عطية زاهدة
attiyah_zahdeh@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 October 2013

كاتب من فلسطين

 More articles 


Arab Times Blogs
مثل فلسطين في مؤتمرات القمة العربية

كان في قرية من بلاد العرب "مختار" قد شاخ وكاد أن يصل به العمر أن يقضي حاجته كالرضيع شاخّاً على حاله، وكان في جوار بيته فتاة على قسط من الجمال يفك المحكوم عليه بالإعدام حتى عن مشانق الحجّاج!

 طمع ذاك الشيخ العجوز بالفتاة وأخذ يسعى في طلبها ترغيباً وترهيباً. وكاد أبوها المستضعف في القرية أن يرضخ، ولكنها أبت أن ينكحها ذلك المختار الوغد. وبهذه الكيفية أو تلك، وقعت في غرام شابّ وسيم من فقراء الحيّ، ولكن نفوذ المختار حال دون زواجها منه، وكان الفتى الوسيم قد شغفها حبّاً مذيباً لها بلهيب العشق والأشواق، حتى وصل بها الأمر أن ضُبطت معه طبقاً من تحت طبق. وتولى الطامعون فيها كِبْرَهم وعلى رأسهم "المختار" فحكموا عليها بالرجم تطبيقاً لحدود الشرع، وسلموها لمجموعة من شباب القرية لينفذوا فيها عقوبة الرجم بعيداً عن القرية.

وفي الطريق قال قائل منهم: ما رأيكم أن نصطاد عصفورين بحجر واحد؟

قالوا وأقبلوا عليه: ماذا تقصد يا عزيزنا الرشيد؟

قال: ما دامت هذه الفاتنة المجرمة ذاهبة إلى القتل فلماذا لا نجامعها فنكسب التنعم بها قبل إعدامها؟ لماذا نفوّت فرصة التمتع بها؟

قالوا: وكيف نعود إلى القرية على جنابة؛ فلو استحلفونا على أننا لم نمسها أقسمنا أننا عدنا طاهرين؟

قال: لا تقلقوا؛ فأنا أعرف نبعاً قريباً يمكننا أن نغتسل فيه.

وكان ما كان فتناوبوها ثم رجموها ثأراً لشرف قريتهم!

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز