موسى الرضا
moussa11@gmx.net
Blog Contributor since:
18 July 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
طليقة القرضاوي تفضح المستور: عميل لاسرائيل وزارها سرا قبل ثلاثة اعوام

أخيرا ذاب الثلج وظهر المرج وحصحص الحق مدوّيا عاليا هدّارا. فقد صدر في فرنسا كتاب جديد يتناول حكاية تأسيس قناة الجزيرة القطرية والأهداف الغامضة المعلنة لتلك القناة ودورها الخبيث والمرسوم في تدبيج أساطير وحكايات الربيع العربي.

نيكولا بو وجاك ماري بورجيه، مؤلفا الكتاب  والمعدودان في قائمة أفضل صحافيي فرنسا في اجراء التحقيقات العميقة وكشف الخبايا  والصفقات الدولية,  يكشفان  بعضا من العلاقات السرية بين حمد والقرضاوي من جهة وبين الموساد والكونغرس الأميريكي من جهة أخرى. عنوان الكتاب : ( قطر, هذا الصديق الذي يريد بنا شرّا).

فبعد أن قدم المؤلفان في كتابهما سيرة كرونولوجية للعلاقات القطرية الاسرائيلية,  انصرفا لتفصيل حقيقة الربيع العربي ودور المخابرات الأميريكية في تدريب الكوادر والمختصين في الانترنت والحرب النفسية.  ولا ينسى الكاتبان الاشارة الى دور تسيبي ليفني المحوري  إذ «منذ افتتحت الدوحة مكتب التمثيل الديبلوماسي الإسرائيلي، اعتادت على استقبال شمعون بيريز وتسيبي ليفني زعيمة حزب كديما اليميني، التي كانت تستسيغ التسوق في المجمعات التجارية القطرية المكيفة وزيارة القصر الأميري".

الكتاب عامر بالأسرار والتقاصيل ولكن أهم ما يسترعي الانتباه هو ما أسرت به أمام نيكولا بو وجاك ماري بورجيه النائب في البرلمان الجزائري السيدة أسماء بن قادة وهي بالمناسبة طليقة يوسف القرضاوي  التي ,على حد وصف الزميل اسامة فوزي,  طلّقها القرضاوي في الصباح بعد أن غيّر زيته عندها في الليل.

السيدة بن قادة أكدت لمؤلفي الكتاب أن القرضاوي زار اسرائيل سرا في عام 2010 وانه حائز على تنويه رفيع جدا من الكونغرس الأميركي وأنه غير موضوع على لوائح الأرهاب ولا ممنوع من دخول الأراضي الأمريكية. فسبحان الذي أسرى بقرضاوي من الدوحة الى غزة ولم يسر به للضفة الاخرى.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز