هشام طاهر
godsprophetsbook@gmail.com
Blog Contributor since:
13 July 2014

 More articles 


Arab Times Blogs
النبى سليمان فى التاريخ العام الجزء الثالث

 

  واتبعوا ما تتلوا الشياطين على ملك سليمان وما كفر سليمان ولكن الشياطين كفروا، القران فى هذة الاية ينفى تهمة الكفر التى اطلقها التاريخ على سليمان، من المعروف ان رجال الدين تعتبر اسكندر المقدونى، وثنى الديانة.  وفى اية اخرى: فَأَخْرَجْنَاهُم مِّن جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ (57) وَكُنُوزٍ وَمَقَامٍ كَرِيمٍ (58) كَذَلِكَ وَأَوْرَثْنَاهَا بَنِي إِسْرَائِيلَ (59) الشعراء، من هم القوم الذين خارجوا من مصر ثم عادوا مرة اخرى؟  الاغريق، المرة الاولى فى عهد رمسيس الثالث تحت اسم شعوب بدو البحر، والمرة الثانية دخول اسكندر المقدونى.

الخلاف على الخلافة بين اسكندر واخية

 عرض الحاكم الفارسي لإقليم كاريا أن يزوج ابنته بالأخ غير الشقيق للإسكندر، المدعو فيليپ آرهيدايوس،  فقالت أوليمپياس وعدد من أصحاب إسكندر، أن مشروع الزواج هذا يؤكد عزم فيليپ جعل آرهيدايوس وريثًا له. فقام إسكندر بإرسال مبعوث يُدعى ثيساليوس الكورنثي إلى الحاكم الفارسي يُخبره فيها أنه من غير اللائق لمنصبه أن يعرض تزويج ابنته بولد غير شرعي، وأنه ينبغي أن يزوجها للإسكندر عوض ذلك. ولمّا علم فيليپ بالقصة، أوقف مفاوضاته مع الحاكم الفارسي فورًا، ووبخ الإسكندر توبيخًا شديدًا، قائلاً له أن ما لا يليق هو اتخاذه لزوجة فارسية كاريّة، وإنه كان يعتزم تزويجه بامرأة أفضل. أقدم فيليپ على نفي أربعة من أصدقاء اسكندر بعد هذه الحادثة.

 . المصدر المؤرخ پلوتارخ

الخلاف على العرش ما بين سليمان واخية

يقول التوراة

11 فكلم ناثان بثشبع أم سليمان قائلا: أما سمعت أن أدونيا ابن حجيث قد ملك، وسيدنا داود لا يعلم

12 فالآن تعالي أشير عليك مشورة فتنجي نفسك ونفس ابنك سليمان

13 اذهبي وادخلي إلى الملك داود وقولي له: أما حلفت أنت يا سيدي الملك لأمتك قائلا: إن سليمان ابنك يملك بعدي، وهو يجلس على كرسيي ؟ فلماذا ملك أدونيا

14 وفيما أنت متكلمة هناك مع الملك، أدخل أنا وراءك وأكمل كلامك

15 فدخلت بثشبع إلى الملك إلى المخدع. وكان الملك قد شاخ جدا وكانت أبيشج الشونمية تخدم الملك

16 فخرت بثشبع وسجدت للملك، فقال الملك: ما لك

17 فقالت له أنت يا سيدي حلفت بالرب إلهك لأمتك قائلا: إن سليمان ابنك يملك بعدي وهو يجلس على كرسيي

18 والآن هوذا أدونيا قد ملك. والآن أنت ياسيدي الملك لا تعلم ذلك

19 وقد ذبح ثيرانا ومعلوفات وغنما بكثرة، ودعا جميع بني الملك، وأبياثار الكاهن ويوآب رئيس الجيش، ولم يدع سليمان عبدك

20 وأنت يا سيدي الملك أعين جميع إسرائيل نحوك لكي تخبرهم من يجلس على كرسي سيدي الملك بعده

21 فيكون إذا اضطجع سيدي الملك مع آبائه أني أنا وابني سليمان نحسب مذنبين

22 وبينما هي متكلمة مع الملك، إذا ناثان النبي داخل

23 فأخبروا الملك قائلين: هوذا ناثان النبي. فدخل إلى أمام الملك وسجد للملك على وجهه إلى الأرض

24 وقال ناثان: يا سيدي الملك، أأنت قلت: إن أدونيا يملك بعدي وهو يجلس على كرسيي

25 لأنه نزل اليوم وذبح ثيرانا ومعلوفات وغنما بكثرة، ودعا جميع بني الملك ورؤساء الجيش وأبياثار الكاهن، وها هم يأكلون ويشربون أمامه ويقولون: ليحي الملك أدونيا

26 وأما أنا عبدك وصادوق الكاهن وبناياهو بن يهوياداع وسليمان عبدك فلم يدعنا

27 هل من قبل سيدي الملك كان هذا الأمر، ولم تعلم عبدك من يجلس على كرسي سيدي الملك بعده

28 فأجاب الملك داود وقال: ادع لي بثشبع. فدخلت إلى أمام الملك ووقفت بين يدي الملك

29 فحلف الملك وقال: حي هو الرب الذي فدى نفسي من كل ضيقة

30 إنه كما حلفت لك بالرب إله إسرائيل قائلا: إن سليمان ابنك يملك بعدي، وهو يجلس على كرسيي عوضا عني، كذلك أفعل هذا اليوم

31 فخرت بثشبع على وجهها إلى الأرض وسجدت للملك وقالت: ليحي سيدي الملك داود إلى الأبد.

سفر الملوك الاول

بداية حكم اسكندر المقدونى

بدأ الإسكندر عهده بإبادة خصومه الذين يُحتمل أن يبرز منهم شخصًا يُنازعه على عرش المملكة، فأمر بإعدام ابن عمه أمينتاس الرابع، المنافس الأبرز والمدعي بالحق في عرش مقدونيا، وأميرين مقدونيين آخرين من إقليم  لينخستس، لكنه أعفى عن ثالث هوإسكندر اللينخستي.  ومن الأشخاص الآخرين الذين طالهم سيف إسكندر : أتالوس، الذي كان قائدًا لحرس الحدود في الجيش المرابط في آسيا الصغرى، وعمًا لكليوپترا يوريديس، إذ تواصل حينها مع الزعيم الأثيني ديموستيني بخصوص إمكانية انشقاقه عن الجيش المقدوني والتحاقه بجيش أثينا. كما كان إسكندر ما يزال حاقدًا على أتالوس بعد أن أهانه علنًا في حفل زفاف ابنة أخيه على فيليپ، وبعد وفاة الاثنين وإثبات اتصاله مع الأثينيين، أقدم الإسكندر على إعدامه والتخلص من شروره.  عفا الإسكندر عن أخيه غير الشقيق فيليپ آرهيدايوس لإصابته بإعاقة عقلية.

النبى سليمان وبداية الحكم

الخلاف على العرش بين النبى سليمان واخية، ومقتل اخية

التوراة

12 وجلس سليمان على كرسي داود أبيه، وتثبت ملكه جدا

13 ثم جاء أدونيا ابن حجيث إلى بثشبع أم سليمان. فقالت: أللسلام جئت ؟. فقال: للسلام

14 ثم قال: لي معك كلمة. فقالت: تكلم

15 فقال: أنت تعلمين أن الملك كان لي، وقد جعل جميع إسرائيل وجوههم نحوي لأملك، فدار الملك وصار لأخي لأنه من قبل الرب صار له

16 والآن أسألك سؤالا واحدا فلا ترديني فيه. فقالت له: تكلم

17 فقال: قولي لسليمان الملك، لأنه لا يردك، أن يعطيني أبيشج الشونمية امرأة

18 فقالت بثشبع: حسنا . أنا أتكلم عنك إلى الملك

19 فدخلت بثشبع إلى الملك سليمان لتكلمه عن أدونيا. فقام الملك للقائها وسجد لها وجلس على كرسيه، ووضع كرسيا لأم الملك فجلست عن يمينه

20 وقالت: إنما أسألك سؤالا واحدا صغيرا. لا تردني. فقال لها الملك: اسألي يا أمي، لأني لا أردك

21 فقالت: لتعط أبيشج الشونمية لأدونيا أخيك امرأة

22 فأجاب الملك سليمان وقال لأمه: ولماذا أنت تسألين أبيشج الشونمية لأدونيا ؟ فاسألي له الملك لأنه أخي الأكبر مني له ولأبياثار الكاهن وليوآب ابن صروية

23 وحلف سليمان الملك بالرب قائلا: هكذا يفعل لي الله وهكذا يزيد، إنه قد تكلم أدونيا بهذا الكلام ضد نفسه

24 والآن حي هو الرب الذي ثبتني وأجلسني على كرسي داود أبي، والذي صنع لي بيتا كما تكلم، إنه اليوم يقتل أدونيا

25 فأرسل الملك سليمان بيد بناياهو بن يهوياداع، فبطش به فمات

وقال الملك لأبياثار الكاهن: اذهب إلى عناثوث إلى حقولك، لأنك مستوجب الموت، ولست أقتلك في هذا اليوم، لأنك حملت تابوت سيدي الرب أمام داود أبي، ولأنك تذللت بكل ما تذلل به أبي

27 وطرد سليمان أبياثار عن أن يكون كاهنا للرب، لإتمام كلام الرب الذي تكلم به على بيت عالي في شيلوه

28 فأتى الخبر إلى يوآب ، لأن يوآب مال وراء أدونيا ولم يمل وراء أبشالوم، فهرب يوآب إلى خيمة الرب وتمسك بقرون المذبح

29 فأخبر الملك سليمان بأن يوآب قد هرب إلى خيمة الرب وها هو بجانب المذبح. فأرسل سليمان بناياهو بن يهوياداع قائلا: اذهب ابطش به

30 فدخل بناياهو إلى خيمة الرب وقال له: هكذا يقول الملك: اخرج. فقال: كلا، ولكنني هنا أموت. فرد بناياهو الجواب على الملك قائلا: هكذا تكلم يوآب وهكذا جاوبني

31 فقال له الملك: افعل كما تكلم، وابطش به وادفنه، وأزل عني وعن بيت أبي الدم الزكي الذي سفكه يوآب.  سفر الملوك الاول الاصحاح الثانى

وللحديث باقية

 

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز