أسعد أسعد
assaad_for_jesus@yahoo.com
Blog Contributor since:
17 April 2007

أسعد شفيق أسعد
كاتب من مصر مقيم في امريكا
الميلاد : 18 أغسطس 1942 المنصورة - دقهلية - مصر
المهنة : مهندس بولاية ماساتشوستس - امريكا
المؤهلات : بكالوريوس الهندسة الصحية و البلديات
كلية الهندسة جامعة الاسكندرية - 1969
دبلوم الصحة العامه - الهندسة الصحية
المعهد العالي للصحة العامة - جامعة الاسكندرية - 1974
الحالة الاجتماعية : متزوج من المهندسة عايده حبيب عبد الشهيد خريجة نفس الجامعة و نفس التخصص و تعمل معي في نفس المجال . لنا ابن واحد فيليب - مهندس و ابنه واحدة فيبي - صيدلانية
المجال الثقافي : الدراسات و الابحاث الدينية "المسيحية - الاسلامية - اليهودية" مع الدراسات التاريخية المتعلقة بها
النشر :بدات الكتابة منذ اقل من سنة وقد نشر لي حتي الان مقالات دينية و سياسية و البعض لم اقم بنشره بعد

 More articles 


Arab Times Blogs
دستور مصر العربية ...الإسلام و الشريعة الإسلامية

الحداقه و الشطاره و الفهلوه ... لبّس ده ل ده ... و حته من هنا و حته من هناك ... و مشيها ... ما تدقش ... بس حطها كده ... وعليا النعمه.. هاتمشي ... و ها يعدي في الإستفتاء و حياة النبي ياعم ....خلصنا ... عاوزين نروّح لعيالنا .... يا عم القسيس ... يا بونا ... يا سيّدنا ... ما ينفعش دستور من غير إسلام و من غير شريعه ... إنت عايز الجماعه إياهم يحطونا في دماغهم ... هوه العمر بعزقه يابا ... طاوعني إنت بس و حطلنا الإسلام و الشريعه و سميها زي ما تسميها ... و أهي حصوه في عين اللي ما يصلي عا النبي ... دين و حطيناه و شريعه و حطيناها ... عاوزين مننا إيه تاني ... ياحاج عمرو ... يا عم موسي ... الله لا يسيئك ... مشينا بقي خلينا نخلص ... أهو النصاري وافقوا ... و عم تاواضروس راجل طيب و ها يمشيها ... إسمع كلامي بس ... و حط اللي إنت عايزه بعد كده ... المرأه و المساواه ... و سيادة القاون ... آه تحية لسياته ... و الإنتخابات و المجلس و الوزرا و الريس ... كل ده علي عيني و علي راسي ... إنت بس سيب الشريعه كده منوره و حط اللي إنت عايزه بعد كده ...و ها يمشي ... و حياة النبي محمد عليه الصلاة و السلام ها يمشي ... ما تصلي عا النبي يأ ابونا ... عليه الصلاة و السلام يا ابني ... خلصونا بقي سايق عليك العدرا و المسيح ... خلاص ماشي ... أبونا موافق و الشيخ موافق .. و إن شاء الله ها يمشي ... بصراحه يا قارئي العزيز

 

 أنا لما قريت الدستور ... تخيلت الحوار اللي فات ده .. و كأني كنت قاعد معهاهم في الجلسه ... دستور عسل بصراحه ... العالم دي نصها ضارب بانجو ونصها مأفين و نصها محشش ... شوف ياسيدي .. بيقولك إيه ... "مصر العربيه ... قلب العالم كله" ... أول القصيده كفر ... رمي سبع آلاف سنه في الزباله و خللاها حافيه و جاهله ... و ها أعدي الديباجه المهلهله دي ... اللي يعني من باب ذر الرماد في العيون حطوا فيها كلام البابا شنوده ... مصر وطنا يعيش فينا .... ياللا يا نصاري إفرحوا و زقططوا و قولوا هللويا ... و سيبك من الديباجه و نخش في السمين الملظلظ و المتختخ ... إللي فيه القرع كله ... "جمهورية مصر العربية دولة ذات سيادة, موحدة لا تقبل التجزئة, و لا ينزل عن شئ منها, نظامها جمهوري ديموقراطي, يقوم علي أساس المواطنة و سيادة القانون." نظامها جمهوري ديموقراطي يقوم علي أساس المواطنة و سيادة القانون .... عباره كلها كفر في كفر

عارف يعني إيه ديموقراطي يا صاحبي ... أصل دي كلمه جريجي مش عربي يا صاحبي ... يعني الحكم للشعب ... رأي الشعب و إرادة الشعب .... يا لهوي .. و فين إرادة الله .. فين حكم ربنا سبحانه تعالي ... إصبر المصيبه اللي جايه أكبر ... "الإسلام دين الدولة, و اللغة العربية لغتها الرسمية, و مبادئ الشريعة الإسلامية المصدر الرئيسي للتشريع." الدوله دي اللي عايزين يعملوها دوله حديثه .. بتتكون من تلات فروع ... الحكومه (الجهاز التنفيذي) ...البرلمان أو مجلس النواب (الجهاز التشريعي) ... و القضاء ( و ده مش عايز تفسير) ... التلاته دول دينهم الإسلام ... لازم يكونوا مسلمين ... و موحدين بالله ... و ما يكونش فيهم ... لا مشرك .. و لا كافر ... و لا نصراني ... و لا يهودي ... و لا إمرأة ... أولا لأنها تقطع الصلاة مثل الكلب و الحمار ... وثانيا لأنها ناقصة عقل و دين و ثالثا ... لأنه لن يفلح قوم و لوا أمرهم إمرأة ... صدق رسول الله صلي الله عليه و سلم ... و إصبر عليّ 

 اللي جاي هايردم عا الشريعة الإسلاميه من أولها لآخرها ... شوف يا سيدي ... بيقولك إيه .. بعدين ... بعد اللي فات ده ... مبادئ الشريعه الإسلاميه المصدر الرئيسي للتشريع .... شوف يا صاحبي ... يبقي كل اللي جاي بعد كده .... يعني بعد البند ده ...لت و عجن و مالوش أي لازمه ... الشريعه الإسلاميه أصلا لا تعترف بشئ إسمه الدستور ... الشريعه الإسلاميه مصدرها ... القرآن الكريم ... و أحاديث و سيرة النبي المصطفي محمد صلي الله عليه و سلم ... الكتب دي أصلا ما فيهاش حاجه إسمها دستور ... هذا إختراع غربي نصراني كافر صليبي .. و الأخذ به سيؤدي إلي إنهيار إسلام هذه الأمة التي فتحها فيئا للإسلام و للعرب سيدنا عمرو ابن العاص رضي الله عنه ... و لم يقيم عليها مجلس شعب و لا دستور ... بل و جعلها تحت العهدة العمريه و جعل عليها ولاة تجمع المكوس و الجزية ... طبعا العهده العمريه دي نسبة للخليفة عمر إبن الخطاب ثاني الخلفاء الراشدين رضي الله عنه ... فإذا كنتم تريدون وثيقة لحكم مصر ... فعليكم بالعهدة العمريه ... هذا هو الإسلام و هذه هي الشريعه ... شريعة البلاد التي فتحها المسلمون ... و بعدين يا صاحبي .. الكارثه ... النص بيقول ...مبادئ الشريعه الإسلاميه المصدر الرئيسي للتشريع ... الشريعه الإسلاميه مصدرها إلاهي قدسي ... لا تحتاج لإمتداد و لا أن يستنبط منها ... الشريعه نص ... يؤخذ كما هو ... و يطبق كما هو ... و لا إجتهاد مع النص ... الإسلام تممه رسول الله صلي الله عليه و سلم ... اليوم أكملت لكم دينكم ... و رضيت لكم الإسلام دينا .... خلصت خلاص ... و بوفاة النبي صلعم ... تم الإسلام .. و ختمت الشريعه ... و الخلفاء جميعهم رضي الله عنهم ... طبقوها .. ما ظهر منها و ما خفي علينا ... يعني ياصاحبي لما نطلع نصوص تانيه من عندنا و نقول إحنا مستندين علي الشريعه ... فهذا هو الكفر بعينه .. الشريعه نص ... صحيح ...صريح .. كامل غير ناقص ... تطبقه و لا يستنبط منه نص آخر ... لأن النص كامل ... و هو ثاني الوحي الكريم ... بعد القرآن ... و إلا يصبح النص اللي ها تستنبطه من نص الشريعة وحيا .. لأن ما بني علي وحي فهو وحي ... يعني عملتولنا وحي بعد القرآن ... و يبقي عملتوا نفسكم أنبيا إستغفر الله العظيم ... بصراحه يا صاحبي ... كل نص بعد النص بتاع الشريعة الإسلاميه في البتاع ده اللي بيقولوا عليه دستور ... هو بدعه ... و كل بدعة ضلاله و كل ضلالة في النار ...و إلا انتوا جايبين لنا إسلام جديد .. غير اللي كان علي زمن الرسول صلي الله عليه و سلم ... و شوف المصيبه الكبيره و الداهيه دي يا صاحبي .... "مبادئ شرائع المصريين من المسيحيين و اليهود المصدر الرئيسي للتشريعات المنظمة للأحوالهم الشخصسة, و شئونهم الدينية, و إختيار قياداتهم الروحية." يا دهوتي يا خرابي ... يا عم إعمل معروف ... المسيحيين و اليهود دول أهل ذمه ... لا عهد لهم 

 القرآن بيقول .. يعطوا الجزية عن يدهم و هم صاغرين ... يعني هم و أموالهم و نساءهم غنيمة للمسلمين ... مش سيدنا النبي قال إغزوا تغنموا ... يبقي النصاري دول عبيد و جواري للمسلمين ... يتقاسمهم المسلمون فيما بينهم ... فيئا من الله عز و جل ... تقولي شرائع و أحوالهم الشخصيه ... شفت الكفر اللي في الدستور ... اللي لسه بيقولك ... الشريعه الإسلاميه ... و الماده اللي بعد مادة الشريعه ... كفر و العياذ بالله ... يا عم قلتلك الماده التانيه و سك عا الموضوع ... إحنا لسه ها نألف ... ها تحرف في كلام ربنا عز و جل ... لأ و إسمع و شوف المصيبه اللي جايه دي كمان ... "السيادة للشعب وحده, يمارسها و يحميها, و هو مصدر السلطات, " يخرب بيت الجهل ... أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ... السياده للشعب وحده ... إنا لله و إنا إليه راجعون ... كفرتم يا أمة الجهل ... السيادة و الحاكميه لله وحده عز و جل ... أتجعلون مع الله شركاء ... و الله إني أشم رائحة النصرانيه في هذا البتاع المدعو دستور ... جعلتم الشعب شريكا لله ... ياريت ... دا إنتوا شيلتوا ربنا خالص و حطيتوا الشعب بداله .... اللهم إخرب بيوتكم ... اللهم رمل نساءكم و يتم أولادكم ... اللهم إضربهم بكل وباء .. يا ربنا العزيز الحكيم ... بحق جاه حبيبك المصطفي سيدنا محمد صلي الله عليه و سلم

إستغفر الله العظيم من الكفر و الزندقه ... مين يرضي بالكلام ده ... أي كافر ده اللي يحط الحكم في ايدين الناس مش في ايدين الله عز و جل .. تستبدل حكم الخالق بحكم المخلوق ...و بعد كده تقول لي دستور ... فين الشريعه اللي بتقول .. و من لا يحكم بما أنزل الله فهؤلاء هم الفاسقون ... عايز الشعب هوه اللي يحكم ... أمال العلماء بيعملوا إيه ... و فقهاء كتاب الله بيعملوا إيه .... سامعين ... شايفين الكفر ياناس ... اللهم لا تؤآخذنا بما فعل السفهاء منا يا رب العالمين ... و إيه تاني ... إسمع يا سيدي الحته دي كمان ... "تكفل الدولة تحقيق المساواة بين المرأة و الرجل في جميع الحقوق المدنية و السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية و الثقافية وفقا لأحكام الدستور. و تعمل الدولة علي إتخاذ التدابير الكفيلة بضمان تمثيل المرأة تمثيلا مناسبا في المجالس النيابية, علي النحو الذي يحدده القانون, كما تكفل للمرأة حقها في تولي الوظائف العامة و وظائف الإدارة العليا في الدولة و التعيين في الجهات و الهيئات القضائية, دون تمييز ضدها." شفت الكفر .. شفت الضلال .. مش باأقولك ده دستور نصراني صهيوني صليبي ... ربنا قال ... الرجال قوامون علي النساء ... و الرسول صلي الله عليه و سلم قال .. المرأة ناقصة عقل و دين يجي الكافر اللي بيكتب الدستور ده يحط الكلام ده 

 تحقيق المساواه بين الرجل و المرأة .... إسلام ده ... مسلمين دول ... و شوف كمان المصيبه دي ... كما تكفل للمرأة حقها في تولي الوظائف العامه و وظائف الإدارة العليا ... و الهيئات القضائيه ... يا عم قوم بينا نروح ياعم ... شريعه إيه و إسلام إيه و دستور إيه ... دي طبخه ماسخه ... أمال تعمل ايه لما تسمع الحته دي ... قول يا سيدي ... "و تلتزم الدوله بحماية المرأة ضد كل أشكال العنف ..." يا نهار ابوه إسود ... يعني الوليه تبقي في المطبخ ... و آني نايم عا السرير ... و انادي عليها .. تعالي ياوليه انا عايزك ... ماتردش عليا و تقولي مش فاضيالك .. و الا ماليش مزاج ... و أسكت لها ... دا أني أكسر ضلوعها و أروح فيها في ستين داهيه هي و البتاع اللي اسمه الدستور اللي ها تتحامي فيه ده ... ده ربنا سبحانه و تعالي قال في كتابه العزيز ... و أضربوهن ... يعني المره اللي ما تطاوعش جوزها تنكسر رقبتها ... تقولي الدوله تحميها ... يعني البوليس يجي ياخدني من عا السرير عا السجن ... عشان ضربت الوليه اللي مش راضيالي

 يا أخي يخرب بيوتهم البعدا ... ها يقوو ا النسوان علينا و الا إيه ... يا عم دا دستور مسخره ... ما قلتلك م الأول عندنا كتاب الله و سيرة المصطفي ... هي دي الدستور و الكل في الكل ... و سيدنا الشيخ في الجامع ... هو اللي ينورنا ... مش تقول لي دستور و محكمه دستوريه ... طب إفرض في يوم إني أنا اتوضيت و نويت اصلي العشا ... و دخلت بيتي لقيت الوليه لابسه و متشخلعه و حاطه ريحه .. كالونيا يعني ... وشميتها قبل ما أفرش السجاده ... ينقض وضوئي ده و الا ما ينقضش ... أعمل أيه انا بقي ... أروح المحكمه الدستوريه .. أسألهم إذا كنت أتوضي تاني و الا يجوز لي الصلاه علي الوضوء ده بعد ما شميت .... دي فضايح ياعم ... ده جهل .. و لسه شوف يا مؤمن الحته دي ... "تكفل الدولة حرية البحث العلمي و تشجع مؤسساته ..." يا خراشي ... و الحاج الدكتور زغلول النجار موافق عا الكلام ده .... بقي يبقي عندنا كتاب الله و نروح ندور عا العلم في كتب الكفار ... سيدنا عمر إبن الخطاب قال إيه لسيدنا عمرو إبن العاص لما سأله علي الكتب اللي لقاها في إسكندريه ... قال له ... إن كان فيها ما يوافق كتاب الله فما حاجتنا إليها ... و إن كان ما فيها يخالف كتاب الله فارذلها و اخلص منها ... بحث إيه و علم إيه ... أمال بس حاطينلي الشريعه و مش الشريعه ... يا عم قوم بينا نروح ... لأ و لسه لما نخش في مدنية الدوله و تساوي المواطنين أمام القانون ... لما ربنا نفسه بيقول ... و جعلناهم بعضهم فوق بعض درجات ... ها يساوي الناس ببعض إزاي ... يعني أني ... إستغفر الله .. إستغفر الله .. أبقي راسي .. براس سيدنا عمر .. و الا حتي براس الشيخ يعقوب و الا الشيخ الحويني و الا الشيخ محمد حسان ... أمال ها تعمل إيه يا صاحبي لما نناقش بقية المواد في ضوء و مرجعية الإسلام و الشريعة الإسلاميه ... و نشوف إذا كانت ماشيه مع الشريعه و الا لأ ... با اقولك إيه ما تكملش ...ما تكملش ... مش عايز أسمع حاجه تانيه ... قوم بينا فز ... قوم فز خلينا نروّح ... جاتكوا الغم و البلاوي .. قال دستور قال ... دستور يا اسيادي ...







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز