مريم الحسن
seccar4@wanadoo.fr
Blog Contributor since:
16 October 2012

 More articles 


Arab Times Blogs
وداعاً تشافيز

 

جبهة المقاومة نكسّت اليوم من حزنٍ رايتها
 فقد اختار الموت البارحة مناضلاً من جبهتها
 تشافيز...
 أيها المنضال الأممي
 أيها الفنزويلي العربي
 تمضي عنا اليوم راحلاً و الساحةُ لم تَزل في أوجِ معركتها
 فالمنيةُ باغتتك مُبكرة و لفّت نضالك الجميل بسوادِ حُلّتها
 وصوتك ارتدى بياضَ صمتِه كفناً

ليرافق من اختارته مسافراً في رحلتها
 و انطفئ لهيب الحق في صراخك الشرس
 بعد ان كان استعد ليشارك الشام في نصرها و فرحتها

تشافيز...
 ستبكيك اليوم مع فنزويلا أقداس فلسطين
 فأنت من طردت سفير كيانٍ دنّس لها تربتها
 و انت من نادى عليها بلاتينيةٍ بعيدةٍ اخلصت لها
 بعد ان خذلتها عربيةُ حناجرٍ باعت لها قضيتها
 و سيحزنُ عليك يا تشافيز ايضاً الياسمينُ السوري
 فأنت من صادق مقاومته و دافع عن الشام و كرامتها
 فوداعاً تشافيز
 نقولها لروحِكَ الحرة التي رجِعَت إلى ربّها نقيّة
 و لرجلٍ خلّفَ ذكراهُ حيّةً في قلوبِ ِالشعوبِ الأبية
 و نُعلِمُك انك في الشامِ  باقٍ فيها بكلماتٍ لك مدوِّية
 و حُماة الديارِ سيهزمون عدوّهم و عدوِّك مِحورُ الصهيونية
 و روحُك رغم الموت ستحضر عرسَ النصرِ معنا في سوريا
 ففي كل سوريٍ حرّ ستتجسدُ يا تشافيز روحُك النضالية
 فأنت من دافع عن الحقِ الأبي و سيادةِ السوريين

بعد ان تخلّت عن كرامتها نعاجُ الأمّةُ العربية
 







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز