موسى الرضا
moussa11@gmx.net
Blog Contributor since:
18 July 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
ليس أقل من الحسم العسكري ..ثمنا لدماء بدر الدين

استشهاد السيد مصطفى بدر الدين رضوان الله عليه مناسبة لوضع بعض النقاط فوق الحروف. لن اذكر محامد الشهيد القائد ولا ريادته ولا عبقريته الجهادية التي كانت نورا يجلل الطريق الى القدس ونارا تحرق مجد العدو وأعصابه وتسلب النوم من عيون التكفيريين ورعاتهم من العرب العملاء.

ولكني سأستغل هذه المناسبة المجيدة والحزينة لكي أطلق صرخة ألم ومرارة في وجوه بعض "المقدسين" من أهل "الفكر" والسياسة داخل الحالة الإسلامية المحسوبون على خط المقاومة وفي هوامشها السياسية والإعلامية.

محمد قازان, صحفي بارز من اسرة فضائية المنار يستقبل قبل قليل الدكتور حبيب فياض للتوقف معه عند حدث استشهاد القائد الكبير ولتحليل اهداف القتلة واسيادهم الصهاينة ومآل العمليات العسكرية في سوريا على ضوء هذا المستجد الأليم.

الدكتور فياض يقوم بالإجابة بأسلوبه الأكاديمي الرصين وبكثير من العقلانية والتحفظ وكأنه يتكلم عن بدوي مات تحت نخلة في صحراء مقطوعة قبل الف سنة.

الكارثة هنا هي ان حضرة الدكتور لم ينسى أن يتكلم عن اللعبة السياسية الدائرة في سوريا والتي تتطلب مرونة في فهم الموقف الروسي المراهن على تحول أمريكي يتيح التوصل الى حل سياسي بين الدولة السورية والمعارضة المسلحة.

يا سلام على الدكتور الحصيف الذي أهلكنا على مدى سنوات طويلة وهو يتكلم بلسان ثقيل ووجه متجمد متوتر نتيجة عيب وضعف خلقي في عضلات النطق فلم نمل من الاستماع إليه, ليس بسبب أسلوبه الأنيق ولا حبا بمنطقه المنمّق وكلماته المسبوكة وإنما حبّا بالمقاومة وحبا بكل محب لها او محسوب عليها.

ولكن هذه المرة فليسمح لي الدكتور حبيب فقد أفاض الكأس وحرّك الأشجان هو وأقرانه في نادي (انتليجنسيا المقاومة) والذي لم يفلح ومن معه – على مدار الأزمة ومدى سنوات الصراع- في أن يستشرف خطرا صغيرا أو ضرارا محدودا ولا ان يمنع أذى أو مكروها عن المقاومة وأهلها لا في موضوع السياسات الداخلية المستهدفة لها ولا في مواجهة الحصار الاقتصادي المفروض عليها علما ان ارهاصات ذلك ودلائله ظهرت واضحة وجليّة قبل سنوات طويلة.
إن شهادة القائد الكبير هي فرصة مؤاتيه لحسم المعركة ووقف نزيف الدماء الغالية التي يبذلها شبابنا وأولادنا رخيصة في الوقت الذي يتاح فيه للدكتور حبيب وأمثاله أن يسارعوا لتلبية الدعوات التلفزيونية والتفرغ للتنعم بأمجاد الظهور الإعلامي وبث الثرثرة السقيمة وافراغ الفلسفات المسطحة على اسماع جمهورنا المجاهد المعطاء ,عن حتمية الصبر والرضا بما قسم الله دون ان ينسى الأستاذ المحاضر بأن يسترخي قليلا أثناء محاضرته التافهة الباهتة بغية الاستمتاع بمكيف الهواء الصامت داخل الاستوديو والتلذذ بكوب الماء البارد وارتشاف فنجان القهوة السادة.

أننا - بناء على نتائج التحقيق الذي أجرته المقاومة والذي اكد المسؤولية الجرمية للعصابات التكفيرية في تصفية السيد بدر الدين - نطالب قيادة المقاومة الشريفة ممثلة بسماحة السيد حسن نصرالله حفظه الله بالتخلي عن مراعاة حساسيات بعض قيادات وضباط الدولة السورية وصرف النظر عن الاهتمامات ومشاريع الصلح الروسية واتخاذ قرار حازم وحاسم بالتشاور والتنسيق مع كل من القيادتين السورية والإيرانية للتعبئة الشاملة واستخدام كل الطاقات الضرورية لحسم المعركة بأقصر وقت ممكن وانزال الهزيمة النكراء بكافة فصائل التكفيريين ورعاتهم من العرب والأتراك وساداتهم الاطلسيين.

وفي نفس السياق داخليا نطالب بإقالة حاكم مصرف لبنان من مهامه وبدء تطهير الإدارة اللبنانية دون الرجوع الى أي اعتبارات داخلية لها علاقة بحساسيات من هنا او حساسيات من هناك.
يبقى أن الدرس الوحيد والبليغ الذي علمنا إياه الشهيد ذوالفقار رضوان الله عليه هو كيف يمكن لأحدنا أن يعمل بصمت ويرتقي بصمت ويدمي الأعداء بصمت ثم يرحل بصمت دون كثير من العبارات الرنانة والتحليلات المتحللة المترهلة...

أحرى بنا اليوم في رحاب الشهيد الكبير بأن نأخذ هذا الدرس ونعمل به بدل استنفاد ساعات البث الثمينة لتهويمات حبيب فياض وأشباهه وما أكثرهم أو تلميع أبا سعيد الخنسا ونظرائه ممن اكتنزوا المال العام والخاص وتوزعوا المناصب العامة والخاصة فلم يخلو منهم عرس ولا عزاء حول الموائد والأطايب في حين يتابع شبابنا بطيبتهم وبراءتهم ونبلهم وكرمهم الجود والايثار وبذل الأرواح والدماء دون أدنى كلل أو ملل لتحيا الأمة وتبقى المقدسات .







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز