هشام طاهر
godsprophetsbook@gmail.com
Blog Contributor since:
13 July 2014

 More articles 


Arab Times Blogs
القاء الثانى بين الله والنبى موسى فى جبل طور....وس التركى الجزء الاول

 كان المفسرون يعتقدون  أن قصة السامرى ولقاء الثانى بين الله والنبى موسى،  كانت فى سيناء الحجازية، او ما يطلق عليها اليوم وادى رام، فى الاردن حاليا، أو جبل الطور..... ولكن فى الحقيقية القاء كان فى تركيا،...

فى البداية كنت أعتقد أن هوميروس الشاعرالاغريقى كان مخطئ فى المنطقة، ... وأنة كان يوزع ألاحداث على الارض الجديدة لكى يثبت وجودة فى المنطقة ويعمل لها تاريخ،... مثل ما فعل الاحتلال الان يوزع المدن المذكورة فى التوراة على خريطة فلسطين لكى يثبت وجودة فى المنطقة،... ولكن مع الفارق هنا أن الاحتلال لا يملك مدن وجبال وبحار وانهار المذكورة فى التوراة والانجيل، فى أرض ليس بها هذة الصفات، فيبدا فى تصغير المدن يحولها الى حارات....نعم.. من مدينة الى حارة،  مثل مدينة داود تنقلب الى حارة، والجبل يطلق علية  من كل جانب أسم مختلف،!! مثل جبل الطور وجبل الزيتون!!!!... بسبب أنة لا يجد المساحة الكافية،... تخيل أن قارة بكاملها يضعها فى فلسطين!!... الحاجة التى تدعوا الى الدهشة أن أصحاب الارض لم يقوموا بدراسة التوراة ومقارنتها على الطبيعة!!!!....كان ابسط شئ هى ان تشكل لجنة علمية لدراسة الخريطة التورائية على الارض المحتلة...أنا اعتبرها جهل من الناحية العلمية....

نرجع الى الموضوع هوميروس وهيسيود لم يفعلوا مثل الاحتلال بل العكس،.....ذكروا الحقيقة وهى أن القصة وقعت فى الساحل الغربى لتركيا، وكذلك لقاء النبى موسى مع الله كانت فى جبل طور..وس التركى،....أذن قصة هارون مع السامرى كانت فى منطقة موجلا التركية،.... وخناقة موسى مع اخية هارون كانت فى نفس المنطقة،.... وموت هارون وموسى كانت فى موجلا.... والعبور الى الارض المقدسة كانت من هذة المنطقة،.....أذن ما ذكرة التوراة عن نقطة العبور من منطقة مواب هى سليمة، بدون شك...وكذلك لقاء الله مع النبى موسى فى جبل هور، وموت هارون فى نفس الجبل، وموت موسى فى جبل نبو هى أيضا سليمة، ....الاختلاف هنا هى قصة السامرى التى لم يذكرها التوراة،... بل ذكرها هوميروس وهيسيود....أذن الاثبات هنا  سوف يقع على علم الاثار....

 يقول التوراة أن الله تكلم مع النبى موسى فى المرة الاولى فى منطقة  مدين  فى جبل حوريب،.... اما القاء الثانى كانت فى  جبل هور،....(جبل حوريب هو جبل الطور، او وادى رام بالاردن)، اما جبل هور فهو جبل طور...وس  فى تركيا حاليا،.....النص فى التوراة(س خروج:3.1)،.... وأما موسى فكان يرعى غنم يثرون حميه كاهن مديان، فساق الغنم إلى وراء البرية وجاء إلى جبل الله حوريب( المقصود هنا جبل الطورفى سيناء الحجازية)...المرة الثانية كانت فى جبل هور، النص (س العدد: 20).... 23 وكلم الرب موسى وهارون في جبل هور على تخم أرض أدوم  ...

هنا نحن امام جبلين مختلفين هم جبل الطور،... وجبل هورالمجهول بالنسة الى المفسريين، بسبب أنة لا يوجد مكان لة على الخريطة!!!......أذن قصة الالواح وعبادة العجل كانت في هذ المنطقة ...نعم.. ووقعة رفع الجبل  كانت هنا ايضا.....نعم...  وما هو الدليل ان القاء تم في هذه المنطقة؟.....الدليل هنا هى قصة السامرى، وقبر النبى هارون....وماهى هى قصة السامرى...القصة في القران فى سورة طه.... وَمَا أَعْجَلَكَ عَن قَوْمِكَ يَا مُوسَى (83) قَالَ هُمْ أُولَاء عَلَى أَثَرِي وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى (84) قَالَ فَإِنَّا قَدْ فَتَنَّا قَوْمَكَ مِن بَعْدِكَ وَأَضَلَّهُمُ السَّامِرِيُّ (85) فَرَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفًا قَالَ يَا قَوْمِ أَلَمْ يَعِدْكُمْ رَبُّكُمْ وَعْدًا حَسَنًا أَفَطَالَ عَلَيْكُمُ الْعَهْدُ أَمْ أَرَدتُّمْ أَن يَحِلَّ عَلَيْكُمْ غَضَبٌ مِّن رَّبِّكُمْ فَأَخْلَفْتُم مَّوْعِدِي (86) قَالُوا مَا أَخْلَفْنَا مَوْعِدَكَ بِمَلْكِنَا وَلَكِنَّا حُمِّلْنَا أَوْزَارًا مِّن زِينَةِ الْقَوْمِ فَقَذَفْنَاهَا فَكَذَلِكَ أَلْقَى السَّامِرِيُّ 87 فَأَخْرَجَ لَهُمْ عِجْلًا جَسَدًا لَهُ خُوَارٌ فَقَالُوا هَذَا إِلَهُكُمْ وَإِلَهُ مُوسَى فَنَسِيَ (88) أَفَلَا يَرَوْنَ أَلَّا يَرْجِعُ إِلَيْهِمْ قَوْلًا وَلَا يَمْلِكُ لَهُمْ ضَرًّا وَلَا نَفْعًا (89) وَلَقَدْ قَالَ لَهُمْ هَارُونُ مِن قَبْلُ يَا قَوْمِ إِنَّمَا فُتِنتُم بِهِ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمَنُ فَاتَّبِعُونِي وَأَطِيعُوا أَمْرِي (90) قَالُوا لَن نَّبْرَحَ عَلَيْهِ عَاكِفِينَ حَتَّى يَرْجِعَ إِلَيْنَا مُوسَى (91) قَالَ يَا هَارُونُ مَا مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا (92) أَلَّا تَتَّبِعَنِ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي (93) قَالَ يَا ابْنَ أُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي (94) قَالَ فَمَا خَطْبُكَ يَا سَامِرِيُّ (95) قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96) قَالَ فَاذْهَبْ فَإِنَّ لَكَ فِي الْحَيَاةِ أَن تَقُولَ لَا مِسَاسَ وَإِنَّ لَكَ مَوْعِدًا لَّنْ تُخْلَفَهُ وَانظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عَاكِفًا لَّنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنسِفَنَّهُ فِي الْيَمِّ نَسْفًا (97) إِنَّمَا إِلَهُكُمُ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا 98 ....، وما هى القصة عند الاغريق او بنى أسرائيل؟....

فى اشعار هسيود وهوميروس.ذكر أن القصة وقعت فى منطقة كاريا فى التركيا..عكس اوفيد  الشاعرالرومانى(عاش زمن القيصر أغسطس) الذى قال انها وقعت فريجيا فى وسط الاناضول،..... يصور مارسياس على أنة رجل شرير، ويطلق اسمة،

مارسياس... وتارة تحت اسم السامرى وكلاهما واحدThamyris  اوMarsyas تحت

 واحداث القصة تبدأ بأن خلاف وقع بين ابوللو والسامرى بسبب أن السامرى عثر على مزمار أحسن من الذى يملكة ابوللو، وان هذا المزمار قد سرقة من الربة أثينا، التى تمثل ارض سيناء الحجازية حسب تصنيف هوميروس الشاعر، او وادى رام...وان السامرى كان عندة غطرسة كبيرة...واعتقد انة عندة القدرة ان يعزف أحسن من ابوللو وتحدى ان يكسبة.. ...فى الجولة الاولى كان الفوز من نصيب السامرى،... ولكن فى الجولة الثانية هزمة ابوللو،...وفى قصة أخرى ان السامرى سرقة من أثينا الميدالية البرونزية  التى سقطت منها... وتمت محاكمة السامرى بتهمة انة تحدى الله والهه(الانبياء) واتفقوا على ان يعاقب، بسلخ جلدة وهو حى....وتمت العقوبة على السامرى او مارسياس الذى اعتقد انة الاقوى من الله والالهه، وأنة احسنهم.....

قصة السامرى او مارسياس مع ابوللو  هى من النقاط الرئاسية فى حياة أبوللو، وأيضا خناقة أبوللو مع هرقل،.....يصور فيها هرقل وهو يشد شعر أخية من راسة، ويصور مع ارتميس اختة التى تقف معة ضد هرقل، ونلاحظ أنها هى نفس المشكلة،  ما بين النبى هارون واختة مريم ضد موسى....راجع التوراة...يعتبر أبوللو هو الكاهن الاعظم فى جميع المعابد الاغريقية، ويصور أبوللو وهوحامل القيثارة التى يعتبر المسئول عنها، .....تقصد  أن القيثارة هى الالواح؟.....نعم... هى الالواح التى سوف يكون ابوللو المسئول عنها بصفتة الكاهن الاعظم..... مثل النبى هارون.... 2 واصنع ثيابا مقدسة لهارون أخيك للمجد والبهاء 3 وتكلم جميع حكماء القلوب الذين ملأتهم روح حكمة، أن يصنعوا ثياب هارون لتقديسه ليكهن لي (خرو28)

  هل  الاغريق عندهم منصب الكاهن الاعظم ...نعم ..وهل هى اصولها أغريقية؟ ..لا ...هى اصولها فرعونية من مدينة طيبة المصرية،...المقر الذى أقام بة أمون المصرى، الذى هو النبى ابراهيم،... وبعد هجرة شعوب بدو البحر من مصر، عملوا نفس الطقوس وتعين كاهن أعظم للمعابد،...وممكن  أن تشاهد هذا الان.... فى كل ملة دينية سواء كانت يهودية او مسيحية او اسلامية، يكون لها كاهن اعظم،...الفاتيكان، أو شيخ الازهر،أو أمير المؤمنين...الخ...... وهل كل القصص التى وقعت مع ابوللو مذكورة فى التوراة والقران،.....نعم... كل القصص التى وقعت مع ابوللو هى نفس القصص التى وقعت مع النبى هارون... وهذا يرجعنا الى نقطة المنهج العلمى للبحث، وهى  أن تربط الاشخاص مع الاحداث والمكان....مثل  هارون الكاهن الاعظم مع اخية موسى واختة مريم ، مع ابوللو الكاهن الاعظم، واخوة هرقل واختة ارطميس، ثلاث اشخاص مع ثلاث اشخاص تطابق فى الاحداث،..... وبالتالى يكون دليل أثبات، لان التاريخ الدينى كلة ليس لة أثبات فى المكان والزمان،.... وهذة نقطة ضعف يعجز أن يثبت وجودة فى الزمان والمكان ، وتلاحظ أن عالم الآثار الإسرائيلي فلنكشتاين حاول ولكنة فشل ، وليس فشل فى مملكة داود،... بل فشل فى جميع دول المنطقة!!!!....حاول ان تقراء أعمال الرسل لكى تعرف على الاعداد المهولة من المعابد التى مر عليها الرسول بولس فى تركيا واليونان وايطاليا وسوريا،....التى ليس لها أى أثر ولوحجر واحد ،...يوجد مليونا دليل عكسى على عدم وجودة  بهذا الشكل الذى رسمة فى الخيال،....    التاريخ الدينى يعتبر عارى من الاثبات ولا يملك  أثبات على وجودة ،....علماء التاريخ سمحوأ لهم أن يفتحوا قسم خاص بهم،  تحت أسم التاريخ الدينى...وهو خطا كبير لان التاريخ لا ينقسم الى جزئين،!!..... على فكرة فلنكشتاين ارسلت لة منذ سبع سنوات ملخص عن الموضوع،... ووعد أنة سوف يرد علية ...ولكن حتى الان لا يوجد رد!!!.... 

 شاهد هذة الصورة التى تبين خناقة هرقل مع اخوة ابوللو ، ويصور هنا ابوللو، بجانب اختة ارطميس، وهرقل يقف الى جانبة الربة اثينا، على اساس أن مريم وقفت مع اخيها هارون ضد موسى فى الخلاف الذى وقع بينهم، اثناء الهجرة... القصة مذكورة فى التوراة

أنظر الى الصورة

 

http://www.theoi.com/Gallery/K5.5.html

 

الصورة الاخرى يصور مارسياس او السامرى مع ابوللو، وتلاحظ ان ابوللو يحمل القيثارة التى هى الالواح على اساس أنة المسئول عنها، والسامرى فى صورة الرجل القبيح، والذى يجلس على النار.

http://www.theoi.com/Gallery/K5.13.html

 

بخصوص السؤال عن ادلة اثبت للموضوع ،...أنا أحب أن أعرف ما هو نوع الادلة المطلوبة؟ ولكن أنا اعتقد أنك لو  تعكس السؤال..... أذا جاء اليهود اليوم لكى يحتلوا الارض، وقالوا أن هذة الارض لبنى اسرائيل، ونريدها،... اول شئ تطلبة  منهم هى ما هو دليلكم  على ان هذة الارض لبنى اسرائيل؟!!!!.....حاول  أنت ان تقدم الدليل الذى سوف يقدموة.... الاجابة....لا شئ يملكوة لو كان يملكون شئ كانوا قدموة من اول يوم،... اسرائيل لا تملك دليل واحد!!!حتى لو عملة واحدة او معبد واحد او مخطوطة واحدة او حتى حجر... المفروض ان  تطلب من صاحب الادعاء أن يقدم الدليل!!!! أتمنى ان تكون الرسالة وصلت،..... واتمنى أن تفكروا فى الحل بدل من التشكيك ......بالنسبة الى السؤال عن هل للحديث باقية؟... نعم يوجد الكثير من الادلة، انا بحاول ان انقل النقاط الكبيرة فقط، والتركيز على الخريطة التورائية الخيالية..... لو تلاحظ انى لم اتطرق حتى الان الى مخطوطات البحر الميت، لانها تعتبر رصاصة الرحمة الى التاريخ الدينى الخيالى.

أنظر الى السامرى عند الاغريق

https://en.wikipedia.org/wiki/Thamyris

 

وللحديث باقية

 

http://godsprophets.org/







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز