عبدالوهاب القطب
awqutub@msn.com
Blog Contributor since:
04 November 2010

كاتب وشاعر عربي من فلسطين
مقيم في الولايات المتحدة

 More articles 


Arab Times Blogs
جهاد الريموت وفتاوى الكيبورد

1

الفتوى الدينية

 

أخطر من قنبلة ذرية

والأولى الا

يصدرها شيخٌ ذو عصبية

خشية تشويه الاجيال

لمئات

الاعوام

2

لو كان الخطاب

رضي الله تعالى عنه

حاكمَ سورية

لاستُهدفت الشام بنفس الوحشية

فالهدف الاوحد

هو تمزيق

الشام

3

المسلم لا يقتل مسلم

والقاتل والمقتول

في نار جهنم

قلبي مِزَقُ

وشهيقي شَرَقُ

وعيوني أرَقُ

لا تهدأ روحي

أو تهدا الشام

واذا هدأت فلأني

في غيبوبة

آلام

4

أدعوهم إلى آبائهم

كم ناكحة

رَجَعت حُبلى

من شيخ أفتى

بمناكحة كجهاد بالنفس

وبأعضاء أخرى

ستعاني منها أجيال

فهل الطفل سيدعى

إبن الشيشاني

أم إبن البلقاني

أم أفغانستاني

أم ابنُ

حرام

5

لو لم يكن الاسد الحاكم

لاخترعوا أسدا غيره

واتهموه بألف فساد وفساد

وانتفضوا لمحاربة السفاح

كما اتهموا صاحب بغداد

فالآمر والناهي الموساد

والويل لمن يطلب إيضاح

لو تدري ما فعلوا

بعدك يا

صدام

6

سورية غرناطة عزتكم

آخر قلعة

ربي يقلعكم

ان سقطت .. انقسمت

لدويلات صهيونية

ودويلات تكفيرية

ومحاكم تفتيش دموي

فوق الارض وتحت الارض

ونبش قبور متهم قاطنها

بالصمت على العلوي

وعليه الحد

يقام

7

النصر بلا شك آت

أصبح قاب رئيسين أوَ ادنى

حمد ولى

صحته راحت

وكأنّ به شكوى

كفى بجسمي نحولا إنني رجلٌ

لولا مخاطبتي إياكَ لم ترني

رجبٌ يوشك ان يغرق

بين الاسماك

فالمافيا تسحق من أخفق

فاصبر يا ابن الشام

ولتخسأ كل صعاليك العربان

قطاعِ الطرق الوطنية

صناع الفتنة والاحزان

والايتام

8

من حارب كالتيس

لا ينظر للأعلى

لا فرقٌ بين نطاح ونكاح

فالنزعة شخصية

لا تفهم للدين قضية

أجهاد هذا يا هذا

وفلسطين تُضام؟

لا خيرٌ في اللذة يتبعها ندمُ النَّدمان

ارفع رأسك يا تيسُ إلى الاسفل

يا من بعت أباك ارفع

ضيّعتَ الماضي والمستقبل

والآن بلا حكم أضيع

وستبكي ندما لا ينفع

حبطت أعمالك لا تعمل

ستظل

تلام

9

ـ أبكِ مثلَ النساءِ حكماً مُضَاعَاً ـ

أنتَ ضَيَّعْتَهُ وَأنتَ المُلامُ

ليسَ بالمال يبلغ المرء مجدا

بئسَ مَا رُمْتَه وَبئسَ الخِتامُ

أيَّ

ختام

10

قلبي محروق دون حطب

شبان تسَّاقط دون سبب

من درعا لحلب

ومن الشرق الى الغرب

وشيوخ تتباهى بالنحر

وتكبر .. طبعا

بمنآى عن خطر النحر

سَمِّيه جهاد الريموت

وفتاوى الكيبورد

وشيوخ تسرح في لندن

فالجو بها أهدا

من حمص أو درعا

يا شيخ الفيس بوك

عيونك حلوة

والبسمة والبدلة أحلى

فاغضُضْ طرفك

فأنا مجبور أن آمر بالمعروف

وأن أنهاك عن الإفتاء

في الشرق وفي الغرب

ما تفعله يا مفتي الكيبورد والريموت

فتنة

وحرام

11

الفتنة كل الفتنة في لندن

مزرعة الارهاب الاكبر

والعشب الاخضر

يرعى فيها الارهابيون

تجمع فيها الصلوات وتقصر

ويسمم فيها

الاسلام

12

مجزرة الاقصر

طبخت في لندن

ومُنفذها من وإلى لندن

والشيخ البكري من خيبر

اعتنق الاسلام

مصنوع في لندن كالاخوان

مرخانيُّ المنبت والمصدر

يفتي وله اجر واحد

ليس له اجران

كم طاشت منه

سهام

13

رأس الافعى في لندن والجنس

الهذا يذهب كل العربان الى لندن

يا شيخ

لماذا لا تذهب للقدس

قبلتك الاولى

أوْلى

من هذا الإسراف

رد بلهجة مِفحامٍ مُتمِّرِّس

إن اللهَ يحبُّ أن يرى

أثرَ نعمتهِ على عبده

فقلت وآثار النقمة

هل هذي آثار حذاء في وجهك؟

قال القرضاوي أفتى بإذاعة لندن

أن زيارتنا للأقصى

الآن

حرام

14

أإذا عطست امريكا في الغرب

أصاب المفتي في الشرق

زكام

15

كان هولاكوا

يؤمن بالحرية

ولهذا دمر مدن الامصار

اعتبر الناس مساجينا خلف الاسوار

قد عاد اليوم هولاكو

بلباس رعاة بقر

لكن بديمقراطية

يَحْطِمُ اسوار الشام

ليحرر من في الشام

باسم

الاسلام

16

تحكم هذا العالم مافيا

معظمها صهيونية

كانت بالامس محلية

واليوم غدت كونية

والهدف السيطرة على العالم

كي يُعبد فيه الشيطان

لا يمكن ان يتتوج عضو

فيها او يترقى أياً كان

الا من كان يهوديا

او امميا

باركه

الحاخام

17

الكل بفكي كماشة

من رتبة جندي لوزير دفاع

من صاحب كازية

لرئيس الأوبيك

بطقوس وشعائر وشذوذ جنسية

بشموع وبخور وبتهويمات إبليسية

بالغة السرية

تدعى الماسونية

فيها تنتهك الحرمات

وتسجل فيها المعلومات

وتخزن في دوسيات

معظم زعماء الشرق

أعضاء في الهيكل

اصحاب فضائح جنسية

هذا يا مستمعين

تفسير الصمت على سورية بالاجماع

ووقوف الدول العظمى ضد شعوب الارض

طورا بالترغيب

وطورا بالترهيب

هذا تفسير الغارق بالاجرام

عاشت كل الشام

بما فيها الاردنْ

وفلسطين ولبنان

بألف سلام

وسلام

 

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز