احمد قرداغي
sherdlmk@gmail.com
Blog Contributor since:
01 June 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
الفكر والوعي: الوهم والحق الثابت

خاطرة متعلقة بحقيقة الوعي ووهم التقسيم الزمني

\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\

 

(الفكر) و(الوعي): الوهم والحق الثابت

 

[(الفكر) ينصب الكمائن للوعي لتعطيل استمراريته وذلك من خلال السعي لتشتيت (الوعي) وحرفه عن مساره المركزي.

(الفكر) يداخله الشيطان و(الوعي) محصن ضد الشيطان.]

...............................................

ولكي القي بعض الضوء على ما ذكرته، اقول ما يلي:

ان (الفكر) يحاول ان يتراجع الى ما يسمى (الماضي) او يتطاول الى ما يسمى (المستقبل)، فالفكر لاتقوم له قائمة الا من خلال ما يسمى التقسيم الزمني، اي تقسيم الزمن الى الماضي والحاضر والمستقبل. وان ذلك التقسيم الزمني وهم وهو اصطلاحي ولذلك فان كل ما يستند اليه في وجوده مثل (الفكر) وغيره هو ايضا وهم. 

وكل من (الماضي) ومن (المستقبل) ما هو الا وهم، فالماضي هو الحاضر الذي (ظهر لنا) ثم (اختفى عنا) والمستقبل هو حاضر لم (يظهر لنا). وهكذا فان الماضي حاضر  والمستقبل حاضر ايضا اي انهما موجودان باستمرار (على الرغم من عدم امكان ادراكنا لهذا الواقع ومتطلباته واركانه)، وهكذا فلا يوجد في الواقع الا الحاضر، اذ انه كما ذكرنا فان التقسيم الزمني هو وهم ولا يوجد الا الحاضر (الحاضر الشامل الأبدي).

و(الفكر) من شأن التقسيم الزمني ولكن (الوعي) هو من شأن (الحاضر الشامل الأبدي) والذي لا يوجد غيره. وهكذا فان (الفكر) مشتت ومبعثر لكونه وهما مستندا الى وهم آخر هو التقسيم الزمني بينما (الوعي) شلال متدفق ومستمر ولا ينقطع ابدا لأنه من شأن (الحاضر الشامل الأبدي) والذي هو الحق الثابت.

والله تعالى وحده هو العليم، ولا نور لنا الا منه، (ومن لم يجعل الله له نورا فما له من نور).

والحمد لله ربّ العالمين.

                    

                                         







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز