نضال نعيسة
nedalmhmd@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 February 2010

كاتب سوري مستقل لا ينتمي لاي حزب او تيار سياسي او ديني

 More articles 


Arab Times Blogs
خواطر لا على البال ولا على الخاطر: متى كانت فلسطين عربية؟

1-بين بول البعير ونكح الصغير: ما هو مشروع البدو الحضاري؟ يدعي البدو بأنهم سيحررون فلسطين من الصهاينة المغتصبين ولكن لا تعلم ما هو المشروع البدوي وماذا لديهم من مشروع حضاري وإنساني وعلماني وبدوي سوى عبادة الحجارة والأوثان وتقديس الأصنام وشرب ويسكي الصحراء أي بول البعير واغتصاب الصغيرات وإقامة حفلات قطع الرؤوس في الشوارع العامة لكل من لا يؤمن بخزعبلات وأساطير البدو ولكل معارض سياسي وصاحب فكر تقدمي، وما هو الشيء الذي جلبوه وقدموه لشعوب المنطقة التي لا تزال مستعمرة بفكرهم وثقافتهم حتى اللحظة منذ 1436، وأصبحت في ذيل ومؤخرة الأمم في كل شيء وأوطانها على كف عفريت وفي مهب الريح؟

2-انسحاب البدو الأعاريب من فلسطين شرط للانسحاب الصهيوني: لا فرق عندي أبداً بين المستعمرين البدو "العرب" لفلسطين، التي لم تكن عربية يوماً ما قبل غزو البرابرة سكان الصحراء لها، وبين المستعمر الاستطياني الصهيوني في القرن العشرين، وكما يجب أن ينسحب الصهاينة ويعودوا من حيث أتوا من دول الاغتراب، يجب على البدو الأعاريب سكان الصحراء الانسحاب والعودة للربع الخالي من حيث أتوا وبذا تعود فلسطين للتاريخ ويعود التاريخ لفلسطين....وإذا كان لدى بعض الصهاينة بعض مشروع مدني وعلماني وإنساني يتجلى في منح الجنسية والتعليم العلماني والدولة المدنية العصرية صاحبة الدستور والقانون، فإنه لا يتوفر لدى بدو فلسطين من الأصول البدوية العربية أي مشروع حضاري سوى الإرهاب والقمع والإجرام والاستبداد والوثنية وعبادة الحجارة والإيمان بخزعبلات وأساطير الصحراء المتخلفة وهم أعداء للحضارة والتنوير والعلمانية والدولة المدنية والدساتير العصرية....ومن هنا يجب على بدو فلسطين وعلى رأسها عصابات حماس وقادتها التلموديين الوهابجية مشعل وهنية وأبو مرزوق وبقية المجرمين البدو أصحاب الرسالة الخالدة ودولة الخلافة الإجرامية الداعشية الانسحاب فوراً من فلسطين والعودة للربع الخالي وممارسة إجرامهم وحقارتهم وبدواوتهم والارتواء من بول البعير واغتصاب الصغيرات على سنة أسلافهم البدو البرابرة..

3-متى كانت فلسطين عربية؟ بعد غزو البرابرة البدو سكان الصحراء لها واحتلالها واستعمارها وانتهى تاريخها هنا؟ قبلها ماذا كانت فلسطين؟ ومن كان يحكمها وهل عمر التاريخ والبشرية والدول يـُختزل فقط في الـ1436 سنة هي عمر الغزو البدوي كما يريد برابرة الصحراء وطمس كل تاريخ المنطقة والشعوب والثقافات السابقة للغزو البدوي؟ شو قولكم؟وما الفرق هنا بين الغزو الصهيوني والغزو البدوي؟ ولماذا نقاوم الغزو الصهيوني ولا نقاوم الغزو البدوي؟ إذا كانت حماس وعصابات البدو الصحراوية هي من ستحكم فلسطين، وستستمد دستورها من ثقافة البدو التلمودية العنصرية البدائية، فأنا شخصياً أفضل بقاءها مع الصهاينن؟

4-ما جدوى تحرير فلسطين؟ بفرض انسحب الصهاينة اليوم من ما تسمى بفلسطين، وتحررت وانبسطوا جماعة "المئيويمي" و"الأومية" و"العروبي" وتحققت أحلامهم، ماذا ستكون عليه هذه الدولة بوجود جحافل البدو الوثنيين عبدة الحجارة والأصنام المكية وجماعات الإرهاب الداعوشي المتأسلمين الماسون الملتحون أعداء الحضارة والإنسانية؟ هل ستكون إلا دولة فاشلة متخلفة تعيش على الخزعبلات والأساطير الوثنية البدوية وتنضم للقطيع الداعوشي البربري البدوي الذي لا يؤمن لا بحضارة ولا بمدنية أو "ضرّاب السخن"، كما هو حال ممالك الرعب والقهر ومزارع تسمين العجول الإرهابية المتأسلمة في الـ22 مزرعة بدوية تحكمها السلالات القبلية والعشائرية المتخلفة البدائية بأبشع وأفظع أساليب القهر والحكم والتوحش والهمجية المعروفة في التاريخ.

5-الصهاينة ودواعش فلسطين وجهان لعملة واحدة: هذا التناغم بين الصهاينة والدواعش وهذا الحلف الجديد والظاهر والذي تبلور بين الصهاينة والدواعش وتعهد الدواعش و"ثوار" أمريكا بعدم استهداف الصهاينة وعدم إطلاق رصاصة واحدة باتجاه إسرائيل من قبل ثوارأبي عمامة الكيني صوب إسرائيل وتحول المستشفيات الصهيونية إلى مراكز علاج للدواعش والعراعير والثوار هذا على الصعيد العملياتي والميداني أما على الصعيد الدبلوماسي والسياسي فقد تحولت عواصم البدو والـ22 زريبة وحظيرة المسماة بالدول العربية في كل مكان إلى أوكار ومراكز تجسس وإقامة وسفارات يرفرف فوقها علم إسرائيل وانبثاق وظهور الحلف البدوي الصهيوني إلى العلن من دون وجل.، وهذا يدل على متانة العلاقة بين الجانبين وأن هدف البدو والصهاينة هو واحد هو استهداف كل قوى التنوير والعلمنة والتحرر والإنسانية في العالم...فالدواعش البدو والصهاينة والحال وجهان لعملة واحدة ومن هنا فالنضال واجب ومشروع بنفس القدر ضد الجانبين والمشروعين البدوي والصهيوني

6- بدونة وليس تحرير فلسطين: بهذا المعنى ومن هذا المنظور لا يوجد شي اسمه تحرير فلسطين، بل عملية إعادة استعمار البدو واحتلالهم لها وبالتالي بدونتها كسابق عهدها لتنضم للـ22 مزرعة ومقهرة ومبعرة بدوية يسوسها برابرة وأغبياء وجراثيم التاريخ، ومن هنا ينبغي تغيير أسماء الفصائل الفلسطينية لتصبح الجبهة الشعبية لبدونة فلسطين، الجبهة الديمقراطية لبدونة فلسطين، جبهة البدونة الفلسطينية، منظمة البدونة الفلسطينية |فتح سابقاً"، جماعة سرطان الوهابية البدوية، وهكذا دواليك

7-التهم جاهزة لا تخافوا: ستقول جماعة البدو و"المئيويمي" و"الأومية" و"العروبي": "هادا واحد ماسوني صهيوني وعميل وماسوني ولا أدري ماذا من التهم البدوية التكفيرية التخوينية الجاهزة







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز