اشرف المقداد
tony.1965@hotmail.com
Blog Contributor since:
15 February 2010

 More articles 


Arab Times Blogs
القفى (المؤخرة) بين أدبيات الدروز وادبيات القاعدة والجولاني…مقارنة ادبية

الموحدون…أو الدروز….أو “جيران الرضى”…(بالنسبة لي كحوراني سهلي) هم مؤدبون جدا…..وتعاملهم الإجتماعي هو من أرقى تعامل في الشرق الأوسط وهم وكما نقول في حوران….”أصحاب واجب” ولايفوتهم مناسبة حزينة أو فرحة الا وقاموا “بالواجب” فلذا نحن جيرانهم لانأخذ عليهم احتفالاتهم بأي قادم الى السويداء من اسديين أو ثوار فهم…هكذا الله خلقهم….مؤدبين…وأصحاب واجب…مطبوعة بالدي ان اي ومن عادات جيران “الرضى” أنهم ليس فقط يقومون بالواجب بل ايضا يتسابقون للإعتذار اذا حصل أي “تقصير” حقيقي أو غير حقيقي …حتى اخترعنا نكتة على الدروز نحنا الحوارنة…تقول: أن شابين درزيين مثليين(شاذين) كانا مشغولين “بالحب” …فجأة انتبه الشاب والذي في المقدمة أنه قد خرق آداب الجلسات والمحادثة فقال خجلا:” لاواخذنيش خييّ دايرلك قفايي” اي بعتذر منك أنو دايرلك مؤخرتي!!!!!!!! على الأقل اعتذر “الخول” لصاحبه…أما “الأمير” ابا محمد الجولاني” فلم يعتذر للشعب السوري عندما “دار له “قفاه” وتعامل مع شعب يذبح وشعب يتسلق هذا الافاق على ثورته شعب هو كبشار الأسد يزعم انه يعرف أكثر منه ويعرف ماهو النظام السياسي الذي يناسبه لم يعتذر على “إدارة قفاه له” !!!! طبعا السجين السابق في سجن صيدنايا لم يكن يخبىء وجهه من مخابرات النظام السوري …فهو كان ضيفه لسنتين وخرج بعد انطلاقة الثورة بشهور طويلة ولم يخبىء وجهه من الأمريكان “والغرب” فهم أيضا يعرفون وجهه والدي ان اي لهذا الافاق المجرم هو خبأ وجهه من الشعب السوري…ليس خجلا مما يقوم به عرصاته وعرصات اشقائه بالروح جماعة “داعش” بل تكبرا على الشعب……فهو يعشق الغموض….والخرافات التي يقوم شبيحته بصناعتها…والجزيرة بتضخيمها لايوجد أي ضرورة أمنية لإخفاء وجهه “السموح” الا التكبر علينا وعلى ضحايانا اعتقد أن على الدروز أن يشكلوا…..قاعدة…جديدة……وهم الجولانييون الحقيقيون…..فبالتأكيد..لن “يفرجونا” قفاهم……ياخيي عيب







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز