عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
قصيدة مهداة إلى الأستاذ المبجل خالد الحسين وإلى كل من يعشق الشام

5/9/2017

 

فَرَطتْ دَاعِشٌ وَفَرَّ التَّنابِلْ

فَالحَسُوا بَعْضَكمْ وَعُضُّوا الأنامِلْ

إنَّ بَطْشَ اليَهودِ آتٍ إليكمْ

فانظروا كيفَ عامَلوا كلَّ فاشِلْ

 

حَمَدٌ جَرْجَرُوهُ مِنْ أُذُنَيْهِ

وَنَفوْهُ وَلمْ يَكُنْ لِيُجَادِلْ

 

صَفعوا بندراً كما يُصْفعُ العَبْدُ

وَتَفُّوا عَليهِ دونَ مَشَاكِلْ

وَمَضى كالنِّعاجِ دونَ رُغاءٍ

جَاسِمُ النَّذلُ وَهْوَ أسْفَلُ سَافِلْ

 

أيْ نَعَمْ يا كِرامُ رَاحَتْ عَليهِمْ

وَرُمُوا كلُّهُمْ بِشَتَّى المَزَابِلْ

 

فاليَهُودي العَرَّابُ حَذَّرَ ، لِلصَّبْرِ

حُدودٌ ، فلا تكونوا تنابلْ

 

وَحِبالُ الإعْدامِ دَلْوَى فَظَلُّوا

حَيْثُ أنْتُمْ إنْ كانَ فِيكُمْ عَاقِلْ

 

لا تَعُودوا للشامِ ، فالشامُ

للأحْرارِ لا للعَميلِ وَالمُتَخاذِلْ

 

صَخرةً هذهِ الشآمُ سَتَبْقى

مَا بَقِيْ فيها طلقةٌ وَمُقاتِلْ

 

لنْ تنالوا منها ولنْ يُهزمَ الشَّعْبُ

وَلا الجيشُ رَغمَ حَجْمِ الزَّلازِلْ

 

فَكفاكُمْ وَضَاعَةً وَانْحِطاطاً

وَكفاكمْ عُهْراً بِشَتَّى المَحَافِلْ

 

عَارِضُوا الشامَ لنْ تعودوا إليها

فَعِظامُ الرُّجوعِ صارتْ مَكَاحِلْ

خالد الحسين   ايها القطب الفتاك بكل الخونة والعملاءبوركت وهديتك وسام نزين به صدرنا   May 10, 2017 1:15 PM
الله الله الله ما اقواك ومااكبرك واعظمك ياابن اخي الغالي المبدع ياابن الشام شامة الدنياوملكة جمالها الابدية يامن انجبك جزؤها الجنوبي فلسطينهاالمغتصبةايها المقاتل الشرس ضد كل الخونة والعملاء الذين طعنوا شامنا بظهرها-كما سبق وفعلوا بجزئها الجنوبي الغالي - وهي التي قدمت لهم ما لم تقدمه ام رؤم لبنيهاخلال اوقات الشدة والمحن لست بشاعر لارد لك جميلك الذي جعلته دينا في رقبتي ورقبة شامي العزيزةوشرفائها ومحبيها ايضا الى يوم الدين لكي اردلك بعضا من قبيله وكما قلت سابقا لااملك الا الدعاء للعلي القدير ان يزيدك صحة وعافية وسعادة وهناء ومن كل الثمرات المرغوبة اثلجت قلبي ابن اخي الغالي وانا في اواخر العمر اقبل راسك الكريم وحتى يديك التي كتبت ماجادت به قريحتك المتقدة الوطنية الصادقة وهديتكم الثمينة هذه وسام شرف اضعه على صدري وصدر معبودتي وطبعا ان لم تحفظها عيوني فقلبي خير حافظ وامين واعتبرها تعادل بعض ما قدمه لي المرحوم والدي من كد وتعب في سبيل تربيتي منذالصغر وحتى وفاته وهي تماثل ايضا بعض ما غرسه اساتذتي الكرام في نفسي خلال مراحل دراستي فدمت لنا وللشام ولكل شرفاء واحرار العالم والسلام

Ali     May 10, 2017 1:31 PM
صح لسانك يارائع

Mohamad   I love it   May 10, 2017 2:50 PM
I love it. more more please

صالح صالح   فصل الخطاب   May 10, 2017 3:22 PM
غبنا قليلا وها أنا أعود...تحية لشاعرنا الكبير الذي ينير بوهج حبره ظلمات الجهل والخضوع. حبرك ودماء الشهداء من أعداء المحافل في نفس القيم والمنازل. سيهزم الجمع ويولون الدبر. بوركت أيها السراج المنير...أضرب بقلمك وسيتفجر العشرات من آبار البترودولار. وتحية لعرب تايمز

mo fahmawi   great   May 10, 2017 6:21 PM
thank you so much this is not the first and i hope it is not the last thing you write its a very great you just said what all lovers of sirya feel and you sayd the truth about theses mother fuckers hamad ben jasem and tameem and salman and all the other assholes son of the biches who destroy sirya or help of to do so thank you agaoin and we love you mr abdelwahab qotob keep going please

عبدالوهاب القطب   شكرا لكم أيها الأكابر والشكر قليل لكم ولأسرة عرب تايمز   May 10, 2017 11:34 PM
الاخ المبجل خالد الحسين

ما سطرته سيدي أجمل من الشعر ولقد شرفتني بكلمات بليغة تنم عن حس مرهف وصدق عاطفة وزخم في حب الشام مطّرد لا تشوبه شائبة ولا يخفى هذا الحب الا على لئيم منقوع في اللؤم
ممن باع ضميره بحفنة ريالات او دولارات فخسر الدنيا والآخرة
وباء بغضب من الله ورسوله . فلك مني اجمل التحايا وعظيم الامتنان وأخلص الدعاء .لئن جمعتنا المأساة ووحدنا الألم فإنني مستبشر بأن ستجمعنا الفرحة بالنصر القريب على كل أعداء الشام
بإذن لببه تعالى

الاستاذ علي
شكرا على حضوركم المشرف

الاستاذ محمد

mo fahmawi الاستاذ

بارك الله فيكما ، تحياتي ودعائي


أخي الذي لم تلده أمي صالح المبدع القدير

إشتقت إليك فلا تطل علينا الغيبة فأنا من معجبيك ومن متابعيك
ولنستمر معا بفضح وتأريخ مخازي آل مرخان وآل ثاني وآل نهيان
وبقية وِلد الهنود
والحمد لله على عودتك والله يرضى عليك ويطول في عمرك





akram assaf     May 11, 2017 6:08 PM
.So true what said Mr

Thanks







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز