عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

 More articles 


Arab Times Blogs
حنين الى الزمن الجميل

زمنٌ جَميلٌ فرَّ منا مُسرِعاً

وَأبى الزمانُ بِطَبْعِهِ أنْ يُرْجِعَا

لَهَفِي عَلى الأيَّامِ عنا قد مضتْ

كاللصِّ فَرَّ مُطَارَدَاً وَمُرَوَّعَا

للهِ مَا أحْلى الشبابَ وَطَيْشَهُ

كمْ سَاقنا لِحَماقةٍ وَترَاجَعَا

كمْ أمْسِ ضَاحَكْنَا عُهوداً عذبةً

واليومَ ذِكرَاها تُثيرُ الأدْمُعَا

وَأوَدُّ لوْ أمْضِي إليْها سَاعةً

كمْ حَسَّرَ القلبَ المَشيبُ وَلَذَّعَا

أيْنَ الذينَ نَمَا رُبوعِيَ حُبُّهُمْ

ثمَّ اسْتحالتْ مُذْ تَناءَوْا بَلقعَا

أَوَّاهُ ناوَلَنِي القضا بِبُرودهِ

كأساً فكأساً بِالمَرارَةِ مُتْرَعَا

يَا مَنْ تُؤَمِّلُ بلْ تُلِحُّ مُعانِداً

هيهاتَ أيامُ الصِّبا أنْ تَرْجِعَا

يا زائراً سَلِّمْ على مَنْ بُعْدُهُمْ

أبْرَى فؤادي حَسْرةً وَتَصَدُّعَا

يا ليتَ شِعري كيف أمسى حالُهُمْ

مِنْ بَعدِ ما عنهمْ رَحلتُ مُوَدِّعَا

أهُمو على قيدِ الحياةِ بِحارَتي

أمْ أنَّ ناعِيَهُمْ بلا عِلمِي نَعَى

أحْضُنْ صَديقَ العُمْرِ إنْ هُوَ لمْ يَمُتْ

خَبِّرْهُ أني لا أزالُ مُوَجَّعَا

وَبأنني ما زلتُ تَوَّاقَاً لَهُ

وَلِجَنَّةٍ كُنَّا مَشَيْنَاها مَعَا

ـ فلقد يهونُ العمرُ إلا ساعةً ـ

ولقد تهونُ الأرضُ إلا مَوْضِعَا ـ *

12/4/2013

* البيت للمرحوم أحمد شوقي

والاصل

قد يهون العمر الا ساعة .. وتهون الارض الا موضعا

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز