نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
اضحكوا على تراثكم: من قصص الشيخ الزعبراوي

1-نداء استغاثة للمجتمع الدولي: أفيدونا بجد يا رعاكم الله ماذا تفعل مع من يهددك ليل نهار بالقتل والموت والسبي والسطو على ممتلكاتك وسرقتك وسفك دمك وقطع رأسك وإعلان الحرب عليك، ويفرض نفسه وصياً ورقيباً وحاكماً عليك ويتحكم بكل شاردة وواردة بحياتك ويطلب منك أن تكون نسخة كربونية عن "شوية" بدو بدائيين عاشوا قبل 14 قرناً وإلا فأنت هرطيق مرتد زنديق، وهو مستعد للقتل وارتكاب جريمة في أية لحظة مع كل من يخالفه الرأي ويعرض عنه وعن أباطيله ولكنه يعتقد أنه خير من أخرجته الطبيعة، وهو مستعد لارتكاب المذابح إن لم تؤمن به ولم تركع لحجر أصم في أقاصي اقاصي البيداء والصحراء مثله؟ ماذا ستفعل البشرية؟ وكيف يتصرف البشر المهددون بهؤلاء البرابرة القتلة الموتورون المغرمون بالسجود للحجارة والأصنام؟ وأن كل ما أنتجته البشرية من فن وعلم وموسيقى وأدب وجمال وإبداع ومخترعات وفلسفات هو باطل وبدع ومرفوض وحرام أمام شعوذات وتخاريف وأباطيل وأضاليل وخرافات الصحراء ولا تساوي نعال سفاح وقاطع رؤوس وقاتل محترف وقاطع طريق يشهد أن لا إله إلا ربه وان محمدا عبده ورسوله فهذه جواز سفر له لارتكاب كل ااجرائم والموبقات وعدم الخضوع للقانون والإفلات من العقاب والحساب... هذا ما يسمونه بالإسلام (شرع الله)...

2-ما هو، ومن هو الدين الحق؟ الدين الحق هو الدين الذي يهرع ويركض وراءه الناس ليدخلوا به....وليس الدين الذي يركض هو و وراء الناس ويطلب منهم بالإرهاب والقتال ليدخلوا به ويقتلهم إن لم يدخلوا به ويقتنعوا ويعلن ويشن عليهم الحروب والجهاد كي يؤمنوا به... الدين الحق ليس بحاجة لدعاية ودعوة وجيوش من القتلة والفتوحات والحروب وليس بحاجة لوعاظ وقوة إقناع ومنابر وخطباء وتدريس وحشو وغسل دماغ وبرمجة الأطفال ومنع الفلسفة ورفض العلوم ولف ودوران وخزعبلات وحركات.... فهو كالشمس الساطعة ليس بحاجة لأي دليل أو كاهن او برهان....

3-اضحكوا على تراثكم: من قصص الشيخ الزعبراوي "رض"... المتأسلمون الدواعش البدو جماعة الرسالة الدموية الداعوشية السافلة يقولون لك عن أي شيءهذا موجود بالقرآن وأن الصحابي الجليل أبو صرماية الترلالي "رض" وكان واليا على الكوفة ويكثر من شرب الزوفا قد قال ذلك للخليفة المنتكح ابو دملة المعقور يوم رآه على الناقة فابتسم والقمل في لحيته وكانت معه جاريته قحباء بنت عبد المستنيك الشرمطاوي رضي الله عنها وكانت من أصحاب الرايات في مكة وعاصرت أم المحششين جربوعة وقعت بالبالوعة رضوان الله تعالى عليهم أجمعين وأكد له أن ذلك أتاه في المنام وهو نائم تحت النخلة وكانت بقربه عنزته السخلة وغلامه الحبشي أبو عجلة ...

4-ألا يكفي 1435 سنة من القتل والدمار والحروب والدماء والرسالة لم تصل ولم يفهمها الناس؟ يجب تجريم البدو وثقافتهم (شرع الله)فوراً حفاظاً على حياة البشر ومن أجل الأمن والسلم الدوليين: "قايمين نايمين"، ليل نهار، علنا وسراً، جهاراً نهاراً، وهم يكفرون البشر، ويشتمون الناس ويدعون لقتلهم، ويطلقون الأحكام على البشر هذا كذا وهذا كذا بعنصرية فاشية إجرامية حاقدة ويعلنون رغبتهم باستباحة أعراض الأبرياء ودمائهم وأموالهم وسبي نسائهم وترميل رجالهم وتيتيم الأطفال وتثكيل الأمهات، والدعوات الدائمة لإعلان الحروب (الجهاد الإجرامي المقدس)، وللقتال والحروب والإبادات من أجل إثبات نبوة لا يمكن التحقق منها لرجل عاش قبل 1400 عام وإرضاء كائن خرافي في السماء يسمونه بـ"الله". وكل من لا يؤمن بأباطيلهم وشعوذاتهم ودجلهم وأضاليلهم وخرابيطهم وهلوساتهم وعفاريتهم الزرقاء والسوداء..هذا خطر على البشرية جمعاء ولن يفلت من إرهابهم وإجرامهم أحد على الإطلاق ولن تبقى أرض ومكان دون حروب ونيران ودمار ودماء.. وكل من يخالفهم الرأي ويشكك في أحابيلهم ولا يطيق هذه الهلوسات يجب أن يقتل ويباد ويقطع رأسه في الحال ودونما إبطاء...... وليس لك أي رأي أو خيار وما عليك سوى السير في قطيع الهيستيريا والدهماء والرعاع كأية حشرة ونعجة من دون أي اعتبار لك فأنت في النهاية مجرد نكرة وصفر على الشمال لا قيمة لك أمام أساطير البدع وأوهام الغوغاء والبلهاء وسذاجة القطعان الموتورة المصابة بداء السحر والسعار وأمام أي بدوي سفاح عاش قبل 1400 عام...........اين الفاشية وأين الصهيونية وأين النازية وأين الاستعمار من كل هذا الورم والطاعون والآفة والبلاء والسرطان؟

5-إعدام أردوغان: لو فشل النذالة والتنمية في الانتخابات الأخيرة فاعلموا أن الولايات المتحدة قد رفعت الغطاء والحماية عن المجرم الإخواني والإرهابي الدولي أردوغان، وأن الاتفاق الإيراني الأمريكي بدأ يتبلور، وأن "الثورة" السافلة في طريقها للنهاية، ومحاكمة وإعدام أردوغان قد بدأت أولى خطواتها، وإن نجح فكل هذا الكلام لا يعني شيئاً والتوترات في المنطقة ستبقى قائمة كما هي بانتظار حلحلتها، ولكن في النهاية ولو بعد عشر سنوات، ومهما كان، ومهما طالت الحرب فلها نهاية، ولن ينقذ، عندها، أي شيء لرقبة أردوغان من حبل المشنقة....... اذكرونا بالخير

6-حقيقة التأسلم وثقافة البدو ( شرع الله): هي أن حولوا الجاهلية وعاداتها وقيمها(تعدد الزوجات-الغزو- السبي-الغنيمة-الجواري-العبودية- الصوم التلمودي- النذور والأضاحي التلمودية- الرقي والتعاويذ - النجاسة- العشور والتعشير (رسوم تفرض قسرا على حماية القوافل والعابرين الغرباء باستثناء قوافل قريش ومنها عرفت الجزية)-الختان التلمودي (لا يوجد نص قرآني صريح فيها لكنها عادة توارثوها من اليهود وصارت دينا وبالنسبة لمؤسس الإسلام لم يختن كطفل ولكنهم يقولون ويا سبحان الله ولد مختوناً)- تعظيم الإبل (الأنعام والبعير) وتبجيلها - الرق والاسترقاق والعبودية والنخاسة وبيع وشراء الجواري والسبايا والإناث-تسليع وتشييء واحتقار ودونية المرأة - زواج المتعة-الميراث- طقوس وثنية جاهلية كرجم الشيطان بالحجارة- وجود 30 كعبة دمرها مؤسس الإسلام وأبقى على كعبة مكة لغايات تجارية يستفيد منها اليوم آل تيوس أيضا-الحج إلى الكعبة وتقبيل الحجر الأسود-أساطير وقصص الأولين التي كانت معروفة ومتداولة وأقحمت في القرآن) هذه وغيرها الكثير ضمت إلى للإسلام وصارت دينا يعبد بما فيها عبادة الأصنام والحجارة وتقديس الأوثان...







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز