هشام طاهر
godsprophetsbook@gmail.com
Blog Contributor since:
13 July 2014

 More articles 


Arab Times Blogs
النبى داود فى التاريخ العام

داود تولى مقاليد الحكم فى سن مبكر

التوراة

 وجاء جميع شيوخ إسرائيل إلى الملك، إلى حبرون، فقطع الملك داود معهم عهدا في حبرون أمام الرب. ومسحوا داود ملكا على إسرائيل  كان داود ابن ثلاثين سنة حين ملك، وملك أربعين سنة  في حبرون ملك على يهوذا سبع سنين وستة أشهر. وفي أورشليم ملك ثلاثا وثلاثين سنة على جميع إسرائيل ويهوذا(صمو2: 5)

في البداية كان داود ملك على حبرون وبعد ذلك ملك على جميع اسرائيل.

 فيليب تولى مقاليد الحكم فى سن مبكر

أنه بعد موت برديكاس كان فيليب الأحق بالوصاية على ابن أخيه الصغير (الذي نستطيع أن نستنتج أنه لم يبلغ الخامسة من عمره إذا قلنا أن برديكاس بعث بأخيه فيليب إلى طيبة لأنه لم يكن لديه وقتها أبناء) فغادر طيبة مسرعا لتولي المملكة نيابةً عن أخيه الصغير ثم بعد مدة جعله أهل مقدونية ملكا عليهم وهو فى سن 22 عاما , فقد كانوا بأمس الحاجة لترتيب مملكتهم وتنظيمها وهذا لا يكون من ولد صغير فالمُلك هو الذي طلب فيليب بذلك.

 فى البداية فيليب كان ملك على مقدونيا وبعد ذلك ملك على الاغريق او بنى هيلاس.

مدينة داود

التوراة

7 وأخذ داود حصن صهيون ، هي مدينة داود 8  وقال داود في ذلك اليوم: إن الذي يضرب اليبوسيين ويبلغ إلى القناة والعرج والعمي المبغضين من نفس داود. لذلك يقولون: لا يدخل البيت أعمى أو أعرج 9  وأقام داود في الحصن وسماه مدينة داود. وبنى داود مستديرا من القلعة فداخلا (صمو2: 5). لا يوجد اى اثر لهذة المدينة في  ارض فلسطين.

مدينة فيليب المقدونى

 يطلق عليها مدينة فليبى وتقع في شرق مقدونيا(حبرون المذكورة في التوراة) ، التي أنشئت من قبل فيليب الثاني في عام 356 قبل الميلاد، وكان الهدف من تأسيس المدينة  السيطرة على مناجم الذهب والفضة والحديد المجاورة، وإقامة حامية في ممر استراتيجي، على بحر ايجة.

استخرج  فيليب المعادن من الجبال. وقام بعدها بحملات عديدة في تراقيا , متوخياً من وراء ذلك أن يدمج في دولته مدناً يونانية تقع على الشاطئ المطل على بحر إيجه ومضائقه لكي لا يحط من قدر أثينا فقد كان الوقت مبكر لمواجهتها، ولم يمضي العام ( 358 ق. م) إلا وقد أكمل فيليب سيطرته على المناجم الغنية بالذهب والفضة في (موت بانجيام ) فكانت هذه الثروة التي جناها من هذه المناجم خير مساعدٍ له في إكمال مشاريعه المستقبلية، وأعاد تأسيس مدينة كانت أشبه بمركز تعدين ونالت هذه المدينة شرف أن تسمى باسمه وهنا يكون قد أكمل سيطرته على جزء كبير من مقدونية، وبعد ذلك سيطر على جميع المناجم في بلاد اليونان(الجبال تمثل 80% من مساحة اليونان) قام فيليب المقدونى بتطويرمعدات الجيش المقدونى، ومنها انة قام بتقليل وزن الدرع الحربى ليكون اغف وزنا، ليسهل حركة الجنودعند المعركة.

القران

وَلَقَدْ آتَيْنَا دَاوُودَ مِنَّا فَضْلًا يَا جِبَالُ أَوِّبِي مَعَهُ وَالطَّيْرَ وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ (10) أَنِ اعْمَلْ سَابِغَاتٍ وَقَدِّرْ فِي السَّرْدِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ(سبأ)

وَعَلَّمْنَاهُ صَنْعَةَ لَبُوسٍ لَّكُمْ لِتُحْصِنَكُم مِّن بَأْسِكُمْ فَهَلْ أَنتُمْ شَاكِرُونَ (80) الانبياء

نجمة داود

وتسمى ايضا بخاتم سليمان  وتسمى بالعبرية ماجين داويد بمعنى درع داود وتعتبر من اهم رموز هوية الشعب اليهودى فى العصر الحديث، ولكن هذا الرمز استخدمة الهندوسيين من ضمن الاشكال الهندسية التى استعملوها للتعبير عن الكون الميتافيزيقيا، وكانوا يطلقون على هذا الرمز ماندال. نجمة داود اصبحت رمزللشعب اليهودى فى العصور الوسطى فقط، وان هذا الرمز حديث مقارنة بالشمعدان السباعى(شعار ابوللو كاهن معبد دلفى) الذى يعتبر اقدم رمز لبنى اسرائيل، وفى عام 1984 تم اختيار نجمة داود لتكون الشعار الاساسى على علم اسرائيل، استنادا على رويات فان الدرع الذى استعملة داود فى المعارك فى شبابة كان درعا قديما وقام بلفة بشرائط من الجلد على هيئة نجمة. اقدم دليل اثرى تم العثور علية على وجود النجمة، على قبر فى مدينة تارنتو فى جنوب ايطاليا والذى يعتقد انها تعود الى القرن الثالث بعد الميلاد

 

نجمة فيليب المقدونى

 من حيث علم الاثار نجمة فيليب المقدونى موجودة على الدروع الحربية التى استخدمها الجيش المقدوني فى حروبة فى القرن الثالث قبل الميلاد، ومرسومة داخل كنيسة بيت لحم ،وداخل الفاتيكان، وعلى المسلة المصرية التى امام الفاتيكان وعليها الصليب، وداخل الكنائس القديمة والجديدة ايضا.

من المفروض ان نجمة داود التى رسمت استنادا على الروايات ان تكون اقدم من نجمة فيليب المقدونى، ولكن نجمة داود فى التاريخ الدينى ظهرت بعد1300 سنة من تاريخ داود الذى حددة رجال الدين 1000 قبل الميلاد، وهو تاريخ ظنى لا يعتمد على علم الاثار، او على المؤرخين.

زواج دواد فى اخر العمر

التوراة

1 وشاخ الملك داود. تقدم في الأيام. وكانوا يدثرونه بالثياب فلم يدفأ  فقال له عبيده: ليفتشوا لسيدنا الملك على فتاة عذراء، فلتقف أمام الملك ولتكن له حاضنة ولتضطجع في حضنك فيدفأ سيدنا الملك  ففتشوا على فتاة جميلة في جميع تخوم إسرائيل، فوجدوا أبيشج الشونمية، فجاءوا بها إلى الملك  وكانت الفتاة جميلة جدا، فكانت حاضنة الملك. وكانت تخدمه، ولكن الملك لم يعرفها  ثم إن أدونيا ابن حجيث ترفع قائلا: أنا أملك. وعد لنفسه عجلات وفرسانا وخمسين رجلا يجرون أمامه  ولم يغضبه أبوه قط قائلا: لماذا فعلت هكذا ؟. وهو أيضا جميل الصورة جدا، وقد ولدته أمه بعد أبشالوم  وكان كلامه مع يوآب ابن صروية، ومع أبياثار الكاهن، فأعانا أدونيا  وأما صادوق الكاهن وبناياهو بن يهوياداع وناثان النبي وشمعي وريعي والجبابرة الذين لداود فلم يكونوا مع أدونيا  فذبح أدونيا غنما وبقرا ومعلوفات عند حجر الزاحفة الذي بجانب عين روجل، ودعا جميع إخوته بني الملك وجميع رجال يهوذا عبيد الملك  وأما ناثان النبي وبناياهو والجبابرة وسليمان أخوه فلم يدعهم (ملو 1:1 -10)

زواج فيليب المقدونى في اخر العمر

 تزوج فيليب بأمراة اخرى تُدعى كليوباترا وهى اميرة مقدونية على عكس  أولمبياس هى ابنة ملك ابيروس التى خشيت ان يذهب العرش لابن آخر غير ابنها الإسكندر،  ولذا فسرعان ما ذهب فكرها إلى أن فيليب ينوي توريث العرش لابن يكون مقدوني خالص عكس ابنه الإسكندر، والذي يكونون أخواله من إبيروس. وهذا ما ذكرة التوراة في سفر الملوك الاول.

اغتيل داود في التوراة

28 فأتى الخبر إلى يوآب ، لأن يوآب مال وراء أدونيا ولم يمل وراء أبشالوم، فهرب يوآب إلى خيمة الرب وتمسك بقرون المذبح 29 فأخبر الملك سليمان بأن يوآب قد هرب إلى خيمة الرب وها هو بجانب المذبح. فأرسل سليمان بناياهو بن يهوياداع قائلا: اذهب ابطش به 30  فدخل بناياهو إلى خيمة الرب وقال له: هكذا يقول الملك: اخرج. فقال: كلا، ولكنني هنا أموت. فرد بناياهو الجواب على الملك قائلا: هكذا تكلم يوآب وهكذا جاوبني 31 فقال له الملك: افعل كما تكلم، وابطش به وادفنه، وأزل عني وعن بيت أبي الدم الزكي الذي سفكه يوآب. (ملو 1: 2)

اغتيل فيليب المقدونى

قد قتل فيليب الثانى  فى 336 قبل الميلاد على يد حرسه الخاص  وهو پوسانياس الأورستیادي عندما كان فى ايجه وكان يحضر فى ذالك الوقت عرس ابنته  كيلوباترا هناك وكانت متزوجه من أخو امه أوليمبياس وكان يدعى ( الأسكندر الأول ) وبعد أن قام   پوسانياس الأورستیادي بقتل فيليب الثانى أو  هرب حتى لا يتمكنوا من العثور عليه   ولكن تم  القبض عليه قبل هروبه وقتله وكان پوسانياس الأورستیادي يعتبر من المهمين للحرس لدى فيليب حيث كان يعمل كبير الحرس الملكى له.

 القران لم يذكر عن مقتل داود

المدينة المقدسة عند داود هى اورشليم، والمدينة المقدسة عند فيليب المقدونى طيبة.

وللحديث باقية

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز