ناجي امهز امهز
naji1122@hotmail.com
Blog Contributor since:
06 November 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
لقد انتصرت الكوفية الفلسطينية بالزيارة الباباوية

لقد انتصرت الكوفية الفلسطينية بالزيارة الباباوية الله اكبر الله هللويا الاذان واجراس الكنائس القيامة والالم ، المعراج وسدرة المنتهى الموت والحياة ، الحرب والسلام ومقاومة محتل لعودة السلام وحدها القدس تختزل جميع هذه الروحانيات وحدها تصمد وتنتصر رغم التناقضات . القدس ارض الله، مهبط الوحي والرسالات، ارض الروح والطهر والوجدانيات، للقدس قدسيتها وطقوسها وسنون وسنن ترويها الاساطير ومن فرحها ووجعها نروي الحكايات .

القدس ارض المعجزات وموطن الكرامة والخير والبركات. كما لها فصولها، لشتاء الدنيا غيوما تسقط امطارا وثلوجا الا فوق القدس فانها تمطر دما يبذلها المقاومين ودموعا تذرفها امهات تزغرد فرحا بالمستشهدين ، في كل اصقاع ا الارض ربيعا يزهر شقائق النعمان ممتدا نحو السهول لينبت زرعا ملوحا للاشجار كي تؤتي ثمارها الا في الارض المباركة فالربيع يزهر بنادقا فيها رائحة الحياة من اريج فوهاتها والسهول تنبت حجارة يرميها الاطفال نحو محتل غاصب بفرح الوجود وبراءة الطفولة ، في كل الاماكن قصصا يرويها الفلاحون عن الاشجار الا اشجار القدس تروي للفلاحين قصصا مع عصف الذكريات. في كل منازل البشر النساء تلد اطفالا الا في بيوت القدس النساء تلد مقاومين.

للقدس فنونها واشعارها وترانيمها وصلاواتها، حتى عزف اوتارها من شرايين القلب يردد نغماتها. حتى طيورها تغرد بعيدة بلحنها رغم اقفاصها عن طيورا تهاجر في فضاء وجودنا. في كل الشرائع والقوانين السجن وصمة عار الا في القدس لا يدخل السجن الا البطل المغوار، ويخرج منه عريسا تزفه سواعد الاحرار.

  القدس لها حروفها وابجدبتها ولغتها وقيامة ولادتها. وما رسم الطفل يسوع الناصرة بالكوفية خلف القداس الالهي برئاسة البابا فرنسيس الا تأكيدا، بان القدس هي المسجد وكنيسة المهد ولن نتنازل عنها حتى اللحد وبانها عربية عربية وستبقى عربية. وكما انتصر المسيح على تجار الهيكل انتصرت القدس على العدو الاسرائيلي وحلمه ببناء الهيكل







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز