مياح غانم العنزي
mayahghanim6@hotmail.com
Blog Contributor since:
07 December 2010

كاتب عربي من الكويت

 More articles 


Arab Times Blogs
الجنه افضل من العلم

صحيح ان العلم شيئ جميل اوصى به ديننا الحنيف -فالعلم نور -اطلبوا العلم ولو في الصين-كاد المعلم ان يكون رسولا ، والكثير الكثير الذي يحض على طلب العلم ،أن تتعلم وتأخذ الشهاده أمر حسن وتكون قد سلكت طريق الصواب لكن إذا ما تمت المفاضله بين العلم والجنه بالطبع الكفة حينها تميل ناحية الاخيره فرسولنا الكريم عليه افضل الصلاة والسلام كان اميا لكنه ظفر بالجنه

 ان دخول الجنه ليس شرطا ان يكون من بوابة العلم إلا ان هذا الدخول لايمكن ان يتحقق الا من خلال رضى الوالدين ، الجنة تحت اقدام الامهات ، كما ان الوالدين نزلت بهم آية صريحه يفيد معناها انك فقط لا تطيع الوالدين بالشرك بالله اما غير ذلك فبالوالدين احسانا ،ولا تقل لهما اف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما وأذل نفسك في سبيل رحمتهما فلا ضير ولا ضرر بل النتيجه حب الله ورضاه وبالتالي الظفر بجنة الخلد ،هناك امور اخرى غير الطاعه علينا ألا نغفل عنها منها مراعاة شعور الوالدين ، نلاحظ بعض الابناء وغالبا بغير قصد يحرج والديه ويجعل من عدم اكمال تعليمهما جرحا لهما ما بين الفتره والاخرى يرشه بملح مفرداته فلا يعطيه مجالا للإندمال

مثلا حين يجلس الابن المتعلم مع والده في مجلس ما ويكون هناك تبادل الحديث عن مواضيع حديثه كالاجهزه الذكيه او البحث عن قنوات في التليفزيون المتطور يقول الابن لوالده اسكت يبه انت ما تعرف لهذا او لا يبه انت ما تعرف هذا حديث ، بدون اي مراعاة لشعور الوالد وكان بإمكان الابن ان يجنب والده هذا الاحراج اما بإختيار الفاظ اكثر تهذيب مثل بماذا اخدمك يبه ؟ او تبي اساعدك يالغالي ؟ او التطرق لموضوع اخر فيما يتولى الاخرون القيام بالمهمه ، الامر ذاته ينطبق على الام ، هي امور كثيره لكن لا يمكنني عبور مسألة الزوجه والام فهي حساسة وتحتاج لرجل يخاف الله في والديه ، هناك من صغائر الامور لا يعير لها الزوج اهتماما الا انها تحز في نفس الام فمثلا ان كنت مطيعا لامك قائما بكل واجباتك تجاهها وزوجتك ايضا الا انك تدخل البيت بكيس تعطيه زوجتك وامك جالسه في الصاله تنظر الى الكيس ربما لا يكون عطر او هديه بل حاجات لك انت او لطفلك لكن حين تأخذه الزوجه لغرفتها مباشره هنا تشعر الام بتفرقة ما ومهما تمتعت بحسن نيه كثرة الاكياس يفك لحام حسن النيه ، الامثله كثيره لكن كانت هذه خطوط عريضه ربما تقودك عزيزي القارئ الى الباقي منها 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز