محمد كوحلال
kouhlal@gmail.com
Blog Contributor since:
28 November 2007

كاتب عربي - امازيغي

 More articles 


Arab Times Blogs
نصيحة إلى اردوغان قبل حلول عام 2023

  نحن نحلل ما هو موجود، ونخمن حول ما هو غيرموجود، والله دوما موجود. إذا لم تقم تركيا ببناء تحالف مع إيران روسيا سوريا الصين فان أمريكا سوف تقسم تركيا في يوم من الأيام، انطلاقا من سوريا و على حدودها حيث ستقام كتلة سياسية عرقية كردية اقصد "فيدرالية"و سيكون للأكراد موقع جغرافي كبير من جهة العراق حتى شط الأبيض المتوسط على حدود الأتراك. و معالم التقسيم ظهرت جليا من خلال دعم القوات الكردية بالحدود من خبراء الى قوات خاصة أمريكانية ليس الغرض قتال داعش بل إبعادها إلى مناطق أخرى، و بالتالي تحتل القوات الكردية المنطقة لتأسيس فيدرالية على حدود الأتراك. ولعلمك فالألمان و البريطانيين و الفرنسيين مشاركون في هذه المؤامرة حتى يردون لك البقشيش حول تعنتك بعدم المساعدة في صد غزو المهاجرين الى أوروبا.

طيب ماشي الحال ما عالينا نكمل التحليل حلم الأمريكان تقسيم تركيا حتى لا تكون هناك دولة إسلامية قوية تحلم أن تصبح مثل إيران وسط دول أوروبية غربا و أخرى شرقا ليس فيها دول إسلامية اللهم أقليات. إسرائيل أوجدوها في قلب الخريطة العربية لتشتيت اللحمة العربية و الإسلامية، و البركة في الخونة و العملاء أل سعود فليس من المنطق أن تكون هناك دولة إسلامية تاريخها عثماني تريد فرض نفسها بالمنطقة من خلال الاعتماد على نفسها في صناعتها العسكرية و بناء اقتصاد قوي فسوريا كانت البلد الوحيد في العالم العربي الذي له اكتفاء ذاتي من كل احتياجاته..

أي نعم وتعتبر حليف للمقاومة الفلسطينة و حزب الله وايران، و سوريا عدو اسرائيل فدمروها بارهاب وهابي داعوشي مستورد..شاهد ماذا فعلوا بإيران، سنوات طويلة وعانت من الحصار و لكنها نجحت لأنها اعتمدت على سياسة مدروسة وارتمت في حضن الصين و كوريا الشمالية و موسكو كحلفاء دائمين ونجحت ايران في انتزاع اتفاق 5 + 1.. يا مستر أردوغان لم يقبلوا بك بالاتحاد الأوروبي بسبب ذرائع عدة حصروها في حقوق الإنسان الزفت في وطنك، ثم جزيرة قبرص، فاعترفوا بالقبارصة اليونانيين دوليا،وهمشوا القبارصة الأتراك..

  أنا صادق عندما وصفتك مرات عدة انك غبي تفتقر الى السياسة التنظيرية، وبعد نظر، و رؤية شمولية بعيدة المدى. فانت متسرع متقلب المزاج تغضب بسرعة و تفتقر الى الرزانة و تعاني من تشتت الأفكار،وتغيب عنك البصيرة و الفراسة وعمها الحدس .. تحب الخطابات الجياشة الارتجالية،و كأنك خطيب متمرس،و انت لست كذلك..من عيوبك أيضا وما أكثرها، انك سياسي فاشل ومتنظع عثماني العقلية،همك التوسع والانطلاقة من سوريا و منها سوف يأتيك الخراب..اكراد الداخل، اكراد العراق، و اكراد سوريا على حدودك.. شووووووووووووف الخريطة جيدا انها مدروسة، من العراق حتى البيحر الأبيض المتوسط. أكراد العراق هناك بسلاجهم وحثما سينضمون ذات يوم الى اخوانهم في سوريا، ناهيك عن ضربات ابناء عمومتهم من الشمال، pkk = حزب العمال الكردستاني دو النزعة الماركسية اللينية الاشتراكية وضربات خفيفة من المنطقة الجنوبية الشرقية لتركيا.. اذن انت من اغرقت تركيا و اوصلتها الى ماوصلت اليه يا ردوغان.. اضعت المال و السلاح و الوقت الوفير لتدريب الدواعش،واشتريتم نفط سوريا المسروق من الدواعش.و لكن الثمن سيكوت غاليا و سيتجلى في تقسيم تركيا، و لنا الحلول السياسية، مادمت انك قمعت الأصوات الحرة و رميتها بالسجون و اطلقت العنان للمحللين السياسيين نص ريال مثقوب..

الحقيقة المرة التي لا يفهما جل الحكام العرب لانهم لايريدون فهمها خوفا على عروشهم و كراسيهم: الحقيقة يا مستر أردوغان لا يمكن للغرب و الأمريكان و الصهاينة، قبول دولة إسلامية بالاتحاد حتى يغزو المسلمون الأتراك القارة العجوز. فقط قبلوا بك بحلف الناتو فقط ليقتل جندك في معارك لتنفيذ سياسة الأمريكان الذين يسيطرون على الناتو.. نبهناك ايها الغبي المتطنطع وقلنا يكفي لقد نمت في حضن الأمريكان كثيرا لتستيقظ على هول الأكراد و قد صار لهم موقع جغرافي كبييييييييييير واستراتيجي على حدودك .. بل الأكثر من هذا ان غبائك لم يقف عند هذا الحد بل انك أعلنت علنا بالتباهي أمام العالم عن خطة تركيا 2023 تركيا القوية طزززززززززززز" بفتح الطاء" ..

وقفة لا بد منها: من بابالانصاف والحقيقة فالأتراك عفاريت بمعنى شعب يحب العمل و مخلص لوطنه،ويرغب ان يعود له مجده و قوته اقتصاديا و سياسيا و عسكريا،وان تكون له صناعة عسكرية ثقيلة كما هو الشان في ايران.. هذا عنوان عام شامل لخطة أردوغان 2023 مش زي خطة الولد محمد ابن سلمان، جايب خطة مطزوزة لعام 2030 تعتمد على ثروات البلاد البشرية بدل اموال النفط.

شو جاب بلح الشام وعنب اليمن، لبطيخ الهند،وجلد القنفوذ الأوكراني. لكن مصيبة الاتراك 2 وان: حزب فاشل يقود الحكومة " حزب العدالة و التنمية" تو: رئيسي يعتبر اغبى رئيس دولة في العالم اللهم لاشماتة .. هل تظن يا أردوغان ان أمريكا ستسمح لك أن تكون قويا مثل ايران، فمهما مصمصت خدود الصهاينة، ونافقتهم وعانقتهم وتقربت لهم، و الله لن ينفعك هذا الهراء فالصهاينة الوجه الآخر للأمريكان،وقاسمهم المشترك مع الأمريكان:" لا لتقدم المسلمين فإما الحروب الطائفية أو الفتن العرقية أو الدمار أو حصارهم بالثورات" مثل البطيخ العربي = الربيع العبري الصهيوني" سقط نظام حل محله نظام زفت أخر.. قلبي على تركيا لانها دولة اسلامية،لا اريد لشعب ان يموت بضربات الارهابيين، او يصبح عبارة عن دويلات حتى تلتهمها اسرائيل وأمريكا،مثل خوخة ناضجة.. استيقظ يا ردوغان قبل ان يغرق بلدك ..ان الوقت يطيييييييييير .. " إنهم درسوا الإسلام أكثر منا و يعلمون علم اليقين أن نهايتهم هو اتحاد المسلمين" يا أغبياء العرب،مند 2006 و أنا اكرر هذه العبارة أكررها لكم يا معشر البلداء إلى اللقاء " إنهم درسوا الإسلام أكثر منا و يعلمون علم اليقين أن نهايتهم هو اتحاد المسلمين"







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز