رابح عبد القادر فطيمي
rabah9929@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 February 2015

 More articles 


Arab Times Blogs
الجزائري ونضج التجربة

 

إشغال الراي العام وإلهائه من طرف لأنظمة  ،انتبها لها الرأي العام في الجزائر ،وبالأخص أنّ الجزائري نضج سياسيا ،ولم يعد ذلك الجزائري الذ كانه قبل  5/10/1988 .فما قبل يختلف فيما بعد .تنفسنا الصعداء ,واقامت الجزائر حفلا لتعددية انتظرناها طويلا .بعد مرحلة حكم وهيمنة  لحزب واحد .وإن لم تكتمل التجربة الديمقراطية في الجزائر ,وتراجعت الدولة العميقة عن التزاماتها، وكان لذلك تباعات أليمة وتجربة صهرت الشعب ووضعته أمام حقائق استنتج منها الدروس والعبر ،وفي حمم تلك التجربة لأليمة طبعا تجربة التسعينات القرن الماضي  العشرية السوداء.

تعكزت الجزائر الجريحة على عكاز فتات الديمقراطية وصنع النظام أحزاب  وصحف وقنوات تلفزيونية موالين   يخدمون المرحلة الجديدة ،وهذا التواطئي على التعددية الوليدة نتجرع حصاده المر على المستوى الشعبي وعلى المستوى لأعلى مستوى المقدس أي مستوى الوطن  خسرت الجزائر الكثير على كل المستويات الاقتصادية والسياسية  والثقافية ،وذاك لانحدار لم يعد يقلق الخاصة من النخب كما هو المعتاد على مستوى الخمسين عام الماضية ،بل  تحول  الى هم عام ،وتضمر الشارع الجزائري الذي أخذ المبادرة ولم يعد ينتظر  توجيهه المعارضة .وهذه لإيجابية استخلصها الشعب ما بعد التعددية المجهضة. فالمعارضة تلك تركت الشعب يواجه مصيره وطيلة خمس وعشرون عام لا نستطع أن نسجل إيجابية واحدة لتلك المعارضات .فالشعب لن يغيب عنه هذا وبعض لأحزاب التي حاولت أن تقفز من السفينة وتغادر السلطة تماشيا مع مرحلة جديدة  .هل فعلا لا تدري أوتتجاهل ماخسرته  حين مشاركتها  السلطة؟ .

 وإن أردت ان تستمر في تجاهلها فهذا حتما لا يتلاءم مع الذكاء السياسي ،الشعب حتما خرج من تلك المعادلة وأخذا المبادرة  وتحول الى مدافع عن نفسه ومصالحه ومصالح وطنه ،خرج لاطباء،والمهندسين والبطالين ،والمعلمين  ولإعلامين ،  وكل قطاعات  خرجت محتجة لأوضاعها ، لم ينتظروا الإشارة من لأحزاب كما جرت العادة. و الشهيد العربي بن المهد رحمة الله عليه حين قال "إرموا الثورة لشعب يلتقطها".لم  يعد إلهاء الرأي العام مجدي بالنسبة للجزائري ,ولم  تعد قضية وزير الطاقة السابق شكيب خليل اولوية المواطن  فالرجل كان مطاردا ومطلوب من القضاء هذا تحدثت فيه السلطة وتحدث فيه لإعلام طيلة السنتين الماضيتين ثم فجأة يطير الخبر الى مسامعنا أنّ الرجل بريء وهو منهمك في تبيض صفحته عبر الزوايا لغسل ذنوبه ليعد ابيض كالبن ،وصافي كماء الزلال وطفل بريء. ثم ماذا يهم الشعب اشتباك حنون مع سعداني ،ثم بشوارب مع ربراب .أي هراء هذا ؟أيّ انحدار وصلت اليه ياوطني. .

 وان كان هذ السجال  المفتعل يهم أصحابه ليطيل  أعمارهم "السياسية " فالمواطن حزم أمره ولا يهمه الاَ استرجاع الدولة وتخليصها من تلك الترهات ،لندخل في مرحلة جديدة استرجاع الثقة بأنفسنا وبالوطن وغن تكون هناك سجلات يين الجزائرين لا نرضى الا ّ أن تكون كيف نبني جزائر قوية كما تحدث عنها بينا أول نوفمبر 1954 تعود الى مسارها الطبيعي كما ألفها الخارج وكما ألفناها في الداحل قبلة للأحرار

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز