صالح صالح
arabicpress.news@gmail.com
Blog Contributor since:
22 May 2013

https://twitter.com/wikoleaks

 More articles 


Arab Times Blogs
بريد إلكتروني من السعودية والقبض على خلية إرهابية في أكناف 14 آذار

 

نقلت صحيفة السفير اللبنانية أن بريد إلكتروني أرسل من السعودية إلى مجموعات إرهابية في لبنان للقيام بعمليات تفجير مهما كلف الثمن. وكان يوم أمس يوم أخبار عاجلة من لبنان وسوريا. تنظيف القلمون أعلن رسميا من قبل الماكينة السورية. أوقف الجيش اللبناني حوالي العشرة أشخاص، كناية عن باكتج من قيادي إرهابي مطلوب لقيامه بعمليات تفجير وإغتيالات سياسية في لبنان وتدريب إرهابيين في سوريا، وهو الإرهابي الفلسطيني نعيم عباس، ومعه إنتحاريين، وفي السلة أيضا ثلات فتيات مجاهدات لبنانيات من عرسال، تورا بورا لبنان. طلب الجيش اللبناني أيضا إعتقال رجل أمن في حرس سعدالدين الحريري، المساعد اللوجستي للمجرم نعيم عباس. المجموعة الإرهابية كانت تسرح وتمرح في مناطق نفوذ سعد الحريري من إقليم الخروب إلى الطريق الجديدة إلى عرسال إلى يبرود. ظبط الجيش اللبناني الثلاث نساء العرساليات المجاهدات يقدن سيارة مفخخة ب 104 كيلو من التي أن تي. وهؤلاء الحوريات أوصلوا قبل ذلك 4 سيارات مفخخة طمعا بالجنة وسبعين ذكر سلفي في الفردوس. فكك الجيش سيارة مفخخة أخرى في الطريق الجديدة، المصنع المنشأ، وصادر صواريخ غراد من السعديات حيث كان السينارو إنتظار ساعة الصفر، كلمة الإمام حسن نصرالله لقصف المكان بالصواريخ بالتزامن مع أكثر من عملية إنتحارية.

لم يستوعب فريق الحريري في لبنان الصدمة، فطلب من قائد زعماء المحاور في طرابلس أشرف ريفي الشهادة بشهادة زور كما عودنا في قضية ممحكته الدولية. شهادة الزور التي رماها ريفي أوقعت فريق الحريري في بيت اليك "في المأزق". حاول ريفي تبرئة المتهم عباس من جريمة إغتيال النائب وليد عيدو. طبعا هذه التبرئة الإرتجالية قطعت وتين الشرف الغير موجود في أشرف. هو يقول هذا الإرهابي منا وفينا ولا يقتل أحد من فريقنا، مفروز فقط لقتل البقية في الوطن اللبناني، وقال ريفي في شهادته: إغتيال اللواء فرنسوا (المسيحي، قائد الجيش المفترض) لا تشبه عملية إغتيال عيدو. هو يريد أن يقول لنا هذا الإرهابي معد للمسيحين والشيعة ولا يقتل سنة حريري. أدان فريقه من لسانه. وتبرئة فرع المعلومات (الفريق الأمني الذي أنشئه الحريري) للمتهم من صفوفه من حرس سعد من دون تحقيق وبشكل إرتجالي أيضا ثبت أن فريق الحريري هو المسؤول لوجستيا عن عمليات التفجير، بعدما كان تورطه يقتصر على الدعم الإعلامي والترويجي.

ماذا عن عرسال؟ في كل محضر وبعد كل عملية إرهابية وعملية شنق لعناصر الجيش اللبناني، وسحلهم في مبنى البلدية، تقوم أبواق الحريري بالتذكير أن عرسال مدينة مقاومة، ولكن تبين أنها مقامرة، والفساد التي تحدثه في سوريا ولبنان يبدو أنه على مشارفه، أتحسب أن لن يقدر عليها أحد؟ عندما إستفحلت الفاحشة في سدوم كان حكم الله، ودمرناها تدميرا.

تنظيف القلمون صدّقه القلم، وتقليم جذور التكفير والقمامة يستقيم. "غداة غدٍ يا لهف نفسي على غدِ"، غدًا ستبرد أكباداً وتبكي بواكيا.

 http://www.almayadeen.net/ar/news/lebanon-_jV2pynyr0OIyKLRAIxy,w/%D8%A8%D9%







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز