وهابي رشيد
wahabi.rachid@gmail.com
Blog Contributor since:
11 October 2010

كاتب من المغرب

 More articles 


Arab Times Blogs
الإسعاف بالمغرب ووسائل النقل بين الهليكوبتر والحمير

إعلان وزير الصحة المغربي عن مشروع الشروع في تجربة رائدة والتي تعد الأولى في مجال الإسعاف بالمغرب، مضيفا أنها عالية الجودة، وكونها ستستعمل سيارات مجهزة بأحدث الآليات والمعدات، وما زاد الطين بلة هو طائرة الهيلوكبتر، كل هذا في المغرب وما أثار انتباهي هو بدأ هذه التجربة من مدينة مراكش مع تخصيص رقم 141  للاتصال بالإسعاف المجاني عالي الجودة وعلى مدار 24 ساعة.

ونطرح جميعا تساؤل بسيط لفهم مدى تلاعب وزارة الصحة وهو لفائدة من يوجه هذا المنتوج؟  وقبل الجواب سنتوجه بسؤال لوزير الصحة وهو ما نلاحظه سائدا ببلدنا،لا يأخذ بعين الاعتبار حاجيات السكان وهم في مناطق لا مسلك طرقي لها وهم في حاجة ماسة لمستشفيات صغيرة تلبي طلب الساكنة أولى من در الرماد في أعين العالم لكون منتوجكم يهم بدرجة أولى الأجانب الذين لهم تمركز كبير بمدينة مراكش ونواحيها، فهذا المنتوج الذي تنوون العمل به ابتداء من فاتح نونبر 2015 هو موجة بالأساس إلى الأجانب يا سيادة وزير الصحة  وأصارحك القول أنه لن يركب أي مواطن هذه الهيلوكبتر التي تتكلم عنها، لأن العالم القروي المغربي بدون استثناء وأتحداك لجولة داخل ربوع المملكة المغربية لنقف جميعا على المستوى الطرقي قبل الكلام عن وجود مستشفيات وغالبية الجماعات القروية لا تجد حتى ثمن الغازوال لسيارة الجماعة القروية فكيف ستعملون على دفع ما يلزم الهيلوكبتر من ومن...

إنه الخوف من الأجانب المتواجدين بكثرة بنواحي مراكش والذين بإمكانهم أن يجعلوكم تقفون أمام المحاكم الدولية إذا لم تقدموا لهم العناية الكافية ومنها على سبيل المثال هذه الأموال التي ستشترى بها هذه السيارات المجهزة و الهيلكوبتر من مال الفقراء لنقل الأغنياء وإلا فما تفسيركم لما نعيش يوميا من انعدام للعناية بالمواطن داخل المدن الكبرى فمابالك بالقرى، ما ينقصك يا وزير الصحة هو العلاج بالصدمات حتى تستفيق من الهلوسة التي تتخبط فيها، و سؤالي هو من الذي سيصف لك هذا الدواء و يطبقه عليك ومتى و كيف؟ إن ما أقبلت عليه في هذه الخطوة الأولى حقيقة تعتبر رائدة في ميدان الضحك على المغاربة جميعا إذا ساندوك في مثل هذه السمسرات العالية الجودة وهي واضحة و تؤكد مدى تعاونك مع الأجانب المتواجدين بالقصور المترامية الوجود بنواحي مدينة مراكش و تعتبر هذه البادرة مساهمة منك لتضمن العلاج لهم، وفي نفس الوقت تعمل على تلميع صورتك و صراحة لو اتخدت هذا القرار قبل بدء الاحتفال بدورة كأس العالم للأندية...، لشفعت لك و لكن للأسف فهذه أصبحت هدية راس السنة للمسيحيين و كل سنة و هيليكوبتر تهم بخير و ليمت المغاربة بغيضهم وينقلوا بالدواب من حمير و بغال إلى اقرب مستشفى منهم و الأقرب يبعد ب 60 كلم تقريبا.

إن تشاؤمي الحالي سينقلب بإذن الله في القريب العاجل إلى تفاؤل لكن ذلك لن يتم من تلقاء نفسه،و على المغاربة أن لا يمنحوا الفرصة لمثل هذه التصرفات و أخص بالذكر البرلمانيين الذين يعملون للصالح العام،فالبؤس و الجهل لا يفتأ يتزايد ببلادنا يوم بعد يوم و بين فقراءنا وأغنياءنا هوة لا تفتأ تتعمق، و الفوارق الاجتماعية في تباعد مستمر وما أقدم عليه وزير صحتنا أكبر دليل على مدى الإقطاعية والتصرف في ملك المغاربة الذين يحق لهم وحدهم الحسم في مثل هذه التصرفات الصبيانية التي تدفعنا إلى التراجع لكونكم لا تتوفرون على رؤية صائبة،إن ما تقومون به اليوم هو ضد معالم الدول السائرة في طريق النمو،فلكم أخجل أن هذه التجربة أنشئت في مدينة مراكش و مئات المدن تفتقر لمستشفى بمواصفات مستشفى ولكم في مدينةالصويرة أكبر عربون و هدية رأس ألسنة لكم هي:ما ينقصك يا عريان أجاب خاتم يامولاي.















تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز