عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

 More articles 


Loading...
Arab Times Blogs
تُفّوا معي على من يمص غرمول اليهود

‎5/‎3/‎2017


الارضُ أرضي والديارُ دياري

الله ربي والجهادُ شعاري


والقدسُ حيفا  والجليلُ كغـزةٍ

والتينُ والزيتونُ من أشجاري


لا فرقَ عندي بين لاجئَ مُبعَـدٍ

من أرضِ يافا أو مِنَ الاغوارِ


ما يفعلُ المطرودُ في مِفتاحِهِ

بِمَكاتبِ التجّارِ والسّـمسارِ


والارضُ بيعت بالدولارِ وَقـبلَهُ

في الاصلِ تمَّ البيعُ بالدينارِ


وأحطُّ مَنْ في الخلْقِ راحَ يلومنا

وَيَميلُ للمُحْتَلِّ والجَزَّارِ


وَيُبَرِّئُ الصهيونَ مِنْ أفْعالِهِ

كالأقْحبِ المأجورِ بالدولارِ


تُفُّوا معي تُفُّوا على زمنِ الخنا

وفمٍ مُليْ قذفا وَحَلْقٍ هارِي

***

لا حلَّ الا أنْ تُحلَّ حُكومةٌ

وزَعامةٌ وُجدت بدونِ خَيارِ


لا حلَّ الا بالـكفاحِ وإن بدا

كالـمستحيلِ النَّصْـرُ للثوارِ


لا حلَّ إنَّ اللاجئينَ مُشـرَّدونَ

وَضائعونَ بِأتْعسِ الامْصارِ


لا حلَّ والصُّهيونُ في أسلو اشترى  

شَرعيةً من سـلطةِ التجَّارِ


ماذا أقولُ لأمجدٍ وسعيدَ  

والـشُّهداءِ مثـلهما من الابْرارِ ***


أأقولُ شكراً للجهادِ وَللفِـدا؟

إنّا تَصَـالحْنا معَ الجزّارِ


أأقولُ يَا ابْنَ أخي تركتَ ثلاثةً

لنْ يَنعموا بِأبـوَّةٍ أو دارِ؟


** 

أأقولُ أبْــشِـرْ يَا ابْنَ أنْوارِ الـسَّـما

فَبِدونِ دمِّكَ لمْ نَفُزْ بِحِـوارِ


يا ربِّ فَــاشْهـدْ إنَّني مِمّا دَعَـوْا

بِاْسْـمي بريءٌ تحتَ أيِّ شِعارِ



*** الشهيدان أمجد وسعيد القطب هما إبنا أخي استشهدا في عمليتين ضد الاحتلال الصهيوني وهدمت دار أخي تبعا لذلك


سجل أنا عربي... علماني، ديموقراطي!   أستاذ عبد الوهاب...   May 3, 2017 6:45 AM
... لا تتوقف، فنحن بحاجة "دائمة" إلى الأصوات العربية "الأصيلة"!!!

Ibraheem   ALL   May 3, 2017 8:32 AM
I feel your pain, THIS by itself tells AA ARABS what is really going on , We thank you for this great Writing, thank you from our heart, keep writing,.

Hani     May 3, 2017 8:38 AM
رائعه .. لو كنت تعيش يا أخي في ال 1948 لكان وقعها كالقنابل النووية .
اسمح لي بتعجيل كلمة واحدة في أحد الأبيات :

والارضُ بيعت بالريال وَقـبلَهُ .. في الاصلِ تمَّ البيعُ بالدينارِ

محمد   شكرا على هذه الابيات   May 3, 2017 10:45 AM
شكرا لك على هذه الابيات، يخرج علينا البعض من المتملقين لليهود ليلوموننا على الهجرة ونسوا ان دولهم هي من تسببت فى الهجرة حيث كانت وسائل اعلامهم المسموم تطالب الفلسطينيين بالرحيل المؤقت لمناطق تم التخطيط المسبق لانشائها مخيمات لجوء للفلسطينيين وهحم اليوم يتطاولون علينا باننا فرطنا فى الارض ويخرج الكلاب من هنا وهناك مع الاعتذار للكلاب ليتبجحوا باننا تركنا وبعنا وهربنا وان اسرائيل مظلومة بل ويتفوه احدهم بطز فى القضية الفلسطينية لهم الحق في ذلك لاننا قدمنا لدولهم وعملنا بامانة وشرف لم نسرق او نخون طز فى المة العربية وان شاء الله ترى الدول العربية ما رايناه من احتلال ولجوء

akram assaf     May 3, 2017 6:29 PM
As always impressive

عبدالوهاب القطب   شكرا للاكابر   May 4, 2017 8:46 AM
الاستاذ
سجل أنا عربي... علماني، ديموقراطي!
الاستاذ ابراهيم
الاستاذ
هاني
اقتراحك اعجبني وساعتمده وشكرا لكم وللاخوة معلقين وقراء وعرب تايمز







Loading...
تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز