مضر زهران
mudar_zahran@yahoo.com
Blog Contributor since:
24 May 2010

خبير اقتصادي وكاتب -باحث في درجة الدكتوراة مقيم في لندن

 More articles 


Arab Times Blogs
لسـنا البردعة


تكاثر غثاء شبيحة علي بابا الثاني العنصريين تهديدا ووعيدا بحرب أهلية أو أيلول ثانية ضد الأردنيين من أصل فلسطيني، منذ أن غادر جون كيري المنطقة، فلا يكاد يمر يوم دون أن يتنطع إقليميا عنصريا حقير بتهديد الشعب الأردني عامة والأصول الفلسطينية خاصة بافتعال حرب أهلية تنفذها شرذمة قميئة تديرها دائرة الحقد والخراب لتقتيل الأردنيين من أصل فلسطيني على اعتبار أنهم ثلة صغيرة لا تملك من أمرها شيء ـ بحسبهم ـ وإنهم هكذا سيقابلون الحرب عليهم وعلى أولادهم من قبل العنصريين المجرمين مكتوفي الأيدي مطرقين حاسرين! هذا هو الوهم بعينه إذا أعتقد غلاة العنصرية الحاقدين على الأردنيين – الفلسطينيين  بإنهم قادرين على إجتراج " أيلول آخر"، فلا يغرنكم سكوت الحليم القابض على دينه ووطنه الأردن وأهله، بل ننصح لكل من يفكر أن يشعل الحرب الأهلية ضد أهلنا وأخوتنا وأولادنا أن يعيد التفكير ألف مرارا وتكرارا لأن الثمن سيكون باهضا وباهض جدا.

 فلسنا أغرارا أو خائري همة أو نعاني من ضيق ذات اليد لا سمح الله، اذ نؤكد للنفر القليل ـ مصدق حاله ـ من الذين انطلى عليه خداع علي بابا الثاني وعصابة الدائرة أو أرتبط بهذه العصابة الماجنة بمصالح على حساب قوت الشعب الأردني ، نقول له أن يعيد حسابته آلف مرة قبل أن يضع ذويه في آتون حرب قد أوقدوها بأفكارهم الشيطانية.. ولا قبل لهم بإطفائها !

ولن يتسامح الشعب الأردني الكريم بكل مكوناته مع أبالسة استسهال اللعب بالنار التي ستحرق أولا قلب وعيون مشعليها، فلن يسامح الأردنيون، كل الأردنيين، عويدي العبادي عندما جأر مهددا بالحرب الأهلية مستشهدا بجرائم بشار السفاح بأنها "ستكون نزهة" !!! وقبلها خرج علينا تيار ال 36 الأحمق ببيان مسموم يحرض علانية على الحرب الأهلية ضاربا عرض الحائط حياة ومستقبل أهليهم وأطفالهم باستسخاف مريب، وقبلها تنطع السفيه سميح المعايطة بوصف الأردني من أصل فلسطيني بالطفيلي والمتسلل و"مد ايده على الخرج"، ليكملها ناهض حتر الطائفي الحاقد على الأردنيين والمحرض على التطرف الديني وأبو كركي ليقولوا بصلافة القوادين أن الوحدة الوطنية "حكي فاضي" !!!

نقول، ونحن مسؤولون عن قولنا الى يوم الدين، أن الوحدة الوطنية لدى الشعب الأردني ولدينا هي حقيقة ثابتة راسخة رسوخ إيماننا بالله ورسوله، وأن الأردني من أصل فلسطيني "مش البردعة" كما يصور لكم خيالكم المريض، وإن صبرنا عليكم لهو صبر المقتدر المتمكن، وسنتصدى لكم ولمخططاتكم التآمرية على الأردن وأهله الكرام، وسنحمي الأردنيين والأرض والعرض من شروركم يا أولاد الشياطين، ولن نمكنكم أنتم وكبرائكم علي بابا الثاني الذي يصمت صمت القبور تجاه سيل التحريض والتهديد بحرب كحرب بشار المجرم !

هذه الحثالات التي تقطر حقدا وعنصرية، بدلا من أن تتصدى لمشروع علي بابا الثاني (والذي أقنع أوباما وكيري بهذا المشروع المريب)،  فهو الذي تبرع بالتوطين مقابل 55 مليار، حيث كنا السباقين بكشف هذه المؤامرة التي نرفضها جملة وتفصيلا، بدلا من ذلك.. أصبح شغلهم الشاغل الحض على كراهية الأردني من أصل فلسطيني والتحريض على قتله من خلال افتعال حرب أهلية

! والسؤال الذي يجب أن يسأله الشعب الأردني، لماذا يا عويدي ويا أبو كركي ومعايطة لا تنبرون لعلي بابا الثاني مهندس مشروع التوطين مقابل 55 مليار !!!! وتنفثون سموم حقدكم على أغلبية الشعب الأردني!!! نحذركم من الخوض في تأليب بعض الغلاة الجهلاء للاعتداء على أي مواطن أردني من أصل فلسطيني، وسنحملكم المسؤولية المباشرة ، وسنحاكمكم بجرائم الخيانة العظمى حيث سيكون مصيركم مصير المجرمين عداة الشعوب كبشار المجرم ورهطه الخاسرين.
 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز