د. كاظم ناصر
kazem_naser@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 June 2011

استاذ جامعي مقيم في كانساس

 More articles 


Arab Times Blogs
مملكة البحرين تنقذ ملاعب المستوطنات من عقوبات الفيفا

 

بأوامر من حكومته أفسد رئيس الإتحاد الآسيوي لكرة القدم ونائب رئيس اللجنة التأديبية للإتحاد الدولي لكرة القدم الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة فرصة تبنّي قرار يتعلق بمنع النوادي الإسرائيلية من اللعب في المستوطنات ، ويعتبر نوادي المستوطنات غير شرعية ويمنعها من المشاركة في نشاطات الفيفا . فقد ذكرت صحيفة القدس العربي الصادرة يوم الخميس 12-1-2017 ان ذلك تم " بانسحاب الشيخ خليفة من إجتماع خصصته اللجنة لمناقشة الموضوع . وكان 37 عضوا تحت مظلة الفيفا اجتمعوا يوم الثلاثاء 11- 1- 2017 في مدينة زيوريخ السويسرية لمناقشة أمور بينها قضية الأندية الإسرائيلية التي تلعب مبارياتها داخل المستوطنات ، وأندية المستوطنات الإسرائيلية واعتبارها غير شرعية ولكن الشيخ ترك الإجتماع مبكرا عمدا .. فمنع بذلك مناقشة الموضوع .. وحرم الفلسطينيين من فرصة ذهبية لجني قرار لمصلحتهم من الفيفا ." وقد إحتج رئيس الفيفا جيوفاني انفانتينوعلى التصرف البحريني بغضب وقال " الفيفا سيحصل على تقرير يتعلق بهذه الأزمة في غضون شهر واحد ، وبعدها سنصدر قرارنا ."

* إنه لأمر مؤلم حقا أن تقدّم البحرين هذه الخدمة المجانيّة لإسرائيل ، وتتجاهل ما تفعله ضد الفلسطينيين . حكام البحرين استقبلوا الصهاينة ورقصوا معهم ، والآن يتآمرون ويقفون إلى جانبهم ويدعمونهم في منظمة دولية مهمة كالفيفا ، بينما العالم  يقاطعهم احتجاجا على إحتلالهم وممارساتهم العنصرية  ! البحرين مدينة لشعب فلسطين . الفلسطينيون ساهموا بعرقهم وخبراتهم العلمية والثقافية  في بنائها هي  وغيرها من دول الخليج . فلماذا تفعل هذا ضدّ هم ؟ أنه جزاء ... سنمّار ... الذي تمارسه دول الخليج مع  الفلسطينيين !

* الصهاينة لن يفيدوا جكّام البحرين ودول الخليج في شيء . إنهم يستغلون الإنهيار والضعف العربي عامة والخليجي خاصة لمصلحتهم ويعتقدون أن الفرصة متاحة لهم ليتغلغلوا في البحرين وغيرها لتحقيق أهدافهم . الحروب التي ورّط  حكام الخليج أنفسهم فيها خدمة لدول عدوّة للأمة العربية من ضمنها إسرائيل ، والضائقة الإقتصادية التي تعاني منها دولهم ، وعدم الإستقرارالسياسي الذي تواجهه تلك  الدول  وخاصة البحرين قد تؤدّي إلى تدخّلات أجنبية وحرائق  تهدّد وجودها ووجود العوائل التي توارثت حكمها .

* على حكّام الخليج أن يفهموا جيّدا أن الذي يمكن أن يحمي الخليج هم أهله وإخوانهم العرب ، وليس الدول الأجنبية كما يتخيّلون . القواعد الأمريكية والبريطانية وإسرائيل لن تحميهم من أعدائهم ، ولا من شعوبهم التي ضاقت ذرعا بهم وبفسادهم ومؤامراتهم ضدّها وظلمهم لها . من الأفضل لهم أن يقرؤا التاريخ بعناية لعلهم يتعلمون شيئا من تجارب غيرهم .

* التاريخ يقول إن جميع الحكام الذين إضطهدوا شعوبهم ، ونهبوا ثرواتهم ، وإستعانوا بالأجانب لحمايتهم من شعوبهم كما فعلوا هم ، عرّضوا دولهم لصراعات وحروب وحمامات دم أنهت حكمهم ، وشرذمت دولهم ، أو أنهتها  من الوجود ! وما حدث للمسلمين في الأندلس دليل على ذلك ! فهل سيلاقي حكام الخليج  نفس المصير الأسود إذا استمروا في غيّهم وموآمراتهم ؟؟ من الممكن جدّا !

 

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز