هشام طاهر
godsprophetsbook@gmail.com
Blog Contributor since:
13 July 2014

 More articles 


Arab Times Blogs
مريم اخت هارون وارتميس وحل لغز الالهة الاغريقية

 

عرفها الرومان باسم ديانا، وعرفها الاغريق بآرتميس، بحسب الميثولوجيا الإغريقية القديمة، هي إلهة الصيد والبرية، حامية الأطفال، وإلهة الإنجاب وكل ما يتعلق بالمرأة حامية الشرف العذري، و معينة النساء عند الوضع، ارتبط اسمها بالقمر كما ارتبط اسم شقيقها  أبوللو بالشمس، و انتشرت معابدها في كافة بلاد الإغريق و خاصة في المدن التي يكثر بها الصيادون، واكبر معبد لها في افسس بتركيا. وتعتبر آرتميس إحدى أهم وأقوى الآلهة، حيث أنها تنتمي للأولمبيين، أو الآلهة الإثنا عشر. هي ابنة كلا من زيوس، ملك الآلهة، وليتو، وهي أيضاً الأخت التوأم لأبولون . كانت الهه العفاف والطهارة، تتخذ كل وصيفاتها من العذارى وكانت تعاقبهن بقسوه اذا فقدن عذريتهن .وحولت الصياد أكتاوون الي ظبي لأنه رآها عارية يوماً تستحم في البحيرة فهاجمته كلاب صيدها وقتلته. يرسم الفنانون آرتيميس دوماً في صورة صيادة جميلة تحمل قوسًا وجعبة سهام.
بحسب الأساطير كانت صديقة للبشر، وكجميع الأولمبيون كان لها مفضلين من البشر، لكنها لم تستطع حمايتهم جميعا من الأخطار. كانت إلهة عذراء، شابة ومنطلقة، تؤمن بالحرية والإستقلال وتحب حياة الخلاء. تعارض الزواج كونه قيداً للمرأة في رأيها ولا تحب مصاحبة الرجال كثيراً، إلا أنها كانت ترافق بعضاً منهم مثل أوريون أثناء الصيد. لكنها كانت في بعض الأحيان سريعة الغضب والإنتقام .هي إحدى ثلاثة إلهات ذات مناعة ضد سحر وقوة أفروديت، والإثتنان الأخريتان هما أثينا وهيستيا. من الجدير بالذكر أنها كانت مهتمة بعفتها وعذريتها منذ صغرها، في بعض الأساطير منذ أن كانت في الثالثة من عمرها، حيث جلست على حضن أبيها لتطلب منه تحقيق بعضاً من أمانيها، أولها العذرية الأبدية، ثم تمنت أن تكون جميع حورياتها صغاراً في السن (في التاسعة من العمر تقريباً) هو تقريبا عمرها وهى تتابع موسى فى التابوت ) وقفت ارتميس مع ابوللو ضد هرقل، لم وقع الخلاف بينهم، ولكن اثينا بلاس كانت في صف هرقل.

ارتميس كانت تهتم بأمور المرأة، حيث كانت تحفظ وتحمي الفتيات الصغيرات وتستمر في ذلك حتى مرحلة البلوغ والنضوج، لذلك كانت الفتيات المقبلات على الزواج يقمن بتقديم دمية صغيرة أو خصلة من شعورهن قرباناً لها، إستعداداً للحياة الزوجية. لكنها تلام في العادة عند الموت المفاجيء للنساء، حيث تطلق سهامها على المرأة فتقتلها على الفور، وبالرغم من كونها إلهة عذراء، فإنها تساعد النساء أثناء الإنجاب. وقد يرجع هذا الأمر إلى مساعدتها لوالدتها أثناء إنجابها لأبولو الذي ولدت قبله بيوم.

التوراة:.... لم يذكر التوراة عن زواج مريم اخت هارون او عن ابناءها، لكنة ذكر الخلاف الذى تم ما بين هارون ومريم مع موسى. يقول التوراة:... 1 وتكلمت مريم وهارون على موسى بسبب المرأة الكوشية التي اتخذها، لأنه كان قد اتخذ امرأة كوشية( الزواج الثانى للنبى موسى)

2 فقالا: هل كلم الرب موسى وحده ؟ ألم يكلمنا نحن أيضا ؟ فسمع الرب

3 وأما الرجل موسى فكان حليما جدا أكثر من جميع الناس الذين على وجه الأرض

4 فقال الرب حالا لموسى وهارون ومريم: اخرجوا أنتم الثلاثة إلى خيمة الاجتماع. فخرجوا هم الثلاثة

5 فنزل الرب في عمود سحاب ووقف في باب الخيمة، ودعا هارون ومريم فخرجا كلاهما

6 فقال: اسمعا كلامي . إن كان منكم نبي للرب، فبالرؤيا أستعلن له. في الحلم أكلمه

7 وأما عبدي موسى فليس هكذا، بل هو أمين في كل بيتي

8 فما إلى فم وعيانا أتكلم معه، لا بالألغاز. وشبه الرب يعاين. فلماذا لا تخشيان أن تتكلما على عبدي موسى

9 فحمي غضب الرب عليهما ومضى

10 فلما ارتفعت السحابة عن الخيمة إذا مريم برصاء كالثلج. فالتفت هارون إلى مريم وإذا هي برصاء

11 فقال هارون لموسى: أسألك يا سيدي، لا تجعل علينا الخطية التي حمقنا وأخطأنا بها

12 فلا تكن كالميت الذي يكون عند خروجه من رحم أمه قد أكل نصف لحمه

13 فصرخ موسى إلى الرب قائلا: اللهم اشفها

14 فقال الرب لموسى: ولو بصق أبوها بصقا في وجهها، أما كانت تخجل سبعة أيام ؟ تحجز سبعة أيام خارج المحلة، وبعد ذلك ترجع

15 فحجزت مريم خارج المحلة سبعة أيام، ولم يرتحل الشعب حتى أرجعت مريم.(سفر العدد الاصحاح 12).

 

 ذكرها الرسول بولس في اعمال الرسل :... 24 لأن إنسانا اسمه ديمتريوس، صائغ صانع هياكل فضة لأرطاميس، كان يكسب الصناع مكسبا ليس بقليل

25 فجمعهم والفعلة في مثل ذلك العمل وقال: أيها الرجال أنتم تعلمون أن سعتنا إنما هي من هذه الصناعة (الاعترض على صناعة التماثيل فقط)

26 وأنتم تنظرون وتسمعون أنه ليس من أفسس فقط، بل من جميع أسيا تقريبا، استمال وأزاغ بولس هذا جمعا كثيرا قائلا: إن التي تصنع بالأيادي ليست آلهة

27 فليس نصيبنا هذا وحده في خطر من أن يحصل في إهانة، بل أيضا هيكل أرطاميس، الإلهة العظيمة، أن يحسب لا شيء، وأن سوف تهدم عظمتها، هي التي يعبدها جميع أسيا والمسكونة

28 فلما سمعوا امتلأوا غضبا، وطفقوا يصرخون قائلين: عظيمة هي أرطاميس الأفسسيين

29 فامتلأت المدينة كلها اضطرابا، واندفعوا بنفس واحدة إلى المشهد خاطفين معهم غايوس وأرسترخس المكدونيين، رفيقي بولس في السفر

30 ولما كان بولس يريد أن يدخل بين الشعب، لم يدعه التلاميذ

31 وأناس من وجوه أسيا ، كانوا أصدقاءه، أرسلوا يطلبون إليه أن لا يسلم نفسه إلى المشهد

32 وكان البعض يصرخون بشيء والبعض بشيء آخر، لأن المحفل كان مضطربا، وأكثرهم لا يدرون لأي شيء كانوا قد اجتمعوا

33 فاجتذبوا إسكندر من الجمع، وكان اليهود يدفعونه. فأشار إسكندر بيده يريد أن يحتج للشعب

34 فلما عرفوا أنه يهودي، صار صوت واحد من الجميع صارخين نحو مدة ساعتين: عظيمة هي أرطاميس الأفسسيين

35 ثم سكن الكاتب الجمع وقال: أيها الرجال الأفسسيون، من هو الإنسان الذي لا يعلم أن مدينة الأفسسيين متعبدة لأرطاميس الإلهة العظيمة والتمثال الذي هبط من زفس

36 فإذ كانت هذه الأشياء لا تقاوم، ينبغي أن تكونوا هادئين ولا تفعلوا شيئا اقتحاما

37 لأنكم أتيتم بهذين الرجلين، وهما ليسا سارقي هياكل، ولا مجدفين على إلهتكم  اعمال الرسل 19 .

القران

إِذْ أَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّكَ مَا يُوحَى (38) أَنِ اقْذِفِيهِ فِي التَّابُوتِ فَاقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّي وَعَدُوٌّ لَّهُ وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنِّي وَلِتُصْنَعَ عَلَى عَيْنِي (39) إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى مَن يَكْفُلُهُ فَرَجَعْنَاكَ إِلَى أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلا تَحْزَنَ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى (40) طة

وَقَالَتْ لِأُخْتِهِ قُصِّيهِ فَبَصُرَتْ بِهِ عَن جُنُبٍ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ (11) وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ (12) فَرَدَدْنَاهُ إِلَى أُمِّهِ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلا تَحْزَنَ وَلِتَعْلَمَ أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ (13) القصص.

وللحديث باقية







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز