عطية زاهدة
attiyah_zahdeh@hotmail.com
Blog Contributor since:
04 October 2013

كاتب من فلسطين

 More articles 


Arab Times Blogs
كيف تظهر الأحاديث النبوية أن المسيحَ مصابٌ بمتلازمة كلايْنْفِلتر؟

كيف تظهر الأحاديث النبوية أن المسيحَ مصابٌ بمتلازمة كلايْنْفِلتر؟

Klinefelter Syndrome

  إن مجموع ما جاء في وصف عيسى بن مريم في كتب الأحاديث النبوية الشريفة يؤيد أنه كان مصاباً بمتلازمة "كلاينفلتر"- فماذا ورد عن النبي محمد بن عبد الله، عن عيسى بن مريم، على ثلاثتهم السلام؟

1-               ورد في كتب الأحاديث النبويّة عن المسيح أنه كان ضَرْباً. 

أ‌-                   والرجل الضرْبُ هو الرجل خفيفُ اللحم. وخفة اللحم، أي خفة العضلات الهيكلية وقلة كتلتها، هما مما يعاني منه المصابون بمتلازمة كلاينفلتر.

ب‌-              والرجل الضرب هو أيضاً الطويل مع الرخاوة. والمصاب بمتلازمة كلاينفلتر يغلب أن يكون طويلاً على رخاوة في عضلاته، ورقة في عظامه.

2-               ورد في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أنه كان فَرْجَلاً.

والرجلُ الفَرْجَلُ هو منفرج الساقين الذي يمشي فحْجاً. ومثل هذه الصفة تزداد في المصابين بمتلازمة كلاينفلتر.

3-               ورد في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أنه كان أبيض اللون تخالطه حمرة. 

والفسيفسائية في اللون هي من ميزات المصابين بمتلازمة كلاينفلتر من النوع الفسيفسائي mosaic Klinefelter syndrome (46,XY /47,XXY) .

4-               ورد في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أنه كان  يمشي متصبباً عرَقاً. 

والمصاب بمتلازمة كلاينفلتر يعاني من الضعف عند القيام بأي جهدٍ عضليٍّ فيه قسطٌ من التعب؛ ومثل هذا الأمر من الإعياء عند بذل الجهد يبدو على صاحبه في تصبب العرق.

5-               ورد في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أن شعره كان منتهياً إلى ما بين كتفيه.

 والمصابون بمتلازمة  كلاينفلتر يكثر فيهم مَن يصل خط شعره الخلفي إلى ما بين كتفيه.

6-               رُويَ في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أنه يشاهد وهو يطوف، وهو في سن الثالثة والثلاثين يُشاهدُ متهادياً يتمايل متكئاً على كتفي رجليْن آخريْن.  وكما سبق، فإن ذلك يعني أنه معرض للإعياء والإرهاق عند القيام بأي جهد عضلي فيه قسط من التعب. ومثل هذه الحال من مؤشرات الإصابة بمتلازمة كلاينفلتر. وتهاديه متمايلاً بينهما يشير إلى أن له سمنةً زائدةً حول جذعه تحملها ساقان قليلتا العضلات؛ مما يضطره إلى التهادي متمايلاً رغم الاتّكاء.

7-               وحدّثت عنه كتب الأحاديث النبوية أنه يلبس ثياباً مهرودةً، أي يلبس ثياباً بالية أصابها الاهتراء والتخرق ومصعَ لونُها. ومن المعروف عن المصابين بمتلازمة كلاينفلتر أنهم  قليلو الاعتناء بمظاهرهم وإبراز أنفسهم (لا يوجد عندهم اهتمام  "بالتشخيص").

8-               كشفت كتب الأحاديث النبوية أن عيسى بن مريم عريض الصدر. ومن المعروف أن تضخم الصدر بحيث يبدو عريضاً، يصيب نسبةً عاليةً من المصابين بمتلازمة كلاينفلتر.

9-               أظهرت الروايات عن النبي عليه السلام، أن وجه ابن مريم، عليهما السلام، مليء بالشامات. ومن المشاهد في المصابين بمتلازمة كلاينفلتر من النوع الفسيفسائي أن الشامات او الخِيلانَ قد تظهر في نسبة عالية منهم.

10-          وصفت الأحاديث النبوية شعرَ المسيح، عليه السلام، بأنه مسترسل مسبول. وهذه الصفة في الشعر هي السائدة في مصابي متلازمة كلاينفلتر حتى إن منهم من يعمل في الرقص فيحسبه المتفرجون رقّاصةً يطير شعرها مع الهزِّ هفهافاً.

11- جاء في كتب الأحاديث النبوية عن المسيح أنه يُشاهد ماشياً بين مُخصَّرتيْن.  والمُخصّرتان هما:

·         إما عكّازان يُتّكأ عليهما (وذلك ما يشبه ما نسميه اليوم ألمِمْشاة walker). ومن المعروف أن المصاب بمتلازمة كلاينفلتر يعتريه الضعف العضليُّ ورقّةُ العظام، وذلك مما يُحوِجه إلى الاتكاء حين السير. 

·         وإمّا هما طِفْطفتا خاصرتيْه المتضخمتيْن، ذات اليمين وذات الشمال. ومن المعروف أن السمنة البطنيّة حول الجِذْع هي مما تكثر في المصابين بمتلازمة كلاينفلتر بحيث إنه قد يصل الأمر بالكهل منهم أن تتدلّى خاصرتاه، حتّى كأنه يحمل حول خصره "عَجَلاً". ونظراً لأنه عرضة للإعياء عند السير على قدميه، فإنه نتيجة للتعب يسند يديْه إلى خاصرتيه، كأنه يصنع منهما عُكّأزيْنِ يسير بينهما.

·         وإما هما القدمان اللتان يمسُّ مقدِّماهما الأرضَ حين السير، ويصاحب ذلك خلل في الأخمصين (يبدو المصاب في مشيته كأنه "ينطز نطزاً" وكأنه يكاد ينقلب). ومثل هذه الحالة قد تصيب المصاب بمتلازمة كلاينفلتر مع انفراج الساقيْن أيضاً، بل ومع تماسح الفخذيْن، مما يعني أنه مع الكهولة ورقة العظام وضعف العضلات لا بد له من أن يمشي متكئاً.

 

وإلى الجزء الرابع إن شاء الله تعالى







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز