غريب المنسى
gelmanssy@msn.com
Blog Contributor since:
18 April 2007

صحفي مصري مقيم في امريكا
ورئيس تحرير صحيفة مصرنا
www.ouregypt.us

 More articles 


Arab Times Blogs
قمم قمم

المفروض أن اجتماعات جامعة الدول العربية تكون موجهة للعمل العربى المشترك والتحديات التى تواجه الشعوب العربية من بطالة وجهل ومرض وتهميش ومحاولة النهوض ووضع خطط وميزانيات لمحاولة تجميل هذه الأمة التى وصفها الحبيب المصطفى بأنها خير أمة أخرجت للناس . ولكن الواقع يقول أنه ينبغى علينا أن نلغى بيزنس الجامعة العربية من الأساس فلا هى معبرة عن العرب ولا عن كرامة العرب ولا عن أمانى العرب , الجامعة العربية أصبحت نادى اجتماعى متعدد الجنسيات لناس غير أمينة على مصالح هذه الأمة .

 

تماما كعرائس المولد كل منهم جالسا على كرسى ومربوط بخيوط تحدد درجة تحركاته وكلماته وكلما تحرك كثيرا وتكلم كثيرا وضحك كثيرا فهذا معناه أن محرك الخيوط سمح له بدور رئيسى فى هذه الملهاة المحرجة التى تسمى اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية.

 

وجوه المجتمعين شاحبة , كل منهم يغنى على ليلاه فاللعبة وصلت الى حد الاثارة فعلا .. وكل منهم يعرف جيدا أن هناك احتمالا كبيرا أن يكون الاجتماع القادم بدونه فهم جميعا على شفا الانزلاق من سفح الهرم الى عالم النسيان و"الباى باى" .. فهم يودعون بعضهم البعض بالصمت ويعاهدون بعضهم البعض على أن من سيبقى منهم فى المباراة سيهتم بعائلة المطرود أو المقتول منهم من نساء واطفال .

 

تبدو الجامعة العربية وكانها نقابة للعاملين برئاسة الدول العربية أكثر منها مؤسسة قومية مهتمة بشئوون مواطنيها وهى اداة شكلية فى يدالاستعمار الجديد لدغدغة مشاعر العرب السذج ولتمرير أجندات الخراب على خير أمة أخرجت للناس.

 

يجلس مرسى وراء يافطة دولته ولو سئلته متى تأسست الجامعة ؟ وأين كان أول اجتماعاتها ؟ وأين كان أخطر قرارتها ؟ ومامعنى الثلاث لآت ؟ فلن يستطيع الاجابة لأن عقله ووجدانه فى القاهرة خائفا على كرسى ينسحب تدريجيا من تحت طيزه.

 

ويجلس ملك الأردن كبير الماشطين العرب , ملك "معاكم معاكم .. عليكم عليكم " يفكر فى مستقبل ملكه ومملكته التى يمكن وصفها بالضبط بأنها مملكة كبيضات الانسان لاتشترك فى العملية الجنسية ولكنها أيضا لاتخلو من النجاسة.

 

ويجلس ولى عهد السعودية مطمئن نسبيا فهو وحمد الداعى للمؤتمر سيتنافسان على المقعد الآخير فى هذه المسابقة المثيرة بعد أن تنتهى لعبة التصفيات وتغور كل هذه الوجوه , وسيكون هو الفائزالآخير لانه سيهزم حمد فى النهاية , فالسعودية هى الأصل وقطر هى الصورة.

 

أما ملك البحرين فلسان حاله يقول : أستودعكم الله يارجال موجها حديثه لجماعة الامارات : " خدى بالك من الأولاد ياباتعة"

 

وهكذا وهكذا .. جاؤا بمشاكلهم ليحلوا مشاكل أمة على وشك الاختناق , أمة مغشيا عليها تكافىء بمجموعة من المناكيح اللذين يعملون فى السر وتحت الأرض أكثر من العلن .. هل هذه الوجوه الشاحبة العجوز المبرشمة يرجى منها خير لهكذا أمة ؟!! هل هذه الشخصيات تعبر عنك وعنى ؟ هل هذه الدمى المتحركة ترفع من كرامتنا وعزتنا أمام العالم؟

 

لقد انتهينا كعرب .. فلنجس جميعا مسترخيين ونتابع المبارة المثيرة على الهواء مباشرة : من سيخرج قبل من؟ , ومن سيقتل ويسجن قبل من ؟ حتى يأتى الينا المستعمرون ويستعمرونا من جديد .. فالاستعمار سيضمن لنا الحد الأدنى من التعليم والصحة والمعاش والدخان.

 

 

 

****

 

أكره إحساسي بأني في موطني عندما أكون خارج البلاد  .. جورج برنارد شو







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز