عادل جارحى
adelegarhi@hotmail.com
Blog Contributor since:
14 January 2009

كاتب عربي من مصر

 More articles 


Arab Times Blogs
رسالة الى الأستاذ فهمى هويدى

  

إذا لم أتفق معك فأنا ضدك. وإذا لم أتفق مع أردوغان والإخوان فأنا ضد الإسلام؟؟!! 

هل الكتابة أصبحت حكرا على فقهاء الصرف والنحو فقط؟؟ أليس من حق أى شخص أن يطرح فكرة أو يكتب فى أى موضوع بما يتفق وقدراته اللغوية, أم هى حكرا على كل ضليع وفقيه فى اللغة العربية صرفا ونحوا؟؟ وهل المفروض أن يتفق الجميع مع ما تكتب وفيما يفكر الأستاذ أحمد بهاء الدين؟؟.. هناك من اليساريين المثقفين الذين أثروا المكتبات العربية والعالمية فى كل أشكال الأدب والفنون والإبداع!!.. أليس الخلاف والإختلاف فى الفكر والإتجاه والعقيدة من صفات الإنسان فقط.. فإذا أتحدنا جميعا على نفس الفكر والأسلوب ونمط الحياة لأصبحنا مثل الدواب!!..

هل إذا إختلف الناس مع أردوغان أو الإخوان أصبحوا ضد الإسلام؟؟ وإذا أتفقوا مع فكر أردوغان والإخوان أصبحوا كتاب وليسوا هواة؟؟.. وما رأيك فى الفكر والنهج السلفى من النقاب والمرأة والفن والإبداع والرياضة؟؟!!.. هل هو إنحطاط فكرى وتخلف؟؟ أم هو تقدم وإزدهار؟؟!!..

ما حدث فى تركيا سوف تستمر تداعياته لأن الشعب ببساطة أصبح يرفض فكر وإتجاه أردوغان فى محاولاته فرض أساليب غريبة عليه, لكن مفهوم أهدافها!!.. عندما يطالب بشروط جديدة لمقاييس وشكل مضيفات الطيران التركى لمجرد أن زوجته محجبة ومغطاه حتى كعبيها!!؟؟ طبيعى هو وهى أحرار, لكن لا يجوز فرض شكل وأسلوب حريتك الجديدة على الآخرين!!..

كذلك المرأة حرة فى الإجهاض, أما محاولة منعها قسرا لمجرد زيادة عدد السكان الأتراك!! تراه المرأة والرجل محاولة ترويج لفقه إسلامى, يمثل الدكتاتورية بعينها فى هذا العصر!!.. وهل هذا مطلوب فرضه أيضا على كل الأعراق والطوائف الأخرى!!؟؟..

عندما حاولت أنديرا غاندى وقف الإنجاب لخطورته الداهمة على الهند, أغتيلت, ومن حارسها الشخصى ثم لحقها أبنها راجيف أيضا وهؤلاء ليسوا مسلمون..

أتصور أن المعارض وهواة الكتابة وأنصاف أو أرباع كتاب أو معلقين, هم فقط كذلك لأنهم يختلفون مع فكر الآخر, وإذا أتفق نفس الأشخاص مع نفس فكر الكاتب أو كانوا يؤيدون الأستاذ هويدى وبهاء الدين لأصبحوا كتاب يفقهون!!

الحقيقة لا أعلم لماذا إذن إختلفت الأديان؟؟ ولماذا لم تكن دين واحد؟؟

لماذا تقلب الدكتور مصطفى محمود خلال ثلاث حقبات؟؟؟ فى حقبة عبد الناصر كان شيوعيا وملحدا وكتب الكثير فى ذلك!!.. وفى حقبة السادات تحول الى العلم والإيمان, وكتب الكثير فى ذلك!!.. وفى حقبة مبارك تفقه بأن الموسيقى والغناء حرام!!؟؟ رغم أنه عزف الموسيقى وغنى فى الأفراح ثلاثة عقود قبل كل ذلك!!..

إذا لم أتفق معك فأنا ضدك. وإذا لم أتفق مع أردوغان والإخوان فأنا ضد الإسلام؟؟!!     

 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز