صالح صالح
arabicpress.news@gmail.com
Blog Contributor since:
22 May 2013

https://twitter.com/wikoleaks

 More articles 


Arab Times Blogs
ثلاثة أمثال لبنانية بذيئة توَصف الحال

لتبيان ما يحصل على الساحات اللبنانية يتطلب على القارئ العربي مجهود كبير و شاق، لكن الأدب "أو قلة الأدب" الشعبي اللبناني وفر عليكم هذا الجهد الشاق، إني أعتذر سلفاً عن ذكر هذه الأمثال البذيئة، لكن ليس باليد حيلة


المثل الأول ينطبق على المستشيخ الأسير و الفنان التائب فضل شاكر الشمندور. حظي هذان السلفيان المودرن بدلال مؤسساتي لبناني، فكان واضحا تغاضي السلطات الشرعية اللبنانية عنهما بطلب من تنسقية الجيش السوري الحر في لبنان "تيار المستقبل" و قوات سمير جعجع.
بعد هذا الدلال دخل الهلال القطري الإنساني على الساحة، و تبرع للأسير بتبرعات إنسانية بحتة، عبارة عن قناصات أسترالية أتماتكية يملكها فقط الناتو. طبعاً هذه المساعدة الإنسانية و اللفتة الكريمة من صاحب السمو حمد، كان الهدف منها قنص الروافض في حارة صيدا، لأنهم دخلاء على صيدا فيما فضل الشمندراني المجنس، فهو من سيتكفل بنحر هؤلاء. لم يخطر في بال صاحب السمو، أن مجموعة من زعران الأسير ستجبرب القناصات على جنود الجيش اللبناني، إرتكب الأسير جريمته بقتل 4 جنود لبنانيين و بدأت الحرب في صيدا

أما المثل اللبناني الذي ينطبق على هذا المستشيخ الأسير و شمندورته، فهو "دللتك يا زبي، نطيت على عبي" العب هو فوق البطن
أما المثل الثاني فينطبق على قادة الألوية في تنسقيات الحر من تيار المستقبل و قوات سمير جعجع، و الجماعات التكفرية النيحرية من أسلاف متأسلمين. هؤلأ بوقاحة مفرطة أيدوا غزوة الأسير فيما الست بهية الحريرة مررت له شحنة القناصات قبل بدئ الغزو. لقد صرح رؤساء التنسيقيات أن معاقبة الأسير خطأ، يجب نزع سلاح حزب الله أولاً، فيما الإبداع أتى من النائب الكتائبي سامي الجميل، حيث أحال سبب ما يحصل لأحداث مار مخايل حيث قنصت قوات سمير جعجع ست متظاهرين في الضاحية الجنوبية لبيروت "شو جاب الطز لمرحبا عمو؟" طبعا المثل البذيئ الذي ينطبق عل هؤلاء هو "وضعوا الشرموطة في الجرة فأخرجت طيزها لبرا" برا، تعني خارج الجرة، يعني فتحتة الآنية الفخارية


المثل الثالث هو مثل حقير جداً لكنه معجز للحضارات و اللغات و لم أجد توصيف أبلغ من ذلك في توصيف حدود الصبر، فهذا المثل سيكون من حصة الجيش اللبناني و ربما حزب الله لاحقاً. طال الصبر لمنع الفتنة، و تقديم التضحيات تلو التضحيات، ومَنْ في الجرَّة لا يفهم بالمرة، فكان الإنفجار الكبير من الجيش اللبناني عنوانه "كثرة البعبصة تخري الميت







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز