رابح عبد القادر فطيمي
rabah9929@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 February 2015

 More articles 


Arab Times Blogs
يوم القيامة ليس غدا


كل شيئ من حولك يستدعيك لأن لا تكون مسرورا ،ولا يليق بنا ان نكون مسرورين وكل شيء أنجزناه عبر عقود على حساب قوتنا يتهدم امام أعيننا ؟ومع ذلك انت تصفق لمرارة لألم ولا تدري ماذا تفعل اتبكي  يا مسكين أم تصفق. في الماضي عندما يحدث شيئ يشبه ما يحصل اليوم يردونه الى قيامة الساعة ،يقولون لك لا تأبه ..قربت قيام الساعة، تسكت ،وهل لك كلام وعلامات الساعة تقترب ،عليك ان تستعد لرحيل

اليوم ونحن نصفق لما يحصل لنا من كوارث ودمار.نعلم جيدا ،غير ما تعلمناه عن أجدادنا الذين كانوا يردون كل شيء لقدوم نهاية الدنيا.أنه لا دخل ليوم القيامة ،وعذابتنا هي من صنع أيدينا وأنها سوف تطول ،والكوارث سوف تتضاعف ‘وحتى لو جلس مئة تقي يدعون ربهم لقيام الساعة والخلاص سوف لا تأتي

ربما يأتيك صوت زاجرا من المجهول ,أن ابدأ المسير وابدأ العمل ,.اليوم كل شيئ ضدنا ولا ابالغ إذا كنا نحن نعمل ضد أنفسنا. أترك من فكر لأجداد وتفسيرهم للحوادث. ونحن اليوم في عصر الوفرة المعرفية .والمعرفة ولجت كل بيت .ولم يعد يفصلنا عن العالم الحضاري الديمقراطي الحر في فكره ،وفي روحه وفي اختياراته عالم يقوم على الحرية.آه ايتها الحرية كم انتظرتك لكنك لم تأتي ،كظمآن يبحث عن رشفة ماء. كل شيئ ضدنا نحن ضدّ أنفسنا.قبل ان يكون لآخرين ضدنا

وكما قال الشاعر :من يهن يسهل الهوان عليه ما لجرح بميت ايلاما.لا دخل ليوم القيامة.عندما يصف حاكم ، بأن شعبه ارهابي ،لأنه فقط رفض التصفيق شعب سئم علاقة تقوم على مبدأ السيد والعبد ،فضلها أن تكون ندية  رجل لرجل ،لماذا يفضلها الحاكم أن تكون علاقة السيد بعبده ؟ليس هناك مبرر لهذه العلاقة ؟.وعندما تصر الرعية على الندية .والصرخة كانت واحدة من المغرب الى المشرق الندية في المعاملة .أو" بلط البحر". فَبُهِتَ السيد لما سمع ورأى.فبدأت الطائرات تدك في صنعاء،ودمشق،وطرالبس،.بدأ الحاكم يهدم بحجة لإرهاب ،ونحن بالمقابل بدأن نفعل مثله وندمير آلة الموت ،وتداخل التهديم

نحن لا نبحث هنا عن الأحقية بل نتحدث عن تراجيدتنا .التي نعيشها في عصر كل منا يدعي انه لأكثر حضارة ولأكثر تحكما في المعرفة.لم أشاهد أحد يذرف دموعه وهويزف لنا تهديم مدينة بنيت بعرق الشعب او معلم تاريخي مهم ،أوحتى دبابة أو طائرة الكل يفتخر أنه هدم وكسر وغلب وحرر وقتل .في ضل هذه النشوة والنصر الكاذب نصفق لهزائمنا لتراجيديتنا اشترك في صنعها في يوم من لأيام حاكم وشعب ولفك هذ التزاوج القديم كم سنة وكم عقد لفصل حبل الزاوج القصري،بين شعب ارهابي وحاكم  جاء الى السلطة

 

 

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز