عوني حدادين
ounihadad@gmail.com
Blog Contributor since:
02 March 2013



Arab Times Blogs
عبدالله طاغية الاردن يريد دمارالبلاد قبل أن يهرب

العنصريه والطائفيه تشتعل في مجلس النواب الاردني عن قصد بإدارة وسيناريو المخابرات الاردنيه لمشاهدة الفيديو اكتب على اليوتيوب ( فوضى في مجلس النواب الاردني ) لاحظوا السكران ابو عصير التفّاح في بداية الفيديو كيف يؤجج ويخلق الفوضى من تحت لتحت مثل حيّة التبن وهو يخبط على المقعد بطريقه خفيّه لعمل الفوضى المتعمّده مع شلّة زعرانه المحسوبين على المخابرات الاردنيه

وفي نفس الوقت تظهر بلطجة وقلة ادب ابناء النظام الهاشمي الساقط على راسهم ابن الناطق الرسمي باسم نظام علي بابا الثاني، فعاصم ابن سميح المعايطه جامعي من سحيجة النظام الحاكم في الاردن ابن وزير سحّيج حالي يحاول نحر وطعن وقتل دكاترة جامعه الزرقاء الاهليه بالهجوم عليهم بالبلطه واصابة الدكتور محمد ثلجي عواد بالطعن في منطقة الخصر واليد واصابة دكتور اخر بنوبه قلبيه حادّه ويقال انه تم فصله من الجامعه هذا اليوم وأكيد سيتم تسجيله في جامعه اخرى وعلى حساب الديوان الملكي وراحت بكيس الدكتور الجامعي الاربعاء الماضي 27-3-2013

ولكن ما نراه من بلطجة ابناء النظام انما هو ليس استعراضا للقوة بل لان الطير يرقص مذبوحا من الفزع، فالنظام يعرف بانه ساقط، كيف لا، انظروا لمقابلة علي بابا او عبدالله بن حسين بن زين في مجلة اتلانتك، فقط قارنوا ما قاله مع القذفي، فالقذافي وباقي الرؤساء :قبل السقوط بشهر هذوا وخربطوا بالكلام وقال القذافي: من انتم .. انتم جرذان، و عبدالله الثاني قال: انتم ديناصورات والمخابرات عم بتخرّب علي واهلي منعوني من التخلّي وما إلي علاقه بالسحّيجه اللي بهجموا على الاحرار...انها بداية الهذيان لسقوطك هذا العام 2013 يا عبدالله.

اي بلاء ابتلينا به يا اردنين؟ ام انكم لم تسمعوا بما يحدث؟ اي عذاب وذل هذا؟ ما الفرق بين عذاب الآخره وعذاب الانظمه الحاكمه في الدول العربيه ضد شعوبها ؟؟؟
ايهما اشد قسوة؟؟؟ ايهما أرحم ؟؟؟ الشعوب العربيه عذّبت وصلبت وذبحت اكثر من عذاب المسيح عليه السلام ؟؟؟
لا تعطوني محاضرات واتهامات لا تقولوا لي مصطلحات وقصص فتنه وقلة حياء وكبير الفتنه هو حاكمكم الذي تركعون له خوفاً من عذابه وليس خوفاً من الله والكفر بالله فحاكمكم هو الذي ضحك على عقولكم وجعلكم تعبدونه لانكم جبناء وما بتمشوا الا بالخوف والاسئله هذه لكل مسلم سني شيعي وهابي سلفي صوفي ومسيحي كاثوليكي ولاتيني وارثوذكسي ورومي ومتجدد ويهودي وسبتي وبوذي وشيوعي وماسوني وعبدة الشيطان والذين ينتشرون في الدول العربيه وبالأخص الاردن وبشكل واسع منذ اقل من 14 سنه بقياده ملك كافر لا يعرف قرأة الفاتحه ويصلّي وسط حرمة مساجدكم ولا يعرف ابانا الذي في السموات ويصلي وسط حرمة كنائس بريطانيا لكن هو ماسوني ويتهم الديناصورات العشائريه الاردنيه والاخوان المسلمون بالماسونيه وهو اول من وضع شعار الماسونيه على صدره واقصد عبدالله الثاني الذي صار يشرّق ويغرّب في كل الاتجاهات وما بعرف هو ضاوي ولا طافي.

ام انكم تعتقدون بان سكوتكم يا اردنين سيجلب لكم السلامة؟

ليس هذه المرة على ما اعتقد، فالمعلومات تصلني عن سرقة اسلحه وذخيره حيّه بكميّات هائله من مستودعات الاسلحه في الزرقاء يقدر ثمن المسروقات ب مليون و600 ألف !!! عنوان مستودعات الذخيره التي سرقت بين الهاشميه والمفرق اي من مثلّث الهاشميه بإتجاه المفرق على بعد مسافة 2 كم يكون مستودع الذخيره اعلى الجبل ويقابله من الجهه الاخرى اي على اليمين وانت ذاهب الى المفرق مدرسة الدفاع الجوّي المعلومه مؤكده وأتحمل مسؤوليتها شخصيّاً لانها ارسلت لي من ........ الفلاني من القياده العامه للقوات المسلحه وأثق به ولكن ما يدهش في الامر انّ المعلومات التي املكها من السابق بخصوص الاسلحه انها لم تسرق بل تم اخراجها الى جهه غير معلومه بالاضافه الى تسليم احد شيوخ العشائر المحسوبين على الطاغيه عبدالله الثاني كمّيه لا بأس بها مع ذخيره هائله ويسبق اسم هذه العشيره كلمة (( بني .......... ال )) والسؤال هل يحضّر عبدالله الثاني لما هو اسوأ عند مغادرة الاردن مطروداً كي يقول انه كان حامي الوطن !!! يعني يا اقبلوا بي ملكاً او بنشر كلابي عليكم وبقول ما إلي علاقه ولا اعرف هذه العصابات !!! انتاج واخراج نفس الملك حامي الوطن اذا قبلت يا شعب به وهاتك عرض الوطن اذا تم طرده

فلم لا يزعزع الاردن اذا انطرد وسقط، فملك الاردن له علاقه بزعزعة اوضاع مصر العربيه الداخليه ويحارب طرفي النزاع في سوريا معاً ( يحارب المعارضه السوريه وجهاً الى وجه ويحارب بشار الاسد من تحت الطاوله )
وللعلم الاخوى في مصر العزيزه وسوريا الحبيبه يعرفون خباثة العائله الحاكمه في الاردن لذلك ايها المسلمون والمسيحيون العرب في الشرق الاوسط انتم اخوة في الله فتوحدوا معاً في مظاهراتكم ضد الطاغيه عبدالله الثاني في جميع الدول العربيه لا تنسوا انه يؤجر ابنائنا المساكين من الدرك ليحاربوا المعارضه في البحرين والكويت.

عوني عبد بطرس حدادين







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز