علي لهروشي
journalistarabe@yahoo.fr
Blog Contributor since:
12 November 2009

مواطن مغربي مع وقف التنفيذ
عضوا الحزب الإشتراكي الهولندي
عضو بهيئة التحرير لجريدة محلية باللغة الهولندية
أمستردام هولندا

 More articles 


Arab Times Blogs
محتالون و لصوص بإسم التعليم الجامعي - الجامعة الحرة – بهولندا نموداجا

أقدمت عصابة من السماسرة المحسوبين على التعليم و التعلم على عمل إجرامي شنيع بإسم العلم و المعرفة ، و التعلم و التعليم و البحث ، و التدريس ، لغرض تحقيق مداخيل مالية خيالية عبر الإحتيال و السرقة ، من خلال استغلالها تدني المستوى التعليمي في مجال اللغة العربية لأبناء المهاجرين المتواجدين بهولندا من جهة ، ثم استغلالها طموح الحالمين إلى الهجرة نحو الأراضي المنخفظة من أبناء المجتمعات العربية الفقيرة تحت ذريعة الحلم في الهجرة بذريعة متابعة التعليم الجامعي بالمهجر من جهة ثانية ، إضافة إلى استغلال الوضع الهولندي المنفتح و المتفتح على جميع المبادرات الفردية و الجماعية ، و عدم المراقبة الصارمة لمثل هذه المبادرات من جهة ثالثة ، وذلك بالإدعاء بتأسيس ما يسمى بالجامعة الحرة بمدينة لاهاي الهولندية من قبل مواطن من أصل عراقي بتعاون مع جنسيات أخرى من بينهم مغاربة ، التي أنشئت موقع إليكتروني لها للترويج لخدماتها التي لا توجد سوى على الورق ، من أجل استقطاب زبنائها من الطلبة الذين يمنحون أموالهم بطريقة عمياء ، أملهم الحصول على شهادة جامعية ما ، حيث أن التسجيل بهذه الجامعة الشبح يكلف للطالب ما بين 700 و 1000 أورو ككلفة للتسجيل فقط ، ناهيك عن مصاريف أخرى لتسديد المواد المرسولة ، أي أن خرافة البحث و التحصيل يتم عبر الإنترنيت ، و قد يتم تسديد مبلغ أخر للحصول على الشهادة ، و هي شهادة جامعية مكتوبة على ورق مقوى لا يعترف بها سوى الأفراد المشكلين لتلك العصابة ، التي تحتال على الراغبين في نيلهم الشهادات الدراسية الجامعية ، أو مؤسسة تعليمية عالية كما هو شأن ما تمت تسميتها بالجامعة الحرة لقد استغلت هذه العصابة المؤسسة للجامعة الحرة على الورق بهولندا سذاجة البعض ، وثيقة البعض الأخر في استقطابهم كطلبة ، و بعدما نهبت أموالهم و حلبتهم كما ُتحلب الأبقار الهولندية بالألات المخصصة لذلك ، كما ارسلت للبعص الشهادات الجامعية الملونة ، التي تفاجأ مؤخرا البعض ممن تسلمها بأنها مجرد شهادات لا تغني و لا تسمن من جوع ، فيما أن البعض الأخر لم يدر بعد بهذه الطريقة الحديثة في النصب و الإحتيال ، و على هذا الأساس تحركت المحكمة الهولندية يوم 19 نونبر 2013 لإعتقال مؤسس هذه الجامعة الشبح ، وبعدما صرح هذا المحتال عبر محاميه للمحكمة على أن طلبة هذه جامعتة على علم ُمسبق قبل تسجيلهم بجامعته على أن تلك الشواهد الجامعية التي تسلم لهم من قبله غير معترف بها من قبل أية جهة رسمية بالعالم ، ومع ذلك فهم من اراد التسجيل بإرادتهم طواعية ، هنا إرتأت المحكمة بمدينة لاهاي أن تحكم علىه بغرامة مالية قدرت ب 70 الف أورو لأنه لم يبرز قوله هذا واضحا ، أي مكتوبا على الموقع الإليكتروني للجامعة الشبح ، حتى يكون كل الطلبة على علم بذلك ، كما زارت في نفس اليوم أعلاه إحدى القنوات التلفزية الهولندية عنوان الجامعة الشبح ، ووجدته مقفولا ، مهجورا ، كما سترون ذلك من خلال هذه الإعادة ، كما أن السلطات الهولندية تهيب بجميع الطلبة الذين تعرضوا للنصب و الإحتيال من قبل هذه العصابة أن يتقدموا بشكاياتهم في الأمر من أجل المطالبة باستعادة أموالهم و معاقبة هذه العصابة الإجرامية علي لهروشي أمستردام هولندا http://nos.nl/video/577023-om-eist-70000-euro-van-islamitische-universiteit-alhuraa.html http://nos.nl/artikel/577035-om-eist-boete-van-alhuraa.html http://nos.nl/artikel/575696-alhuraa-universiteit-in-opspraak.html







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز