رابح عبد القادر فطيمي
rabah9929@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 February 2015

 More articles 


Arab Times Blogs
دولة الزعيم

لا شك أننا مستمرين في سياسة رد الفعل،بدل أن الفعل ،ولامم القوية وحدها هي التي تفعل.ولا تكتفي بالتنديد محجمة . طيلة العقود الماضية كنا نمهد للفشل .مدعين أننا نبني الدولة الوطنية ،في وسط صراخ ينبئك أننا غدا يتفجر بداخلنا النجاح ،وتتحقق أحلامنا بالجمهورية الموعودة ،جمهورية الشعب لا جمهورية الزعيم ،جمهورية الديمقراطية والحرية والعدالة لاجتماعية جمهورية أرفع رأسك ياعر بي .لا شيئ تحقق ،من وراء صراخ الزعيم ،ذهب الزعيم وترك دولة الحطام .جمهورية الألم والدماء ،جمهورية الفشل

الحطام في كل مكان واللهيب يدب من داخلها .الكل كان يراقب ويعلم لا محال سوف تسقط هذه الكيانات الغريبة .والقارء العادي للأحداث يدرك اننا لا نصمد في المعركة طويلا،بدل الدولة الوطنية التي فكتها الشعوب من مخالب لاحتلال في سوريا والعراق والجزائر وتونس وليبيا ولبنان .بدل الدماء التي سالت من أجل الحرية والدولة المدنية التي تقر حتما ،بدولة الدستور والتداول على السلطة وسيادة لشعب .حلت لغة الزعيم وحط نفسه بدل الدولة

وذابت الدولة في الزعيم .وأي إساءة فأنت متهم في وطنتيك ،ومتآمر على لأمن العام .خائن متواطئ لا مكان للك في الوطن حياتك في المهجر والا في السجن .ماذا سوف ينتج لدولة الوطنية المأمولة ولموؤده. الذي يحدث من حولنا لم يكن فجأة سنوات من الهدم للمؤسسات وللفكر الحر وللأحرار لم يهدأ بال لزعيم العربي حتى إطمأن لتهديم دولة المؤسسات وغاب أصحاب الفكر الحر وخلا الجو للكلام لأجوف يطلقه بمى سمي مثقف السلطة وإعلام المأجور والكل تحول الى شرطي رجل الدين والصحفي والمثقف والكل يريد أن يتحقق من هُوِيتَك ،حذاري أن تكون معارض,أنت عميل وهو الوطني الشريف وأنت المتآمر وهو الحارس على أمن البلد هذه هي أحلامنا بالجمهورية وئدت .والكثير يعول على الغرب وعلى الدول الستة أن تحميه من إيران وكأن أمريكا ملائكة ا لم تتآمر على العرب وكأنها لم تقتل مليون عراقي في همجية لا مثيل لها في التاريخ ،وكأنها لا تقف في الصف الصهيوني ضد الفلسطيني المغتصبة أرضه،والى اليوم هي في تغطية جوية للمليشيات الشيعية التابعة لإيران في العراق .جمهورية الزعيم تحطمت ،والباقي من الجمهوريات إذا لم تتدارك لأمر فإنها لا تستمر طويلا .لا تتصور أن سقوط ليبيا كان فجأة وفي لمحة البصر ومايحدث في سوريا ليس وليد الصدفة المعلن عنه سقوط دولة لأمن

مايجري تحت الطاويلة تهديم سوريا التاريخ سوريا الثقافة سوريا الشعب العربي المتعايش. نحن ضعاف لا نستطع ان نوقف لإحتلال الصفوي ولاحتلال الصهيوني لأمريكي تحالف على العرب لكي لا ينهضوا لكي لا يعودوا







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز