حمدي السعيد سالم
h.s.saliem@gmail.com
Blog Contributor since:
04 September 2010

كاتب عربي من مصر
صحفى بجريدة الخبر العربية

 More articles 


Arab Times Blogs
المشاخخ من امثال الحوينى هم اصل المشكلة وليس الاسلام

المخرف الوهابى الجاهل أبو إسحاق الحويني يقول: إن المرأة غبية وما بتفهمش شىء !!!التعليم يعمل إتلاف للعزيمة و إتلاف للخلق!!! العلم للرجال فقط و مهما تعلمت المرأة فهي مقلدة و عامية وجاهلة !!!... يا حوينى لقد جاء الإسلام لتحرير المرأة فى الجاهلية من سيطرة الرجال واستغلالها !!! ولكن امثالك من الجهلاء من شيوخ الظلام شيوخ السلفية في عصرنا هذا، يدعون إلى جاهلية أكبر من جاهلية ما قبل الإسلام وكل ذلك باسم الإسلام ومن اجل اهوائهم التى خلقوها ظلما و بغيانا و افتراءا على الله و رسوله....

http://www.youtube.com/watch?feature=player_detailpage&v=Y9NM6BtLM9o

....من الملاحظ أن الحوينى بصورة عامة وليست مطلقة قد فرض حول نفسه هالة أو جوا معينا جعلته يتميز بحيث يُقبل عليه بعض الناس ويتجنبه آخرون.... هناك من يقبلون عليه قناعة منهم أو ظنا أنه يهدي إلى سواء السبيل، وهناك من ينفرون منه بسبب ما اعتاد عليه من إصدار أحكام مطلقة وغلظة في الحديث وتعصب... الحوينى والعديد من تجار الدين من المشاخخ يظنون انهم يحملون مفاتيح الجنة والنار بأيديهم أو جيوب ملابسهم، ولديهم الاستعداد لتصنيف الناس حسب مكانتهم يوم القيامة..... العديد منهم يتدخلون في الإرادة الإلهية ويصدرون قرارات حول مصير الشخص يوم القيامة، أو يصدرون أحكاما حول الحسنات التي يمكن أن يجنيها المرء لقاء أعمال معينة، والسيئات التي يمكن أن تلحق به نتيجة أعمال أخرى....

 وقد صنع هؤلاء لأنفسهم ما يشبه التفويض الإلهي الذي ساد في القرون الوسطى الأوروبية... لدرجة إنهم يتطاولون على الذات الإلهية من خلال احتكار الجنة الذي يعني أن الآخرين الذين لا يتبعون ذات الدين أو المذهب كافرون لا يملكون الحقيقة ويجب أن يتم التعامل معهم وفق أحكام شرعية قاسية ترفض الآخر جملة وتفصيلا... الى جانب ايمانهم بأن أهل الجنة هم وحدهم الذين يملكون الحقيقة التي لا حقيقة بعدها، وضل غيرهم وسقطوا في الهاوية... ولهذا مزقوا الناس وفق سلوكهم الديني في الدنيا، وتبعا لمكانتهم المحددة سلفا في الآخرة، وزرعوا بذور الفتنة والفساد والاقتتال.... و تحولت الأخلاق الدينية إلى انغلاق وتعصب وسوداوية، وانقلب المجتمع إلى متدينين من مذهب أو دين معين، مقابل فاسقين وملحدين وكافرين، وبدل أن يكون الدين سمحا ولطيفا ورحيما أخذ يتحول بالنسبة لعدد كبير من الناس إلى كابوس يصعب التعايش معه.... اضف على ذلك التضييق الديني من خلال اتساع رقعة الحرام وتعقيد الدين الإسلامي.....

 أصحاب هذا التوجه يسهبون في الأمور الفقهية والتي قد لا تستند إلى مبرر إسلامي، ويعزفون عن الفكر الإسلامي السمح .... لقد دفع هؤلاء المشاخخ ومنهم الحوينى الناس إلى زاوية الكهنوت المثقل بالطقوس بدل النهوض بهم نحو العلم والتفكير العلمي والنقدي.... ومن شأن هذا في النهاية أن يضعف القدرات الفكرية اللازمة لبناء أمة إسلامية متماسكة.... وكما انهارت اعظم الحضارات فى التاريخ تحت ضربات وهجمات القبائل البربرية ,كذلك ستنهار مجتمعاتنا العربية اذا تركناها تحت رحمة رجال الدين ومن يسير فى فلكهم من جماعات الاسلام السياسى ذات التوجهات المتطرفة ... الحوينى الجاهل لايعرف ان التاريخ يمتلئ بقصص رجال يقال أنهم من كتبوا التاريخ كما نعرفه .. من انبياء و رسل أهمهم ابراهيم واسحاق وموسي وعيسي و محمد عليهم جميعا الصلاة والسلام!! أو اباطرة وحكام من الاسكندر الاكبر الي عمر بن الخطاب مرورا بالرئيس المتلجلج بأمر الله مرسى....ولكن الحقيقة ان المفاصل التاريخية الهامة في كل التاريخ كما وصل الينا كن نساء من حواء الي ايزيس ونفرتيتي مرورا بمريم وسارة و هاجر وخديجة و عائشة ....فحسب التراث الدي نعرفه حواء كانت هي السبب في طرد آدم من الجنة .. لتتحمل الانسانية عذاب الحياة علي الارض وتكون هي السبب الرئيس لأن يصبح اولادها مبدعين يستطيعون التواصل عبر آلاف الأميال .. من خلال صراعهم مع ظلم الطبيعة الارضية !!!... فمثلا مريم العذراء هي السبب في وجود المسيح الذي يختلف الجميع حول كيف كانت ولادته وهل له أب بيولوجي أم لا؟! ..

أم أن الحيوان المنوي الذي أتي بالمسيح عليه السلام كان مجرد كلمة؟!!..و نفرتيتي كانت هي الملهم لاخناتون في التوصل الي ديانة التوحيد !!....ولكن في رأيي أن النساء اللاتي أثرن في التاريخ الانساني بشدة وحتي الأن هن سارة زوجة ابراهيم ومريم أم المسيح وخديجة و عائشة آمهات المسلمين وفاطمة ابنة خديجة و الرسول عليهم وعليهن جميعا السلام!!.. فقوة تأثير سارة علي سيدنا ابراهيم لا تحتاج الي دليل فهي من وهبت له جاريتها هاجر عندما كانت عاقرا لتلد له ابنه البكر اسماعيل ... ثم هي نفسها بعد أن ولدت له ابنه الثاني اسحاق لتأمر بعدها بطرد هاجر الي الصحراء .. سارة هي السبب البيولوجي الرئيس ليكون الأنبياء ولمدة طويلة من نسلها ونسل ابنها اسحاق رغم انه ليس الابن البكر لابراهيم عليه السلام في تغيير جذري لعادات البشر التي كان يرث فيها الابن البكر ابيه حتي لو كان ابن الجارية ....

لولا سارة لما عرفنا الانبياء من نسل اسحاق ولما عرفنا الديانة اليهودية كما نعرفها الأن .. ولما تمرد احفاد اسماعيل احفاد الجارية علي تراث اولاد عمومتهم ومحاولة استرداد جدهم ابراهيم من انياب زوجة ابيهم سارة .... ان الصراع اليهودي الاسلامي هو في الحقيقة صراع بين امرأتين ضرتين زوجتين لرجل واحد.... استمر لآلاف السنين لعبت فيه الغيرة النسائية دورا كبيرا !!... آما مريم العذراء فتأثيرها علي التاريخ العالمي لا يمكن انكاره فولادتها للمسيح عليه السلام بدون أب بيولوجي معروف غير مجرى التاريخ .... ما يحيرني هو استمرار اطلاق صفة العذرية عليها بعد ولادة المسيح فالحمل قد يحدث بيولوجيا و طبيا دون خسارة غشاء البكارة ولكن الولادة تفقد المرأة العذرية الا إن كانت قيصرية وعلي حد علمي ولادة المسيح عليه السلام كانت طبيعية ولم تكن قيصرية ... ومايحيرني أكثر لماذا تم اهمال دور يوسف النجار هذا الانسان الرائع .... ليس دوره في ميلاد المسيج كما يتبادر الي الذهن ...

 ولكن دوره في رعاية مريم وابنها وحمايتهما رغم ان المسيح لم يكن ابنه البيولوجي !!!.. كم من رجال الماضي او الحاضر يستطيع أن يفعل ذلك ....أما عن السيدة خديجة فتأثيرها علي الاسلام والمسلمين في حياتها وبعد وفاتها لا يمكن انكاره .... فتأثيرها في حياتها ودورها في مساندة سيدنا محمد الذي يصغرها بخمس عشر عاما ووقوفها المادي و المعنوي بجانبه لمدة خمس وعشرين عاما وتأثيرها في القرآن المكي المتسامح والذي كان متعاطفا مع مريم العذراء وابنها واضحا و مؤيدا في اعتبار المسيج كلمة الله و مؤيدا بالروح القدس .. كانت طوال هذه الفترة أم المؤمنين الوحيدة ولم تنزل خلالها آي تشريعات تبيح تعدد الزوجات ولم يكن للرسول خلالها في فترة شبابه اي جارية مما ملكت الايمان ..... ولكن تأثيرها بعد وفاتها كان عكسيا تماما و اصبح للمسلمين امهات يبلغن التسع وبدأ صراع يشبه صراع سارة و هاجر بين ابنة السيدة خديجة فاطمة الزهراء وأم المؤمنين عائشة !!!! هذا الصراع تحول فيما بعد الي صراع شيعي سني ....

الصراع اليهودي الاسلامي هو في الحقيقة صراع بين امرأة متعجرفة قوية وامرأة مظلومة رضت ان تقوم بدور الجارية...والصراع السني الشيعي هو امتداد لصراع بين امرأة قوية ثائرة و امرأة ضعيفة ماتت قهرا وكمدا من زوجة أب قوية !!!... وبعد هذا السرد التاريخى لاهمية دور المرأة فى التاريخ يأتى الحوينى ويقول ان المرأة جاهلة لانه يرى نفسه من العلماء الافذاذ كما يحلو لخرفانه ان تقول ... لذلك ادعوه هو وخرفانه للتعرف على نساء لا تستطيع وأنت تستمع إلى قصصهن إلا أن تقف اعتزازا بهن فهؤلاء النساء ساهمن في تغيير وجة التاريخ .... فمثلا معجزة القرن العشرين (هيلين كيلر) الأديبة والمحاضرة والناشطة الأمريكية، وهي التى تعتبر إحدى رموز الإرادة الإنسانية،معجزة من معجزات الدنيا قال عنها الاديب الكبير مارك توين (1835-1910) إن أعظم شخصيتين في القرن التاسع عشر هما نابليون بونابرت وهيلين كيلر !!..حيث إنها كانت فاقدة للسمع والبصر، واستطاعت أن تتغلب على إعاقتها وتم تلقيبها بمعجزة الإنسانية لما قاومته من إعاقتها حيث أن مقاومة تلك الظروف كانت بمثابة معجزة....ولدت هيلين كيلر في مدينة توسكومبيا في ولاية ألاباما بالولايات المتحدة الأمريكية عام 1880 ...

 وهي ابنة الكابتن ارثر كلير وكايت أدامز كيلير .... وتعود أصول العائلة إلى ألمانيا....لم تولد هيلين عمياء وصماء لكن بعد بلوغها تسعة عشر شهرًا أُصيبت بمرض شخّصه الأطباء أنه التهاب السحايا والحمى القرمزية أفقدها السمع والبصر، في ذلك لوقت كانت تتواصل مع الاخرين من خلال مارتا واشنطن ابنة طباخة العائلة التي بدأت معها لغة الإشارة وعند بلوغها السابعة أصبح لديها 60 إشارة تتواصل بها مع عائلتها...في سنة 1886 ألهمت والدتها بقصة لورا بردجمام التي كانت أيضا عمياء وصماء واستطاعت الحصول على شهادة في اللغة الإنجليزية ....فذهبت إلى مدينة بالتمور لمقابلة طبيب مختص بحثا عن نصيحة، فأرسلها إلى ألكسندر غراهام بل الذي كان يعمل آنذاك مع الأطفال الصم فنصح والديها بالتوجه إلى معهد بركينس لفاقدي البصر حيث تعلمت لورا بردجهام ....وهناك تم اختيار المعلمة آن سوليفان التي كانت في العشرين من عمرها لتكون معلمة هيلين وموجهتها ولتبدأ معها علاقة استمرت 49 سنة... حصلت آن على إذن وتفويض من العائلة لنقل هيلين الي بيت صغير في حديقة المنزل بعيدا عن العائلة، لتعلّم الفتاة المدللة بطريقة جديدة فبدأت التواصل معها عن طريق كتابة الحروف في كفها وتعليمها الاحساس بالاشياء عن طريق الكف... فكان سكب الماء على يدها يدل عن الماء وهكذا بدأت التعلم ومعرفة الاشياء الأخرى الموجودة حولها ومن بينها لعبتها الثمينة...في سنة 1890 عرفت هيلين بقصة الفتاة النرويجية راغنهيلد كاتا التي كانت هي أيضا صماء وبكماء لكنها تعلمت الكلام... فكانت القصة مصدر الهام لها فطلبت من معلمتها تعليمها الكلام وشرعت آن بذلك مستعينة بمنهج تادوما عن طريق لمس شفاه الاخرين وحناجرهم عند الحديث وطباعة الحرف على كفها.....

 لاحقا تعلمت هيلين طريقة برايل للقراءة فاستطاعت القراءة من خلالها ليس فقط باللغة الإنجليزية ولكن أيضا بالالمانية واللاتينية والفرنسية واليونانية...بعد مرور عام تعلمت هيلين تسعمائة كلمة، واستطاعت كذلك دراسة الجغرافيا بواسطة خرائط صنعت على أرض الحديقة كما درست علم النبات... وفي سن العاشرة تعلمت هيلين قراءة الأبجدية الخاصة بالمكفوفين وأصبح بإمكانها الاتصال بالآخرين عن طريقها...ثم في مرحلة ثانية أخذت سوليفان تلميذتها إلى معلمة قديرة تدعى (سارة فولر) تعمل رئيسة لمعهد (هوارس مان) للصم في بوسطن وبدأت المعلمة الجديدة مهمة تعليمها الكلام، بوضعها يديها على فمها أثناء حديثها لتحس بدقة طريقة تأليف الكلمات باللسان والشفتين...وانقضت فترة طويلة قبل أن يصبح باستطاعة أحد أن يفهم الأصوات التي كانت هيلين تصدرها...لم يكن الصوت مفهوماً للجميع في البداية، فبدأت هيلين صراعها من أجل تحسين النطق واللفظ، وأخذت تجهد نفسها بإعادة الكلمات والجمل طوال ساعات مستخدمة أصابعها لالتقاط اهتزازات حنجرة المدرسة وحركة لسانها وشفتيها وتعابير وجهها أثناء الحديث...وتحسن لفظها وازداد وضوحاً عاماً بعد عام في ما يعد من أعظم الانجازات الفردية في تاريخ تريبة وتأهيل المعوقين...ولقد أتقنت هيلين الكتابة وكان خطها جميلاً مرتباً...

 ثم التحقت هيلين بمعهد كامبردج للفتيات، وكانت الآنسة سوليفان ترافقها وتجلس بقربها في الصف لتنقل لها المحاضرات التي كانت تلقى وأمكنها أن تتخرج من الجامعة عام 1904م حاصلة على بكالوريوس علوم في سن الرابعة والعشرين.... ذاعت شهرة هيلين كيلر فراحت تنهال عليها الطلبات لالقاء المحاضرات وكتابة المقالات في الصحف والمجلات....بعد تخرجها من الجامعة عزمت هيلين على تكريس كل جهودها للعمل من أجل المكفوفين، وشاركت في التعليم وكتابة الكتب ومحاولة مساعدة هؤلاء المعاقين قدر الإمكان...وفي أوقات فراغها كانت هيلين تخيط وتطرز وتقرأ كثيراً، وأمكنها أن تتعلم السباحة والغوص وقيادة العربة ذات الحصانين....ثم دخلت في كلية (رادكليف) لدراسة العلوم العليا فدرست النحو وآداب اللغة الإنجليزية، كما درست اللغة الألمانية والفرنسية واللاتينية واليونانية...ثم قفزت قفزة هائلة بحصولها على شهادة الدكتوراة في العلوم والدكتوراة في الفلسفة ، انها حقا معجزة بشرية...في الثلاثينات من القرن الماضي قامت هيلين بجولات متكررة في مختلف أرجاء العالم في رحلة دعائية لصالح المعوقين للحديث عنهم وجمع الأموال اللازمة لمساعدتهم، كما عملت على إنشاء كلية لتعليم المعوقين وتأهيلهم، وراحت الدرجات الفخرية والأوسمة تنهال عليها من مختلف العالم ...

 وألفت هيلين كتاب ( أضواء في ظلامي)وكتاب (قصة حياتي في 23 فصلا و132صفحة في 1902) ، و (اغنية الجدار الحجرى ) و ( الخروج من الظلام) و (تفاؤل ) و( إيماني ) ، (الحب والسلام) ،( فلنؤمن) و (هيلين كلير فى اسكتلندا) …وقد كرمها الرئيس الامريكى دوايت ايزنهاور لاختيارها واحدة من أهم 25شخصية من معاصريها فى الولايات المتحدة العالم 1952...وعندما ساُلوها يومها ( إذا ابصرت ….ماهو اول شى تريدين رؤيته ؟ فقالت ان ارى الناس الذين ساعدونى وشجعونى برحمتهم وصداقتهم ) وكانت وفاتها عام 1968م عن ثمانية وثمانين عاماً... انها معجزة بشرية وعالمة فذة ايها المخرف الجاهل الذى يدعى ان المرأة جاهلة !!.. ايها الحوينى الجاهل المساواة بين الرجل والمرأة ليست بالفطرة التي خلقنا عليها جميعاً، فطالما عانت المرأة في جميع أنحاء العالم من القهر والاستبداد الذكوري، حتى استطاعت بعض الدول أن تتحرر من قيودها وتعيد للمرأة اعتبارها وحقها حتى في قيادة العالم، ولعل السبق هنا لمصر الفرعونية التي نجد بتاريخها عدة أمثلة للقيادة السياسية مثل: كليوباترا وحتشبسوت، ثم في العصر المملوكي مع شجرة الدر....

ولكن مع تغير الزمن وحصول المرأة على مساحة كبيرة من حريتها السياسية والاجتماعية أصبح من المألوف أن تتقدم امرأة لزعامة أمة بأسرها، فمنذ أكثر من 50 عاماً أصبح لدينا 31 امرأة تولين أو يتولين الرئاسة، و32 امرأة تولين أو يتولين رئاسة الوزراء في بلادهن منذ نهاية الحرب العالمية الثانية وحتى الآن.. ولكن أقواهن:

 1) سيريمافو باندرانايكا: أول رئيسة وزراء في العالم، وهي زوجة سولومون باندرانايكا، الذي كان رئيساً للوزراء السريلانكيّ من 1956 إلى اغتياله في 1959، وقد خلفت زوجها لثلاث فترات متتالية بدءاً من 21 يوليو 1960 حتى مارس 1965، ثم من 29 مايو 1970 وحتى يوليو 1977، وآخرها في نوفمبر 1994 حتى 10 أغسطس 2000....

 2) مارجريت تاتشر: أول امرأة بريطانية تتولى رئاسة الوزراء منذ 1979 وحتى 1990 عن حزب المحافظين الذي استطاعت أن تفوز برئاسته عام 1975، وحققت تاتشر شعبية كبيرة جعلتها تحتفظ بمنصبها ثلاث فترات متتالية لأول مرة في تاريخ الساسة البريطانيين لهذا لُقبت بالمرأة الحديدية، وعندما تأكدت من عدم فوزها مرة أخرى بسبب تزايد هجوم المعارضة، قدمت استقالتها عام 1990....

 3) أنديرا غاندي: ابنة رئيس الوزراء الهندي جواهر لال نهرو، وهي ثاني امرأة تتولى رئاسة الوزراء في العالم بعد سيريمافو، أما في تاريخ الهند فهي الأولى ولثلاث فترات متتالية من عام 1966 وحتى 1977 ثم فترة رابعة من 1980 وحتى 1984، وبسبب خلافات سياسية مع جماعة السيخ الهندية، قام ثلاثة من حراسها الشخصيين باغتيالها أثناء ذهابها إلى مكتبها سيراً على الأقدام في 31 أكتوبر عام 1984....

 4) بارك جوين هي: التى ستكون أول سيدة تتولى رئاسة الجمهورية بكوريا الجنوبية، وهي مرشحة الحزب المحافظ وربما وصولها لهذا المنصب كغيرها من قبيل الإرث السياسي، فهي ابنة الديكتاتور بارك تشونج، الذي ترأس البلاد في الفترة مابين عامي 1961 و1979....

 5) جولدا مائير: رابع رئيس وزراء منذ قيام دولة إسرائيل، تقلدت مناصب وزارية منذ عام 1949 إلى أن أصبحت رئيسة للوزراء في 17 مارس عام 1969، وبعد حرب أكتوبر عام 1973 تعرضت جولدا لضغوط داخلية دفعتها إلى تقديم استقالتها عام 1974....

 6) بينظير بوتو: الابنة الكبرى للرئيس الباكستاني السابق ذوالفقار علي بوتو، وفي 1 ديسمبر عام 1988 أصبحت أول امرأة مسلمة تشغل منصب رئيس الوزراء، وقد فشلت بانتخابات عام 1990 بسبب اتهامات لحكومتها بالفساد ولكنها عادت مرة أخرى عام 1993 ثم خسرت مرة أخرى عام 1996، وتم نفيها بعد ذلك خارج البلاد، وحينما قررت العودة لخوض الانتخابات التشريعية تم اغتيالها بالرصاص وبتفجير انتحاري في 27 ديسمبر عام 2007 بباكستان....

 7) أنجيلا ميركل: زعيمة الاتحاد الديمقراطي المسيحي وهي أول امرأة تتولى منصب المستشار بألمانيا في 22 نوفمبر عام 2005 وحتى الآن، وضمن قائمة مجلة «فوربس» تعد المرأة الأقوى في العالم لخمس سنوات، وقبل ذلك تولت كأول امرأة وأول مسيحية بروتستانتينية رئاسة الحزب المسيحي ذو الجذور الكاثوليكية في 10 إبريل عام 2000 كسابقة تاريخية لم تحدث من قبل....

 8) ديلما روسيف: أول امرأة برازيلية تصل للرئاسة بنسبة 58% في 1 يناير عام 2011، وهي عضو بحزب العمال البرازيلي اليساري، وقد ناضلت في بداية حياتها السياسية ضد سياسات النظام القمعي الاستبدادي، لذلك تم اعتقالها لمدة ثلاث سنوات ثم أطلق سراحها عام 1972....

 9) إيزابيل بيرون: الزوجة الثالثة للرئيس الأرجنتيني خوان بيرون، وباعتبارها نائبة له تولت السلطة خلفاً له بسبب مرضه الشديد، وبذلك تعد أول امرأة تصل لسدة الحكم في أمريكا الجنوبية بأسرها، وكان ذلك عام 1974 ثم تم الإطاحة بها إثر انقلاب عسكري نفذته القوات المسلحة عام 1976....

 10) جوهانا سيجاردوتير: أول امرأة في تاريخ رئاسة الوزراء الأيسلندية، وهي عضو بالحزب الديمقراطي الاشتراكي، وكانت وزيرة للشئون الاجتماعية لفترات طويلة، ولكن بسبب معاناة رئيس الحزب مع المرض، تم اختيارها كأنسب عضو لتشكيل الوزارة، وغض الطرف عن ميولها الجنسية المِثلية..... وفي تراثنا هناك الكثير من النساء اللواتي غيرن وجه التاريخ بصناعتهن لرجال عظماء تعلمن على ايديهن : - قال الإمام الحافظ ابن كثير في ترجمته لأم الدرداء الصغري التابعية : " إسمها هجيمة و يقال جهيمة تابعية عابدة عالمة فقيهة كان الرجال يقرؤن عليها و يتفقهون في الحائط الشمالي بجامع دمشق ، وكان عبد الملك بن مروان يجلس في حلقتها مع المتفقهة يشتغل عليها وهو خليفة ، رضي الله عنها ..توفيت سنة ثنتين و ثمانين هجريا" ( كتاب البداية و النهاية صفحة 47 من المجلد التاسع)... يقول الحافظ ابن كثير في ترجمته لشعوانة العابدة الزاهدة : " كانت أمة سوداء كثيرة العبادة ، روى عنها كلمات حسان ، وقد سألها الفضيل بن عياض الدعاء فقالت :- أما بينك وبينه ما إن دعوته استجاب لك ؟ فشهق الفضيل ووقع مغشيا عليه" ... وكذلك ام الهذيل "لها روايات كثيرة وقد قرأت القرآن وعمرها اثنتى عشر سنة وكانت فقيهة عالمة من خيار النساء عاشت سبعين سنة" ( انظر البداية و النهاية للإمام ابن كثير سنة عشر و مئة )....وأم عيسى بنت إبراهيم الحربي " كانت عالمة فاضلة تفتي في الفقه توفيت في رجب ودفنت إلى جانب أبيها رحمه الله تعالى " (انظر البداية و النهاية لابن كثير المجلد الحادي عشر سنة ثماني وعشرين وثلثمائة) ... و كريمة بنت أحمد بن أبي حاتم المروزية كانت عالمة صالحة سمعت صحيح البخاري على الكشميهني وقرأ عليها الأئمة كالخطيب وأبي المظفر السمعاني وغيرهما ." (من كتاب البداية و النهاية لابن كثير المجلد الثاني عشر سنة ثلاث وستين وأربعمائة هجريا )....والصالحة العالمة أمة اللطيف بنت الناصح الحنبلي التى ذكرها الإمام ابن كثير في ترجمته لربيعة خاتون بنت أيوب وهي " ربيعة خاتون بنت أيوب أخت السلطان صلاح الدين زوجها أخوها أولا بالأمير سعدالدين مسعود بن معين الدين وتزوج هو بأخته عصمة الدين خاتون التي كانت زوجة الملك نور الدين واقفة الخاتونية الجوانية والخانقاه البرانية ثم لما مات الامير سعدالدين زوجها من الملك مظفر الدين صاحب إربل فأقامت عنده باربل أزيد من أربعين سنة حتى مات ثم قدمت دمشق فسكنت بدار العقيقي حتى كانت وفاتها في هذه السنة وقد جاوزت الثمانين ودفنت بقاسيون وكانت في خدمتها الشيخة الصالحة العالمة أمة اللطيف بنت الناصح الحنبلي وكانت فاضلة ولها تصانيف وهي التي أرشدتها إلى وقف المدرسة بسفح قاسيون على الحنابلة ووقفت أمة اللطيف على الحنابلة مدرسة أخرى وهي الان شرقي الرباط الناصري ثم لما ماتت الخاتون وقعت العالمة بالمصادرات وحبست مدة ثم أفرج عنها وتزوجها الأشرف صاحب حمص وسافرت معه إلى الرحبة وتل راشد ثم توفيت في سنة ثلاث وخمسين ووجد لها بدمشق دخائر كثيرة وجواهر ثمينة تقارب ستمائة ألف درهم غير الأملاك والأوقاف رحمها الله تعالى " ....و الشيخة الصالحة العابدة الزاهدة شيخة العالمات بدمشق تلقب بدهن اللوز بنت نورنجان وهي آخر بناته وفاة وجعلت أموالها وقفا على تربة أختها بنت العصبة المشهورة ... والشيخة أم فاطمة عائشة بنت إبراهيم العابدة الصالحة العالمة قارئة القرآن التى كانت عديمة النظير في نساء زمانها لكثرة عبادتها وتلاوتها وإقرائها القرآن العظيم بفصاحة وبلاغة وأداء صحيح يعجز كثير من الرجال عن تجويده وختمت وقرأ عليها من النساء خلق وانتفعن بها وبصلاحها ودينها وزهدها في الدنيا وتقللها منها مع طول العمر بلغت ثمانين سنة أنفقتها في طاعة الله صلاة وتلاوة .....

 والشيخة الصالحة العابدة الناسكة أم زينب فاطمة بنت عباس بن أبي الفتح بن محمد البغدادية بظاهر القاهرة وشهدها خلق كثير وكانت من العالمات الفاضلات تأمر بالمعروف وتنهي عن المنكر وتقوم على الاحمدية في مؤاخاتهم النساء والمردان وتنكر أحوالهم وأصول أهل البدع وغيرهم وتفعل من ذلك مالا تقدر عليه الرجال وقد كانت تحضر مجلس الشيخ تقي الدين بن تيمية فاستفادت منه ذلك وغيره وقد سمعت الشيخ تقي الدين يثنى عليها ويصفها بالفضيلة والعلم ويذكر عنها أنها كانت تستحضر كثيرا من المغنى او أكثره وأنه كان يستعد لها من كثرة مسائلها وحسن سؤالاتها وسرعة فهمها وهي التي ختمت نساء كثيرا القرآن منهن أم زوجتي عائشة بنت صديق زوجة الشيخ جمال الدين المزي وهي التي أقرأت ابنتها زوجتي امة الرحيم زينب رحمهن الله واكرمهن برحمته وجنته آمين ....و الشيخة الصالحة ست الوزراء بنت عمر بن أسعد بن المنجا راوية صحيح البخاري وغيره جاوزت التسعين سنة وكانت من الصالحات توفيت ليلة الخميس ثامن عشر شعبان ودفنت بتربتهم فوق جامع المظفري بقاسيون ....

والشيخة الصالحة ست المنعم بنت عبد الرحمن بن علي بن عبدوس الحرانية والدة الشيخ تقي الدين بن تيمية عمرت فوق السبعين سنة ولم ترزق بنتا قط توفيت يوم الأربعاء العشرين من شوال ودفنت بالصوفية وحضر جنازتها خلق كثير وجم غفير رحمها الله ... كم اتمني ان يفهم هذا الحوينى الجاهل ان هناك من النساء في حياتنا من هن مثل نفرتيتي و خديجة .. صوت ضمير ومساندة لنظام اسري صحي وسليم .. هؤلاء النسوة لسن جاهلات مثل نساء الجماعات المتأسلمة اللائى يقبلن بتعدد الزوجات كأنهن قطيع من الحيوانات تحت قيادة فحل جاموس بحجة تعدد الزوجات ..لذلك احذر الرجال والنساء من تعدد الزوجات .. فالنتيجة هي صراع وحشي قد يمتد لاجيال .. يكتب التاريخ المتوحش للانسان ....

فالمرأة غالبا هي طاقة حب ناتج من فطرة الأمومة داخلها ... ولكن الرجل يستطيع ان يحول هذه الطاقة الي طاقة تدمير ان اثار فطرة الغيرة داخلها .... العجيب ان يأتى جاهل مثل الجهول الحوينى يقول : المرأة جاهلة وينسى مثلا مريم الاسطرلابية تلك المرأة النابغة و ابنة كوشيار الجيلي ، والتى عاشت في القرن العاشر الميلادي في مدينة حلب شمالي سوريا ، وعملت في مجال العلوم الفضائية في بلاط "سيف الدولة" منذ عام 944 حتى 967 ... الجدير بالذكران مريم ألإسطرلابي اخترعت "الإسطرلاب المعقد" ثم قامت بتطويره... وهو آلة فلكية قديمة أطلق عليها العرب "ذات الصفائح".... وهو نموذج ثنائي البعد للقبة السماوية، يظهر كيف تبدو السماء في مكان محدد عند وقت محدد.... وقد رسمت السماء على وجه الإسطرلاب بحيث يسهل إيجاد المواضع السماوية عليه... بعض الإسطرلابات صغيرة الحجم وسهلة الحمل، وبعضها ضخم يصل قطر بعضها إلى عدة أمتار.... وقد كانت تعتبر حواسيباً فلكية في وقتها، فقد كانت تحل المسائل المتعلقة بأماكن الأجرام السماوية، مثل الشمس والنجوم، والوقت أيضا... لقد كانت تستخدم كساعات جيب لعلماء الفلك في القرون الوسطى .... بهِ تمكنوا أيضا من قياس ارتفاع الشمس في السماء، وهذا مكنهم من تقدير الوقت في النهار أو الليل... آلة الإسطرلاب المعقدة تُبنى عليها في وقتنا الحالي آلية عمل الـبوصلة والأقمار الصناعية ومشابهة لطريقة عمل الـ ( GPS ) الذي ظهر في عصرنا الحالي... الغريب ان الجاهل الحوينى يخرج علينا من خلال القنوات الفضائية المحملة على الاقمار الصناعية التى تدين بالفضل فى اختراعها لمريم الاسطرلابية ليقول : ان المرأة جاهلة !! ..ياحوينى مريم الاسطرلابية قدمت اختراعا مفيدا للبشرية فهى نابغة وعالمة !! وانت لم تقدم لنا الا الكره والحقد والتكفير بالذنب ايها الجاهل !! انت اصل المشكلة وليس الاسلام !!.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز