عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

 More articles 


Arab Times Blogs
فلسطين يا مصباحَ روحي وقلبي

9/5/2016

 


وَيْحَ نَفْسِي مَـاذَا يُفِيـدُ التَّأسِّـي

وَمُـرَادِي مِـنَ الزَّمَـانِ بِأمْـسِ

 

يَا خَلِيلَيَّ غُرْبَـةُ المَـرْءِ تُنْسِـي

فَاتْرُكانِـي وَمَـا نَسِيـتُ بِأَمْسِـي


وَاغْرُبَا عَنْ وَجْهِـي وَلا تَقْرُبَانِـي

فَالأحَادِيثُ مِنْكُمَـا أصْـلُ نَحْسِـي


وَاقْبُرَا كُـلَّ قِصَّـةٍ عَـنْ شَبَابِـي

وَاطْمِسَا لِي آثارَهَا أيَّ طَمْـسِ


فَالذي فَاتَ مِـنْ زَمَانِـي تَعِيـسٌ

فَلِـمَـاذا تُذَكِّـرَانِـي بِتَعْـسِـي

يَشْهَدُ اللُـه أنَّـهُ مِـنْ هُمُومِـي

ضَاقَ صَدْرِي وَشَابَ شَعْرِي بِرَأسِي


وَغَـدَا السَّمْـعُ كَالحَدِيـدِ ثَقِيـلاً

كَانَ بِالأمْسِ مُرْهَفَاً مِثْـلَ حِسِّـي


وَفُـؤادِي كَالـدَّوْحِ آوَى العَـذَارَى

هَجَرَتْهُ الطُّيورُ مِنْ كُلِّ جِنْسِ


وَيْحَ قَلْبِـي كَـمْ سَاقَنِـي لِغَـرَامٍ

فِي رَبِيعٍ مِـنَ الزَّمَـانِ وَعُـرْسِ


مَا لَهُ اليَـوْمَ مثلُ بِئْرٍ، وَحِيدٌ

مُظْلِمٌ صامِتٌ كَمَيْتٍ بِرَمْسِ


  وَا ضَيَاعِي مَا بَيْنَ عِشْقٍ وَعِشْـقٍ

كَضَيَـاعِ الامْـوَاجِ أيَّـانَ تُرْسِـي


أنَاَ مَنْ عانقَ السَّحائِبَ فَنِّي

وَرَوى شِعْرِيَ الأثيرُ بِجَرْسِ

 

تَتَغنَّى الطيورُ فيهِ وَتَشْدو

فِي انْسِيابٍ مُوَقَّعِ اللحْنِ سَلْسِ

 

كَمْ أبَيْتُ الهَوانَ ، أحيا حياتي

رافِعاً هامتِي بِعِزٍّ وَرأسِي


وَأنا اليَـوْمَ صِرْتُ أنْعـي بِصَمْتٍ

أرْضَ بِيسَـانَ وَالجَلِيـلَ وَقُدْسِـي


وَجِنِيـنَـاً وَغَــزَّةً وَأرِيـحَــا

وَقُـرَىً لا تَـرَى لَـهَـا أيَّ دَرْسِ


وَبَسَاتِيـنَ بِالثـمَـارِ تَــوَارَتْ

وَحُقُولاً مَحَوْا بِهَـا كُـلَّ غَـرْسِ


وَدِيَـارَاً سَهِـرْتُ وَالرَّبْـعُ فِيهًـا

أصْبَحَـتْ بَعْدَهُـمْ مَعالِمَ بُؤسِ


وَأحِبَّـاءَ قَـدْ تَـرَكْـتُ وَرَائِــي

بَيْنَ كَبْتٍ مِـنَ الدُّمُـوعِ وَحَبْـسِ

 
وَطَنِي يَا مِصْبَاحَ رُوحِـي وقَلبي

يَا مُضِيئَاً درْبي بِظُلْمَةِ تَعْسِـي


كَمْ تَمُرُّ الايَّـامُ وَالعُمْـرُ يَمْضِـي

وَتَذُوبُ الامالُ فِـي مُـرِّ كَأسِـي


كَمْ أُنَادِيـكَ فِـي اشْتِيَـاقٍ وَصَبْـرٍ

وَأنَاجِيكَ فِي خُشُـوعٍ وَهَمْـس ـ ـ ـ

وَطَنِي إنْ غَفَوْتُ تَهْجُرُني رُوحِـي

وَتَبْقَى مَعِـي بِصَحْـوِي وَنَعْسِـي


يَا فِلِسْطِينُ هَلْ لَنَا يَا تُـرَى مِـنْ

عَوْدَةٍ تَجْبُرُ الجُروحَ وَتُؤْسِـي


فَيَغيبَ الأسَى وَلَــوْ لِقَلِـيـلٍ

وَتَزُولَ الهُمُومُ مِـنْ كُـلِّ رَأسِـي


أمْ أبَـى الدَّهْـرُ يَـا فِلِسْطِيـنُ إلّا

  بِصُنُوفِ العَذابِ نُضْحِـي وَنُمْسِـي

 








تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز