مريم الحسن
seccar4@wanadoo.fr
Blog Contributor since:
16 October 2012

 More articles 


Arab Times Blogs
قال الشهيد...حدّثوني

قال الشهيد لأصدقائه

تعالوا إلي أصدقائي و حدّثوني

و لا تحسبوا الموت مانعاً صوتاً

حمل إليّ رسائلا منكم بها قصدتموني

و لا تظنوا الغياب عالَماً أصماً بيننا

بل تَوارٍ عن الأنظارِ فيه كلاماً بَيـِّنا

فأنا أراكم أصدقائي و إن كنتم لا تروني

فتعالوا إليّ...

تعالوا أصدقائي و حدثوني

و إن لم أجبكم...

فهذا لأني أصغي إلى الحديثِ إن خاطبتموني

فصدّقوني أصدقائي صدّقوني...و حدّثوني

قال الشهيد لزوار المساء

تعالوا إلى دار أبي أذا هلّ قمر الحنين و زوروني

و إن جلستم إليه في حضن المساء

فلا تحزنوه بصمت البكاء فتحزنوني

بل حدثوه و سامروه

و لا تخشوا ايضاً أن تضاحكوه

فأنا ضحكةٌ أنارت بنورها وجه السماء

فلا تُبكوه اصدقائي بل سامروه و حدثوني...حدّثوني

قال الشهيد لمن رآه

اغفروا لي إيقاظي البكاء في أحداقكم

و لأجل كل هذا الحب فيه سامحوني

فأنا مَن حملتُ إلى الجنان وجوهَ كل من قابلوني

وانا من فارقتُ الدنيا ذوداً عن قرى فيها صادفوني

فاغفروا لابتسامتي أسرَها نثر الكلامِ في حضورِها

فأنا ما عرفتُ غيرها لغةً أخاطبُ بها من عاصروني

فسامحوها أصدقائي سامحوها...و سامحوني

و اذكروا بها صدق كل من سبقوني او رافقوني

و حدّثوهم اخوتي حدّثوهم رغم الغياب

و إن هلّ قمر الحنين أو حتى إن غاب

تذكّروا قمر ابتسامتي و حدّثوني...حدّثوني

 

 

إلى روح الشهيد مهدي ياغي و أرواح كل شهداء المقاومة عليهم منّا السلام

https://www.youtube.com/watch?v=zv3Mr1jN1UU&feature=youtube_gdata_player







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز