صالح صالح
arabicpress.news@gmail.com
Blog Contributor since:
22 May 2013

https://twitter.com/wikoleaks

 More articles 


Arab Times Blogs
سرقها مسيحي زورها شيعي فخخها وهابي فجرها سني

هي سيارة الموت الإنتحارية ليلة أمس في ضاحية بيروت. التي تجلى فيها الإنصهار الوطني والقومي والعربي وتنقلت بين جميع الموحدين ليراق بها دماء من جميع الطوائف. سرقها سارق سيارات مسيحي وباعها إلى مزور شيعي من بلدة بريتال الذي بدوره باعها إلى سوريا، وتم تفخيخها من قبل الطائفة الوهابية في سوريا وركبوا فيها سني وعبر بها إلى مثواه الأخير.

أما جغرافيا، فيمكن القول أن بريتال الشيعية هو شركة تصدير السيارات المسروقة إلى القلمون السوري السعودي الوهابي، وعرسال السنية هي معبر تصديرها بعد زيادة الأوبشنات عليها. أما قوميا، فإن السارق لبناني والمزور لبناني والمفخخ سعودي وسوري وعربي، والإنتحاري فلسطيني. وقتل في العملية سني من عرسال وشيعة وجرح عشرات اليتامى السنة.

ما أجمل الوحدة العربية والعملة العربية الواحدة! ما أجمل القومية! ما أجمل التعاون العربي والإسلامي والمسيحي المشترك. طبعا المستهدف كان مكتبة إيرانية صغيرة. وكل هذا الجهد يذكرنا بنمرود عندما أطلق من برجه سهم إلى السماء لقتل الله، فأنزل الله له دماء على رأس السهم. العمليات الإنتحارية باتت غير مجدية وعادة ما يكون ضحاياها المنفذون فقط. ولا نبالغ لو قلنا أن عدد الضحايا الذين يسقطون بعد الإبتهاج بخطب السيد نصرالله في ضاحية بيروت يفوق عدد ضحايا العمليات الإنتحارية.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز