رسمي السرابي
alsarabi742@hotmail.com
Blog Contributor since:
10 March 2009

كاتب وشاعر وقصصي من خربة الشركس – حيفا - فلسطين مقيم في الولايات المتحدة ، حاصل على درجة الماجستير في الإدارة والإشراف التربوي . شغل وظيفة رئيس قسم الإشراف التربوي في مديرية التربية بنابلس ، ومحاضر غير متفرغ في جامعة القدس المفتوحة بنابلس وسلفيت

 More articles 


Arab Times Blogs
أخــــطـــاء شـــــائــعـــة / ج 57

الـخطأ : هذا الرجل مُليم لم يذنب .

الصواب : هذا الرجلُ مَليم لم يذنب .

 

      لامه على كذا يلومه لوْمًا ، فهو مَلوم ومَليم : استحقَّ اللوم . ألامَ الرجلُ : أتى ما يلام عليه . في التهذيب : ألامَ الرجلُ ، فهو مُليم إذا أتى ذنبا يلام عليه . قال تعالى  : [ فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ ] ( 142 ) سورة الصافات . ( لسان العرب ص 4101 ) .

  وجاء في التنزيل العزيز : [ فَأَخَذْنَاهُ وَجُنُودَهُ فَنَبَذْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ وَهُوَ مُلِيمٌ ](40) سورة الذاريات . يَعْنِي فِرْعَوْن , لِأَنَّهُ أَتَى مَا يُلَام عَلَيْهِ ." تفسير القرطبي " وجاء أيضا في التنزيل العزيز : [ وَلَا تَجْعَلْ يَدَكَ مَغْلُولَةً إِلَى عُنُقِكَ وَلَا تَبْسُطْهَا كُلَّ الْبَسْطِ فَتَقْعُدَ مَلُومًا مَحْسُورًا ](29) سورة الإسراء . وَالْمَلُوم : الَّذِي يُلَام عَلَى إِتْلَاف مَاله . " تفسير القرطبي "

    مُليم : أَيْ أَتَى بِمَا يُلَام عَلَيْهِ . فَأَمَّا الْمَلُوم فَهُوَ الَّذِي يُلَام ، اِسْتَحَقَّ ذَلِكَ أَوْ لَمْ يَسْتَحِقّ . وَقِيلَ : الْمُلِيم الْمَعِيب . يُقَال : لَامَ الرَّجُلُ إِذَا عَمِلَ شَيْئًا فَصَارَ مَعِيبًا بِذَلِكَ الْعَمَل . ( تفسير القرطبي ) .

   وَهُوَ مُلِيم : وَهُوَ مُكْتَسِب اللَّوْم ، يُقَال : قَدْ أَلَامَ الرَّجُلُ ، إِذَا أَتَى مَا يُلَام عَلَيْهِ مِنْ الْأَمْر وَإِنْ لَمْ يُلَمْ . قَالَ اِبْن زَيْد : وَهُوَ مُلِيم أي وَهُوَ مُذْنِب ، قَالَ : وَالْمُلِيم : الْمُذْنِب. ( تفسير الطبري ) .

  ابْتَلَعَهُ الحوت "وَهُوَ مُلِيم"  أَيْ آتٍ بِمَا يُلَام عَلَيْهِ مِنْ ذَهَابه إلَى الْبَحْر وَرُكُوبه السَّفِينَة بِلَا إذْن مِنْ رَبّه . ( تفسير الجلالين )

 وجاء في المثل : { رُبَّ لاَئِمٍ مُلِيمٌ‏ } . ( مجمع الأمثال ج 1 رقم المثل 1579 ) .

أي أن الذي يلوم الممسك هو الذي قد ألامَ في فعله ، لا الحافظ له ، قاله أكْثَمُ بن صَيْفي‏.‏ أي أن الذي يلوم البخيل هو الذي يقع في العيب . المَلوم والمَليم هو الذي تم لومه سواء قام بما يوجب اللوم أم لم يقم بما يلام عليه ، أما المُليم فهو الذي قام بما يوجب اللوم ولا يلام على عمله المعيب ؛ لذلك فالصواب أن يقال : هذا الرجلُ مَليم لم يذنب .

 

الـخطأ : فرَّغ العمالُ شُحنة السفينة .

الصواب : فرَّغ العمالُ شِحنة السفينة .

 

     شحَنَ السفينة وغيرها يَشْحَنُ شَحْنًا : حمَّلها وملأها . الشِّحْنة : ما تشحن به السفينة ونحوها . الشِّحْنة : العداوة والبغضاء . ( المعجم الوسيط ص 505 ) .

    الشَّحْنُ : ملؤك السفينة وإتمامك جهازها كلّه ، شحَن السفينة : ملأها . قال الله تعالى : [ فَأَنْجَيْنَاهُ وَمَنْ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ] (119). سورة الشعراء ، المشحون : المملوء . والشِّحْنَة : ما شحَنها . شحَن القوم : طردهم . ( لسان العرب  ص 2209 ) .

  كلمة شِحنة بمعنى ما تملأ به السفينة أو بمعنى البغضاء الشين فيها مكسورة وليست مفتوحة أو مضمومة ؛ ولذلك فالصواب أن يقال : فرَّغَ العمالُ شِحْنة السفينة .

 

 الخـطأ : فجَّر الإرهابيون اللُّغم بالجنود .

الصواب : فجَّر الإرهابيون اللَّغمَ بالجنود .

 

   اللَّغَمُ : الطِّيب القليل ، وقصبة اللسان وعروقه ، والإرجاف الحادّ . واللَّغَمُ : شبه صندوق أو علبة تحشى بمواد متفجرة ، ثم يوضع مستورا في الأرض فإذا وطئه واطئ انفجر ، والجمع ألغام " مج " أي أقره مجمع اللغة العربية بالقاهرة  " . ( المعجم الوسيط ص 860 ) .

   لَغَمَ الأرضَ أو الحجر : وضع فيها الألغام . اللُّغْم الجمع ألغام : حفيرة تحت قلعة ونحوها أو في قلب صخر يُجعل فيها مادة متفجرة كالبارود أو الديناميت وتفجَّر فتهدم أو تُحطّم ما يراد تهديمه أو تحطيمه ( تركية ) . اللُّغْم : أداة اسطوانية أو مستديرة محشوَّة بمواد شديدة التفجُّر تُدسُّ في اليابسة أو في البحر وتنفجر إما باصطدام جسم بها أو بإرسال شرارة كهربائية عليها.( المنجد ص 726) . 

   لم ترد هذه الكلمة في المعاجم القديمة ولكنها وردت في المعاجم المعاصرة ومع هذا فإن ضبط حروفها تختلف من معجم إلى آخر . ولكن الكلمة التي أقرها مجمع اللغة العربية بالقاهرة تمَّ ضبط حروفها على النحو التالي " اللَّغَم" . لذلك فالصواب أن يقال : فجَّر الإرهابيون اللَّغْمَ بالجنود .

 

الـخطأ : لبَستِ الفتاةُ الثوبَ .

الصواب : لبِستِ الفتاةُ الثوبَ .

 

     لبِستُ الثوبَ ألبَسُ ، لبَسْتُ عليه الأمرَ ألبَس خلَطْتُ . ابن سيده : لبِس الثوبَ يلْبَسه لُبسًا وألبَسه إياه . اللَّبوس : الثياب والسلاح ، مذكر فإن ذهبتَ به إلى الدرع أنَّثْتَ . وقال الله تعالى :

[ وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَكُمْ لِتُحْصِنَكُمْ مِنْ بَأْسِكُمْ فَهَلْ أَنْتُمْ شَاكِرُونَ ](80) سورة الأنبياء ؛ قالوا : هي الدرع تُلبس في الحروب . ولبِسْتُ الثوبَ لبْسَة واحدةَ . واللَّبْسُ واللَّبَسُ : اختلاط الأمر . لبَسَ عليه الأمر يلْبِسُه لبْسًا فالتبس ، إذا خلطه عليه حتى لا يعرف جهته . والتبس عليه الأمر أي اختلط واشتبه . يقال : لَبَسْتُ الأمر ألبِسه إذا خلطت بعضه ببعض . وفي التنزيل العزيز : [ وَلَوْ جَعَلْنَاهُ مَلَكًا لَجَعَلْنَاهُ رَجُلًا وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِمْ مَا يَلْبِسُونَ ] (9)] سورة الأنعام ؛ يقال : لبَسْتُ الأمرَ على القوم ألبِسُه لَبْسًا إذا شبَّهتَه عليهم وجعلتَه مُشكلاً . ( لسان العرب ص 3986 ) .

     لبِس الثوبَ ، يلْبَسُه . اللُّبْسة : الشبهة ، ويقال : في حديثه لُبْسة ، أي شبهة ، ليس بواضح . وقد لبِس الحياء لباسًا ، إذا استتر به . لبَس عليه الأمر يلْبِسُه لبْسًا ، أي خلط بعضه ببعض . عن السهيلي : لبِسَ الثوبَ ، كسمِعَ ولَبَس الأمرَ ، كضَرَب   . لبِسْتُ الثوب لَبْسة واحدة . لَبَس الأمرَ عليه ، إذا شبَّهه عليه وجعله مُشكلاً . ( تاج العروس ج 16 ص 466 ) .

     لبَس عليه الأمر يلبِسُ لبْسًا : خلطه عليه حتى لا يعرف حقيقته . لبِس الثوبَ يلْبَس لُبْسًا : استتر به . ( المعجم الوسيط ص 842 ) .

    إذا فتحت الباء في كلمة لبَس فالمعنى اختلط وتكون مكسورة في المضارع ؛ أما إذا كُسرت باء لبِس فالمعنى ارتدى الثوب أو استتر به وتكون مفتوحة في المضارع ؛ قال الله تعالى : [ يَلْبَسُونَ مِنْ سُنْدُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُتَقَابِلِينَ ](53) سورة الدخان .

    والمعنى المقصود في الجملة موضوع الخطأ والصواب استتر بالثوب ؛ لذلك فالصواب أن يقال : لبِستِ الفتاةُ الثوبَ .

 

الـخطأ : اعتذر من صديقه .  

الصواب : اعتذر إلى صديقه .

 

    اعتذر فلان : صار ذا عذر . اعتذر إليه : طلب قبول معذرته . ويقال : اعتذر من ذنبه واعتذر عن فعله : تنصل واحتج لنفسه . اعتذر من فلان : شكاه . تعذَّر من الذنب : تنصَّل واحتج لنفسه . يقال : تعذَّر إلى فلان . تعذَّر عليه الأمر : شقَّ وعسُر . ( المعجم الوسيط ص 620 ) .

   وجاء في المثل : { أعْذَرَ من أَنْذَرَ } . ( مجمع الأمثال ج 1 رقم المثل 2496 ) . - أي مَنْ حَذَّرَك ما يحلُّ بك فقد اعذر إليك ، أي صار مَعْذُوراً عندك‏ - .‏ ويكون أعْذَر بمعنى اعتذر اعتذارا يُعْذَر به  وصار ذا عُذْر منه . قال الفراء : اعتذر الرجل إذا أتى بعذر ، واعتذر إذا لم يأت بعذر . قال الله تعالى : [ يَعْتَذِرُونَ إِلَيْكُمْ إِذَا رَجَعْتُمْ إِلَيْهِمْ قُلْ لَا تَعْتَذِرُوا لَنْ نُؤْمِنَ لَكُمْ قَدْ نَبَّأَنَا اللَّهُ مِنْ أَخْبَارِكُمْ وَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (94) . سورة التوبة . يعني أنه لا عُذْر لهم .واعتذر رجل إلى عمر بن عبد العزيز فقال له :عَذَرْتُك غير معتذر، يقول : عّذَرْتُك دون أن تعتذر . اعتذر من ذنبه وتعذَّر : تنصَّل . عذَّر في الأمر : قصَّر بعد جهد . تعذَّر عليه الأمر : لم يستقم أو إذا صعب وتعسَّر . ( لسان العرب ص 2854 - 2856 ) .

     يتم استخدام حرف الجر مع الفعل اعتذر بناء على المقصود من الاعتذار ، فإذا كان المعنى المقصود " طلب قبول العذر " فيصلح لذلك حرف الجر " إلى " وإذا كان المقصود ان يشكو شخصا أو التنصل من الأمر فحرف الجر المناسب لذلك هو " من " والمعنى المقصود من العبارة موضوع الخطأ والصواب هو طلب قبول العذر ؛ لذلك فالصواب أن يقال : اعتذر إلى صديقه .

 

المراجع : -

1 - تاج العروس، محمد مرتضى الحسيني الزبيدي،تحقيق الترزي وغيره، مطبعة حكومة الكويت.

2 - لسان العرب ، ابن منظور ، تحقيق عبدالله علي الكبير ورفاقه ، دار المعارف 1980 .

3 - مجمع الأمثال ، لأبي الفضل الميداني ، تحقيق محمد محي الدين عبد الحميد 1955 .

 4 - المعجم الوسيط ، د. ابراهيم أنيس ورفاقه، دار إحياء التراث العربي، لبنان ط 2، 1972.

5 - المنجد في اللغة والأدب ، لويس معلوف ، الطبعة 19 ، المطبعة الكاثوليكية – بيروت  .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز