نارام سرجون
serjoonn@yahoo.com
Blog Contributor since:
25 April 2011

كاتب من سوريا

 More articles 


Arab Times Blogs
فصل التوائم السيامية وخياطة اللحم باللحم .. الايدز الوهابي

لم نعد في زمن تباع فيه الأسرار الكامنة في الظلام بأثمان باهظة .. ولم يعد للأسرار نكهة المجهول اللذيذ .. وليس اكتشافها بطولة .. فكل بطون الأيام الحبلى وضعت مواليدها .. بل نحن في زمن صارت فيه الأسرار تتمشى عارية في عز الظهر ولايلتفت اليها أحد وصارت الفضيحة لاتخيف أصحابها .. وفرغت صناديق الأيام من كل مفاجآتها .. وصرنا اذا ماكشفنا سرا ضحك السر ملء شدقيه وهو يدخن الأركيلة معنا .. حتى أنه صار مثل النكتة يتداوله الناس والأفواه ..

اليوم لم يعد مهما المرور على الأسرار في المملكة الوهابية لأن ذلك صار يشبه المرور على نفس الدروب القديمة ونفس المتاحف والمعارض .. فبعد كشف الاسرار والمعادلات السرية يجب أن نعيد كتابة التاريخ وتصحيح التزوير وفهم أحداثه كلها .. بل المهم أن نشرّح الأسرار .. ونعرف أسرار الأسرار .. فلم يعد يكفي أن نعرف أن السعودية حريصة على بقاء اسرائيل كما هي اسرائيل تحصن نفسها بالسعودية .. بل يجب أن نعرف كيف يتخادم هذان الكيانان المتشابهان المولودان على نفس الفراش .. وعلى يد نفس القابلة ..

فقد كتب العريفي منذ فترة عن متعاطفا مع المسجد الأقصى تغريدة سريعة .. لايمكن أن تكون هذه التغريدة الا صادرة عن حاخام ابن حاخام .. فقد قال لافض فوه لأتباعه (هذا المسجد الأقصى .. أعلم أنك لاتستطيع تقديم شيء له .. لكن ادع لأهل فلسطين المرابطين .. فهم يدافعون ويجاهدون .. !!!) .. وماذا يريد الحاخام أكثر من ذلك .. فأنت بهذه الفتوى لاتستطيع تقديم شيء .. حتى حجر .. حتى صوت .. فقط اجلس بهدوء في ركن مظلم معزول وادع لهم وتمتم بصمت كما تشاء .. واترك الباقي على الله .. أما اذا تعلق الأمر بالجهاد في سورية فان الله نفسه سيشارك في الجهاد مع جيش الملائكة !!..

ثم لحق الوليد بن طلال العريفي بتصريح يستحق أن يسمى تصريح "البراءة من المسجد الأقصى والولاء لاسرائيل" .. اذ قال أيضا لافض فوه بأنه "اذا مااندلعت انتفاضة فلسطينية فانه سيؤيد الاسرائيليين دون نقاش !!" ..

هذا البوست الذي نشره العريفي والذي شد من أزره تصريح الولاء لاسرائيل الذي أطلقه الوليد بن طلال باسم العائلة السعودية لايعني أننا نعيد اكتشاف شيء أو اختراع العجلة لكن يمكن تحليل كل أحداث الماضي بالاعتماد هذا الفجور الديني والسياسي والذي يعني أن مهمة السعودية التي سبقت نشوء الدولة العبرية هي الوقوف مثل الجدار الفاصل بين المسجد الحرام والمسجد الأقصى .. فلاأعتقد أن أحدا في العالم لايدرك أن اسرائيل تحتل الأقصى بموجب عقد تخادم وقعه المؤسس الأول عبد العزيز آل سعود مع المخابرات البريطانية والوكالة اليهودية يسمح به بموجبه باقامة حكم سلالته في الجزيرة العربية بشرط ابعاد وفصل الحرم المكي عن المسجد الأقصى .. أي قيام الملك بعملية جراحية دقيقة لفصل التوأمين السياميين في العقيدة الاسلامية عن بعضهما والمتمثلين بالتحام المسجد الأقصى والمسجد الحرام في النهج القرآني المقدس ثم اجراء عملية خياطة للحم المسجد الأقصى الى لحم جسد اسرائيل .. وكان التخطيط البريطاني دقيقا للغاية في تقديراته .. فقد تخلى المسجد الحرام بالفعل عن المسجد الأقصى منذ أن تولى ادارة الأول عبد العزيز آل سعود الذي أطلقت يده في كل شيء في الجزيرة العربية مقابل عملية الفصل الرهيبة .. حيث تم خلع القدس من كل اشارة وحديث وتم فصلها نهائيا عن كلمة الجهاد وتطليقهما طلاقا بالثلاثة .. وتم تزويج الجهاد الى كل مفردات اللغة الدينية في الاسلام باستثناء القدس وفلسطين والمسجد الأقصى .. فيستحيل أن نجد كلمة الجهاد ومعها الأقصى في الخطاب الوهابي كله منذ نشوئه .. ومن أجل اللاعودة عن هذا القرار تم عقد قران الجهاد على النكاح .. والسبي .. فحصلنا على مولود جهاد النكاح .. درة انتاج العقل الوهابي .. واليوم تتم عملية خياطة لحم المسجد الأقصى الى اللحم الاسرائيلي عبر كلام الافتاء ووعود الامراء السعوديين .. وهل كلام المؤسسة الدينية ورسول الاسرة المالكة يعني الا هذا؟؟

وقد كانت نظرة البريطانيين دقيقة وتعكس فهما عميقا لأهم عقدة فيما يتعلق بفلسطين في عملية تحضير مسرح العمليات لزراعة اسرائيل في الشرق دون الخشية من ارتدادات الرفض وثوران جهاز المناعة الطبيعي المحيط بفلسطين وهو مايجب تثبيطه كما تقول المصطلحات الطبية عند زرع الأعضاء .. أي تخدير جهاز المناعة أو تشويشه أو تجريد ذاكرته من قدرة تحديد أو مهاجمة العضو الجديد الغريب .. لأن عملية ابتلاع فلسطين دينيا من قبل اليهود ستواجهها مشكلة قدسية القدس والمسجد الأقصى بالنسبة للمسلمين .. لأن المسجد الأقصى في صلب الايمان الاسلامي لأنه (أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين) .. وهو بذلك مرتبط بعلاقة فولاذية مع المسجد الحرام .. ولذلك فان من يملك المسجد الحرام سيكون قادرا اذا ماأراد على تحويل موسم الحج الى مؤتمر سياسي للمسلمين كل عام يوجه فيه الزوار الى الجهاد لتحرير شقيقه التوأم في فلسطين .. ولذلك كان على المسجد الحرام أن يصمت تماما وأن يتم وضع شريط لاصق على فم الكعبة وأن تجرى خياطة فم الحرك المكي وشفتيه نهائيا بخيطان الخطاب الوهابي .. أو اقتلاع حنجرته وقطع لسانه .. فكان أن يتم وضع الحكم الوهابي الذي يفتي في كل شيء في الدنيا الا .. في أمور المسجد الأقصى .. ووصل الأمر أن المسجد الحرام يفتي في أدق التفاصيل حتى في ارضاع الكبير والتعري أمام سحلية ومضاجعة الوداع ونكاح الجزر والخيار .. ولكنه لايذكر شيئا عن شقيقه التوأم الذي أسري بالنبي اليه ليلا والذي لايكتمل الايمان والعقيدة دون الايمان أنه جزء من القدسية الاسلامية .. ولايتردد الحكم الوهابي في أن يخصص يوم عرفات للدعاء على الرئيس السوري أو على الصين أو روسيا ولكن لايسمح بالدعاء على اسرائيل علنا .. فعندما حاول الايرانيون الاجتهاد وترجمة الآية القرآنية في سورة الحج (وليشهدوا منافع لهم) على أن الحج ليس مجرد طقوس طواف تشبه الوثنية انما هو أضخم مؤتمر اسلامي أسسه الرسول يتلاقى فيه المسلمون مرة كل عام من كل بقاع الأرض ليتداولوا شؤون دينهم .. وطرق تآزرهم وشؤون دنياهم .. ورفعوا شعارا شهيرا يرفعه الحوثيون اليوم وهو (الموت لاسرائيل ولاميريكا والصهيونية) فقامت الوكالة اليهودية بطلب تفعيل معاهدة (الدفاع المشترك) مع البيت السعودي وهاجمت قوات الامن السعودية الحجاج الايرانيين وقتلت وجرحت المئات منهم واسكتت كل تداول لقضية المسجد الأقصى أو لأي حديث في شأن يهم المسلمين منذ تلك اللحظة بحجة أن الحج مناسبة دينية خالصة ولايجوز تسيييها .. ولكن المؤسسة الدينية الوهابية خارج موسم الحج تابعت نفس النهج القاضي بعدم ذكر المسجد الأقصى اطلاقا وكأنه غير موجود والقضية لاعلاقة لها بنقاء العبادة في الحج .. وعمليا كان الغاء ذكره وهدمه من الذاكرة هو الهدم الذي يسبق الهدم العملي الذي يحضر له الاسرائيليون ..

أي في فهم أحداث التاريخ فان مافعله البريطانيون هو حقن فيروس الايدز (أي الوهابية) في جسم الحرم المكي فانهارت مناعته وانهارت قدرة الجهاز المناعي فيه على التعرف على العدو والصديق .. وكما يحدث في أمراض نقص المناعة تهاجم وسائط المناعة الخلايا الطبيعية وتقتلها لأنها تفقد القدرة على التعرف على اشارات الخلايا وتصاب وسائل المناعة بالجنون وتدمر كل الأجهزة الحيوية وهي لاتدرك أن الجسد سيموت بسبب ذلك وأنها تصنع حتفها أيضا بموت الجسد الذي تعيش فيه ..

ولذلك ترى أن الشيخ العريفي وكل شيوخ الوهابية يتحول واحدهم الى شبه رجل أو شبه امرأة أو شبه مسلم عندما يستدرج للحديث عن الأقصى .. ويقول بأننا لانستطيع أن نعمل شيئا سوى الدعاء .. ولكنه يصبح فحلا من الفحول ونسرا من النسور وليثا غاضبا جدا اذا تعلق الامر بمسجد في حارة من حارات حمص السورية أو حوزة شيعية صغيرة في الفلبين ..

هذا قرار عمره عشرات السنين قرره عبد العزيز آل سعود .. وهو القيام بدور الناطور الذي يحرس اسرائيل من الفتاوى والجهاد وثرثرة المسلمين في مؤتمرهم السنوي وفعالياتهم .. واقتلاع فلسطين من الذاكرة وفصل التوائم السيامية الاسلامية التي تكررت في فصل التوأمين السياميين المتمثلين بالمذهبين السني والشيعي وفصل الوطنية عن الاسلام وتحويلهما الى متناقضين .. فالمسيحي العربي لايقبله الاسلام الوهابي الا على أنه كافر وغير جدير بالوطن ..ووصلنا الى مناطق في سورية ومصر بل في قلب فلسطين وقلب غزة لاتعنيها فلسطين ولايهمها تحرير فلسطين بقدر مايهمها اقامة شرع الله والتباري في اقامة الصلوات وشعائر العبادات والطقوس والدخول في جدل بيزنطي عن شروط الصيام في القطب الشمالي ..

هذا النفاق ليس حكرا على آل سعود بل تحول الى ثقافة شاملة هي ثقافة الايدز الوهابي .. فكل التيارات الاسلامية المشتقة من تلك اللحظة تمارس نفس النفاق .. الاخوان المسلمون منذ تأسيسهم لايظهر المسجد الأقصى في أدبياتهم الا نادرا مفابل خطاب الحاكمية والحكم الاسلامي وتكفير باقي المسلمين ..
وهذا الايدز الوهابي الذي فصل التوائم .. خلق بفعله ثقافة عامة وشاملة حيث تحولت كل الثورات العربية الى ابرام نفس الاتفاقية الناجحة التي عقدها المؤسس للحكم السعودي .. بيع المساجد أو بيع المقدسات .. تأخذ اسرائيل القدس والمسجد الأقصى وتأخذ المعارضات العربية والاسلامية السلطة وكل المساجد وتحول الجامعات ومباني المحافظات والبرلمان الى مساجد تنادي بالصلاة والطقوس وتعدد الزوجات .. دون أي شيء آخر .. ولذلك لانستغرب تهافت حركة حماس لنصرة مشروع تركي عثماني والتصفيق له دون الاكتراث بمدى التزام المشروع بتحرير فلسطين طالما أنه يلبس نساءه الحجاب والجلابيب ويقيم ولائم الافطار للصائمين .. وهذا مايفسر أيضا تهافت الاخوان المسلمين السوريين لقصم ظهر الهلال الشيعي دون أن تذكر اسرائيل بوعيد .. بل تسابق الجميع لبيع العقارات التي تريدها اسرائيل مقابل أن تصبح سورية خلافة اسلامية .. وحظي شيمون بيريز بشعار الصديق العظيم .. وهو ترجمة اخوانية حرفية لفتوى الحاخام العريفي وتصريح الولاء لاسرائيل للوليد بن طلال ..

اكتشاف السر ليس مفيدا فقط في منع الكارثة .. بل ان معرفته بعد وقوع الكارثة مهمة أيضا لتصويب مسار الأحداث وفهم التاريخ وفصل اللحم الاسلامي الذي خاطه الوهابيون الى اللحم الصهيوني لخلق تحالف بين هيكل سليمان والمسجد الحرام ضد الأقصى ..

اليوم يخاط لحم الأقصى الى عظام الهيكل اليهودي بالابر الوهابية وخيطان آل سعود التي يحيكها الوعاظ والمفتون من أشكال الحاخام العريفي .. ولن يوقف هذه الجريمة الا أن يعاد لحم الحرم الى لحم الأقصى كما كانا دوما ..

نحن ولحسن الحظ نحارب من أجل وطن كامل .. والوطن ليس مجرد مسجد مقدس أو كنيسة .. بل هو أكبر من كل المساجد والكنائس .. ولاتنفعنا كل مساجد الدنيا وكنائسها اذا لم يكن لها وطن ترتفع فيه؟؟ فماذا يعني أن نبني مساجد في كل الأرض ولايكون هناك وطن لنا ؟؟.. ولذلك فاننا نؤمن يقينا أن سورية كلها هي وطننا وأن كل فلسطين من البحر الى النهر هي توأمنا السيامي مثلها مثل لبنان والأردن والعراق ومصر .. لانقبل أن يفصل اللحم عن اللحم بمشارط واقعية الأمم المتحدة واجتهادات القانونيين الدوليين وفتاوى الوعاظ .. وسنعيد اللحم للحم .. والعظم للعظم .. وستجري الدماء في العروق من جسد الى جسد .. قلب واحد .. وقدر واحد .. لانكترث بالعريفي ولا بالوليد ولا أم الوليد ولا أبيه ولا جده .. ولا جد جده !! .. ولاجد جد نتنياهو .. عهد بنفس القوة ونفس الإخلاص للقسم ..

‎بقلم: نارام سرجون‎'s photo.






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز