمين ما فاق أعداد جميع الصراعات التي خاضوها المسلمين بمئات الألاف، فقط كي لا تتكشف حقائق بني أمية .

على كل حال الأمر لا يحتاج منكم لمعرفة الحقيقة الا 20 دقيقة ابحثوا في الأنترنت وقارنوا الأمور واربطوها ببعضها البعض وستكتشفون صدق ما أقول، فقط اربطوا الأمور ببعضها.

كما يمكنكم المقارنة مع ما حصل تاريخيا وما يحصل اليوم بعالمنا العربي والإسلامي، فالتاريخ هو نفسه يكرر ذاته، ويعود بالزمن الى الوقت عينه، الذين مع الحق قلة، وانصار الباطل يا باطل ما أكثرهم.

ملاحظة_ ان الترميمات التي حصلت بالمسجد هي ترميمات أثرية بمعنى انها ترميمات حرفية تقنية تحافظ على أساس المرمم لا تغييره او تبديله.


Nabil Salem   Ummayyad Mosque was the Temple of Jupiter hundreds of yeasrs before Islam existed.   May 18, 2017 3:29 AM


Temple of Jupiter, Damascus

The site is attested for as a place of worship since the Iron Age. Damascus was the capital of the Aramaean state Aram-Damascus and a large temple dedicated to the cult of Hadad-Ramman, the god of thunderstorms and rain, was erected at the site of the present-day Umayyad Mosque.When the Romans conquered Damascus in 64 BC they assimilated Hadad with their own god of thunder, Jupiter. Thus, they engaged in a project to reconfigure and expand the temple under the direction of Damascus-born architect Apollodorus, who created and executed the new design.
Towards the end of the 4th century, in 391, the Temple of Jupiter was converted into a cathedral by the Christian emperor Theodosius I (r. 379–395). During its transformation into a Christian cathedral it was not immediately dedicated to John the Baptist; this was a later association, which came about in the 6th century. Legend had it that Saint John's head was buried there. .
Damascus was captured by Muslim Arab forces led by Khalid ibn al-Walid in 634. Decades later, The sixth Umayyad caliph, al-Walid I (r.705–715), commissioned the construction of a mosque on the site of the Byzantine cathedral in 706.

عبدالله   لماذا تتعمد الخداع وتعترف ان الجلمع الاموي هو اصلا كنيسة   May 18, 2017 4:00 AM
قد تكون على حق في اغلب ما كتبت ولكنك اخطءات او تعمدت الخطاء حين ذكرت ان الجامع الاموي بناه الخليفة الاسلامي الوليدبن عبدالملك والصحيح ان المسلمين استولوا على الكنيسة موجودة اصلا وتسمى كنيسة القديس يوحنا وحولوها الى جامع سمي باسمهم الجامع الاموي ٠ ان العرب والمسلمين كما وصفتهم خونة وووووو وؤد على هذا وصفا اضافيا وهو سراق الحضارات الاخرى ونسبها لانفسهم

ناجي امهز   الى الاستاذ عبدالله   May 18, 2017 11:20 AM
انا لم اكتب من اجل المسجد فقط، بل كتبت ونشرت فيديو كيف المسلمين من 1400 عام وهم يصلون ويركعون وشعار الماسونية امامهم في مسجد بني امية هل تتصور كيف يضحكون علينا
ما هذا الشعب العربي الغبي هكذا كثير
ماذا يفعل العلماء المسلمون الذين يتقاتلون على دخول المرحاض بالقدم اليمين او الشمال
شيء يجنن
اشكر مرورك وارحب بك نعم هو كنيسة وبني على انقاضها

لبناني   الدجال رومي من البداية إلى النهاية وسيُغلبون، بالضمّة   May 18, 2017 4:22 PM

تحياتي أخ أمهز، لا يخفى عليكم أن بني أمية هم روم أصلاً، وليسوا عرباً، (اللصيق ليس كالأصيل)، ولذلك تيسّر لمعاوية السيطرة على الشام آنذاك هو وذريته لأنه منهم وفيهم. لا ننسى أنه مات والصليب على صدره وتحققت فيه النبوءة. هناك حكاية عن تعاون أمية مع روما ضد بيزنطة مقابل تقوية نفوذه وصدّ آل محمد، فسُنّت الخلافة الوراثية ضد الإمامة. على كلٍ أرض الإسلام محتلة الآن، بني قينقاع هم بني مقرن (مكارن) من قزّموا الكعبة ورفعوا فوقها قرن الشيطان على بُرج غرب الجزيرة، وبني قريظة بني مكتوم القيد صاحب بُرج شرق الجزيرة، أما قريظة فلا أخالها سوى ذاك حاكم بُرج الجزيرة نفسه، وفي الوقت الذي يحاربوننا فيه سينهشون بعضهم بعضا. كنا قديماً نقرأ في كتب المدرسة مديحاً لأصل العائلات هناك أنهم يهود الخليج، ليس مجازاً كما يظن البعض اليوم بل واقعاً.
هناك شخصية تُدعى إيزابيل ماما عندها شيء من الخبر اليقين. آخر مقالاتها ناتو إسلامي بقيادة أمريكا وإسرائيل. اليوم الناتو السني (بوصف ترامب) ضربَ على قولهم قافلة شيعية. بهدف توحيد الأديان، في منتصف شعبان، ضد من يا تُرى؟ بدأت فترة العجب كل العجب؟ ولكن لن نكون وحدنا فحلفاؤنا كثر.
لفت نظري زيارة فرانسيس للأقباط قبل بضعة أيام واتفاقهم على إلغاء التعميد الثاني. فجاء الجواب الإيضاحي في مقالة ماما. تحياتي.

ناجي امهز   الى لبناني   May 18, 2017 6:57 PM
عزيزي شكرا على مشاركتك القيمة وخصوصا اني اكاد انتهي من بحث معين لي عامين اعمل عليه وانا على وشك نشره قريبا انشاء الله
اشكر مروك العابق باريج المعرفة
وارحب بك دائما اشد الترحيب

ناجي امهز   الى الاستاذ نبيل سالم   May 18, 2017 7:11 PM
استاذ نبيل انا لم اتاخر بالرد على حضرتك كوني ارسلت رسالة وربما لم تصل بسبب الانترنت السيء
اشكرك على هذا الايضاح والسرد التاريخي لمكانة المسجد الذي بني على انقاض الكنيسة التى وضعت في مكان المعبد الذي تاسس في زمن الهة متعددة لها رمزيتها في علم الاديان الفلسفية القديمة
كما ان سرد خضرتكم التاريخي يكشف نقاط النور التي تصارعت عليها الامم المتعاقبة من اجل اثبات ان الدين يحل مكان الدين السابق بكافة جوانبه وصوره مع العلم ان الاديان هي رسالة اكمال نور الحق من اجل الانسان
للحقيقة والامانة التاريخية عرف معبد جوبيتر بانه المعبد الدمشقي الذي لم يبقى من الا بعض العواميد كون العرب يكتبون التاريخ كما يريدون فايضا لا ضرر من من رسم الجغرافيا على حريطة الارض المسطجة
وانا من انصار راي حضرتكم بان هذا البماء هو بني على انقاض معبد جوبيتر
ارحب بك راجيا ان لا تحرمنا هذه المشاركات التي نغنينا

Nabil Salem   Ustaz Naji: a little addition   May 19, 2017 2:32 AM
You sound like a very civilized person, and I am glad that you are seeking the true facts from all sides and angles..; as a professional researcher does
I just wanted to complete the comment I sent by saying: due to the limit of 200 words, I couldn't mention the source of the information in the comment I sent: those are not my words. I chose them from a very long study in the Wikipedia about the Ummayyad Mosque and its history.
I had a general knowledge that the location had been chosen by many different rulers, at different times, as a place of worship. But those details were taken from Wikipedia.
I had to mention this in order not to charge myself of "plagiarism". !! :)
Thank you ustaz Naji.

saleem   I found nothing   May 20, 2017 1:38 AM
I searched google for "Umayyad Mosque and freemasons symbol" and there are no articles that says that. Sorry but if you have proof then provide links that are real.

ناجي امهز   الى الاستاذ نبيل سالم   May 20, 2017 3:03 PM
شكرا على شفافيتك وشكرا على هذا الوقت في البحث والمشاركة وصدقا يشرفني هذا الكم من الانسجام مع الذات في كلامك وردك
مكانك استاذ نبيل كل العقول النيرة وما اخطا من اسماك نبيل الصفات والمواصفات

ناجي امهز   الى الاستاذ العزيز سالم   May 20, 2017 3:06 PM
صديقي العزيز الرجاء وضع نفس عنوان المقال في اليوتيوب وسوف تجد ما تبحث عنه العنوان بالعربي اذا سمحت،
وانا بانتظار رايك مع كبير الشكر

Saleem   I found the youtube but it is by you   May 22, 2017 9:48 AM
I need independent and multiple sources to confirm what you say is true. I can't use your article and then go to a youtube by you as proof. It is still you saying it in different format. Any rational person needs to see proof and confirm it from multiple independent sources. This is fails the test and therefore you claim is not valid.







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز