Arab Times Blogs
الموساوي موس ولد لولاد
elcorcas@yahoo.com.mx
Blog Contributor since:
10 May 2011

نظريات خاطئة في موريتانيا... معادن تيرس وطنية و أهلها الأصليين أجانب أو خونة
الكثير من إبناء موريتانيا وخاصة في منطقة الجنوب (أهل الگبله) يعتبرون أن أهل الساحل(تيرس -غربا و شرقا)  إما صحراويين أو مغاربة متناسين أنهم موريتانييون عبر التاريخ مثلهم و أنه  منذ نشأة الدولة واستقلالها وإلى حد الساعة وهي تعتمد أساساً في اقتصادها على منطقة الساحل" الزويرات - تيرس " ومواردها الكثيره(الحديد و غيره عشرات المعادن الثمنية المكتشفة حديثأ) فهي الشريان الأساسي لاقتصاد البلد
وقد أنجبت أرض الساحل شخصيات وطنية كثيرة سياسية وعسكرية وغير ذلك ساهمو في بناء الدولة الموريتانية ومؤسساتها خاصةً مؤسسة الجيش وضربو أمثلة في حب الوطن والتفاني في خدمته وبصماتهم واضحة لا تخفى على أحد إلا ناكرٍ مكابر
إذاً كيف يُعقل أن تعتبر هذه المناطق موريتانية بامتياز وتستغل خيراتها باسم الدولة والوطن بينما يُعتبر قاطنيها وأهلها الأصليين أجانب ؟
كيف تُسبغ صِفة الوطنية على الأرض وتُنزع نفس الصِّفة -الوطنية- من سكانها !!!
شخصياً لم أكن أهتم بهذا الأمر ولا أُولِيه أهمية كبرى إلى أن صدر من صديقين مقربين لي-أو هكذا كنت أعتبرهما- حينها تأمّلت مقُولتهما وخاطبت نفسي إذا كان هاذيْن الشّخصين وهما من أقرب المقربين يعتبرانِك هكذا‘ أنت وكل من ينتمي لمنطقة الساحل وأنّ وطنيتكما وولاءَكما مشكوكٌ فيهما ‘ أو مواطنين من درجة ثانية ، فكيف هي نظرة الآخرين !!!
صحيح لنا امتداد وقرابة في الصحراء خاصة والمغرب والجزائر عموماً' لكننا لسنا وحدنا فهناك أيضاً قبائل في الشرق لهم امتداد في إقليم أزواد-تمبكتو خاصة- وحتى في الجزائر تيندوف (الجكنية) تحديداً لا أحد يمكنه أن ينكر ذلك
ونحن لا نُنكره بل على العكس من ذلك نفخر ونعتز به
أهل الساحل الأصليين في تيرس زمور مواطنون موريتانيون أصيلون وصفة المواطنة هذه حق أصيل لنا وليست هِبة أو منّة من أحد ولا أحد يمكنه أن يزايد بها علينا‘ وليس هناك من هو أحق أو أجدر بها منا‘ وليس هناك من هو مُخول أصلاً لتقسيم صكوك الوطنية ويوزعها حسب رغبته ومزاجه‘ ويعتبر نفسه هو وجهته أنهم هم أصحاب الحق الأصيل ومواطنون من الدرجة الأولى وغيرهم مجرد دُخلاء أومواطنين من الدرجة الثانية أوْ ليسو مواطنين أصلًا
..ولكن مهلاً فموريتاني هذا الوطن لا نبغي به بديلاً وباقون فيه مابقيت أرضنا تيرس ولن نزِيح عنها مادامت"أگلاب" تيرس راسيةً فيها

تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز