عادل جارحى
adelegarhi@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 January 2009

كاتب عربي من مصر

 More articles 


Arab Times Blogs
سيناريو العراق يتكرر فى سوريا

نفس سيناريو العراق, لكن بعد إستخدام صدام فى قتال إيران, وبريطانيا مارجرت تاتشر صدرت له المواد الكيماوية, وبعد إنتهاء المهمة إنقلبوا عليه جميعا, عربا وغربا بمباركة عربية خليجية سعودية وإشراك قوات مصرية وسورية... السيناريو يتكرر فى سوريا.. سوف يدمرون القوة الرئيسية فى الجيش السورى وقواته الدفاعية والجوية ليصيح عاجزا كسيحا,  ضيعفا ليصبح لقمة سائغة لذئاب الإرهاب.. وفى النهاية سوف يندم الشعب السورى بكاملة نظاما ومعارضة.. لماذا يتدخل الغرب فى الشأن السورى كما فعل فى العراق وتم إحتلاله

بريطانيا مهدت ثم جرجرت أمريكا وورطتها فى أفغانستان, كذلك فى العراق والآن فى سوريا ونجحت فى كراهية العالم كله لأمريكا لأن أمريكا هى التى قلصت وقضت على الإمبراطورية التى كانت, وبريطانيا لم ولن تتركها وتخطيطها يدوم لقرون, ولها قدرة فائقة للخروج من أى موقف كالشعرة من العجينة

فى النهاية إذا كان هناك نهاية, أن مصر أصبحت فى وضع لا تحسد عليه, وهناك تقرير سرى مسرب من عدة أيام أن بريطانيا وأمريكا وضعوا خططا لتدمير الجنيه المصرى وإلغاء كل تعاقدات الشركات السياحية وتعويض السياح ماليا أو تحويلهم لإتجاه آخر وقد حدث فعلا, أن أكبر عشرة شركات سياحية فى العالم بوقف تعاقدتها السياحية مع مصر, أيضا توقيف كل التعاقدات البريطانية والأمريكية والألمانية وحتى الإيطالية مع مصر فى مجال بعض التسليحات والمعدات الإلكترونية وإتفاقيات أخرى, لماذا؟؟ لأن الشعب المصرى خرج وأسقط العملاء الخونةمن الإخوان والسلفية!!, ومرسى الذى وصفه الدكتور مختار نوح أحد أقطاب الإخوان الذى خرج منهم وإنفصل عنهم نظرا لفكرهم التدميرى, وصف محمد مرسى بأنه جاسوس لأمريكا, ثم كرر الكلمة وقال مرسى جاسوس أمريكى وأنا مسؤال عما أقول

أخيرا سوف تندم سوريا بكل أطيافها سوريا التى كانت تغذى شعبها وتمتلك قوتها وتصدر الغذاء والدواء رغم الديكتاتورية والفساد وبعثها الفاشل.. هكذا قال الشعب العراقى أن رغم كراهيته المقيته لصدام حسين وبعثه, إلا أن الحياة كانت أفضل وأرحم من تدمير الجيش العراقى وبنيته التحتية وإحتلاله فأصبح مدمرا مفكاكا متناحرا.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز