مايك ماوحي ملوحي
mallouhi_m@yahoo.com
Blog Contributor since:
20 April 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
الربيع اليهودي في مصر بين مطرقة قطر و سندان السعودية

 

 أن شعوبنا بسيطة و ساذجة في معظمها و على أعلى مستوياتها ..
من حوالي السنتين توقعت و كتبت في عما يحدث الآن في مصــــــــــــــــــــــــــــــر .
و أتوقع أن ما سيحدث سيكون أصعب و أكثر دموية من سورية .
نفس القتلة و المجرمين .
الصليبيين اليهود و مأجوريهم الممولين العرب و مرتزقتهم البربرية المسلمة المأجورة .
و إن تأخرت خطة الخريف اليهودي الغربي في مصــــــر قليلاُ عما توقعت .
فذلك
بسبب صمود سورية الغير متوقع
و بسبب استيقاظ روسيا و الصين من غفوتهم غير المتوقعة و الذي أفشل 9 سنين
من الرسم و التخطيط اليهودي الصليبي لعالم جديد تلونه الدماء ...
لقد احترقت ورقة قطر الغادرة في سورية و مصر . 
و الآن  ترقبوا الدور التآمري السعودي الغربي على ( جيش مصر ) تحديداً .
.. فأسرائيل من الفرات إلى النيل في ظل الخونة المأجورين العرب
..... ( قادمة لا محالة ) ............
و ما يخيف أن قادة ثورة 30 يوليو يعتقدون أنهم نفذوا من المخطط تقريباً .
و كما الغريق الذي يتعلق في قشة .
بدأوا بالتهليل و الشكر و الأمتنان للمساعدات السعودية
و لا يريدون الرؤية من غربال  أو هم عميان حقاً .
ولن يريدون مجرد التخيل أو التفكير بأن
( الكلب لا يأتمر بغير أوامر سيده ) و ما تفعله السعودية الآن مع مصر !!!!!
فعلته قطر تماماً ( غدراً )و تجسساً على سورية و المقاومة
خلال علاقة العميل الأستخباراتي ( حمد الموزة ) مع القيادة السورية النائمة  أثناء ( شهر العسل )عند حصار العالم لسورية قبل الخريف اليهودي .
و كما يؤتمر الممول المجند الأستخباراتي القطري الآن بأوامر سيده في سورية و مصر  و انفضح أمره حتى لعامة البسطاء .
كذلك يفعل الممول العميل السعودي المفضوح و الظاهر
و لكن يبدوا أن الناس في مصر  لا تريد أن ترى بالبصيرة .
بأن المجند اليهودي الغربي رقم ( 1 ) في الشرق الأوسط  بندر بن سلطان .
هو و طويل عمره الذي يقود و يمول الأخوان المسلمين و القاعدة لتدمير سورية و  قتل أطفالها .
هم أنفسهم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
اللذين سيساعدون الجيش و الشعب المصري على محاربة  الأخوان المسلمين و القاعدة في مصر .
هذا التناقض  تماماً كتناقض سياسة أسيادهم في محاربة القاعدة  في افغانستان  و دعمها و تمويلها في سورية
ما هو إلا خطة غربية يهودية  ناعمة بديلة لإحتضان و اعادة امتطاء ( ثورة 30 يوليو ) المصرية المتمردة على أصدقاؤهم الاخوان 
 .  السيسي في خطابه  الأخير شكر المملكة السعودية و قاتل الأطفال السوريين ( الملك عبدالله  آل  سعود ) و المشخات الخليجية  اليهودية المتآمرة على سورية و الممولة  لمشروع  تدمير سورية  و الجيش السوري تحديداً ,
فهل ( السيسي  ) هو سياسي مخضرم يعرف ما يدور حوله  و  يجامل آل الخليج و اسيادهم ؟؟؟؟
أم أن السيسي له دور كباقي الممثلين  في قيلم الربيع اليهودي

 

 

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز