سركوت كمال علي
sarkawtkamal@gmail.com
Blog Contributor since:
28 April 2015

محامي من كوردستان العراق

 More articles 


Arab Times Blogs
معركة الرمادي ....والانتصارات الوهمية

اعلن ضابط في قوات مكافحة الارهاب قبل يومين بان القوات العراقية قد حررت بالكامل جامعة الانبار الواقعة في مدينة الرمادي وقامت برفع العلم العراقي فوق بناية الجامعة. وفور اذاعتهم للخبر اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بنشر الخبر مع اضافة بعض الصور القديمة لتاكيدهم للخبر, وفي نفس الوقت قيامهم ببث اخبار كاذبة , وذلك لان الجيش والحشد الشعبي يتمنون من تحقيق اي انتصار كان ولو كان وهميا , وحقيقة ما حدث في جامعة الانبار استدراج الجيش لبناية واحدة فقط بمحيط جامعة الانبار لسويعات قليلة وبعدها بدأت العبوات والكمائن تنهال عليهم فقتل من قتل وهرب من هرب, وحسب وكالات عالمية التي نشرت خسائر الجيش والحشد خلال معارك جامعة الانبار بلغت اكثر من 70 قتيل وعشرات المصابين والأسرى واكثر من 21 آلية معطوبة وهمرات محروقة ودبابات مدمرة. وقتل في تلك المعركة اربعة من قادة سرايا الخراساني الشيعية الايرانية.

وبالامس وحسب مراسل قناة الجزيرة بلغت خسائر الحشد الشعبي اكثر من 32 قتيلا ونحو 30 جريحا من الجيش ومليشياته بمعارك في بناية بمحيط جامعة الأنبار عندما كانوا يحاولون الخروج منها دون جدوى. اضافة الى قيام داعش بتفجير عجلة محملة بأطنان المتفجرات على الحشد الشعبي بمحيط جامعة الأنبار. وفي نفس اليوم قام داعش بالهجوم على منطقة الخالدية القريبة من مدينة الرمادي واستطاعت من السيطرة على مواقع جديدة قريبة من منطقة الخالدية.

وما زالت المعارك على اشدها في جنوب الرمادي وبلغ خسائر الجيش والحشد الشعبي العشرات من القتلى وتدمير العشرات من الاليات. ودعا الشيخ علي حاتم سليمان في لقاء له مع جريدة القدس العربي بوم امس "المسؤولين ووسائل الإعلام الرسمي في العراق إلى مصارحة المواطن بحقيقة الوضع العسكري في الأنبار، والتوقف عن تسويق الأكاذيب، ومنها حديث وزير الدفاع المتكرر عن اقتراب موعد اقتحام الفلوجة أو الرمادي وغيرها من التصريحات المماثلة".

اذا كانت السيطرة او محاولة السيطرة على جزء من جامعة الانبار كلف الجيش والحشد الشعبي مئات القتلى والجرحى واعطاب وتدمير العشرات من الياتهم , فتحرير الرمادي باكملها وليس محافظة الانبار كم سيحتاج منهم من قتلى واليات؟ وبعد كل هذه الخسائر ما زالوا يصرون على الكذب ويصرون على استمرار تقدم القوات الامنية والحشد الشعبي؟

ومازالوا يبررون هزائمهم وخسائرهم بتريرات سخيفة فلقد اعلن قائد عمليات الانبار اللواء قاسم المحمدي يوم امس بان سبب تاخرهم هو وجود عجلات ملغومة على طول المحور" البو عيثة – الرمادي" لغرض اعاقة تقدم القوات الامنية فضلات عن الاشتباكات التي تدور بين القطعات. واخيرا وليس اخرا كفوا عن الكذب وانقلوا الحقيقة كما هو لان كذبكم مفضوح.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز