توفيق الحاج
tawfiq51@hotmail.com
Blog Contributor since:
26 February 2007

 More articles 


Arab Times Blogs
يا ويلنا .. ابو جهل بيننا

لا صوت يعلو فوق صوت من له الدوام..!!

ولا احد مهما أحتد سيفه يقطع ألسنة العوام..!!

الحق حق..،والباطل باطل .. رغم  سمن الزيف ،أو معسول الكلام..!!

 

 بالأمس  أفطرت ،و الرفاق  الحائرون ..(فتة حمص) بالشطة واللمون ..!!

واليوم اتغدى مع المشايخ إياهم ..(فتة عجر). بالفلفل الأخضر الحار..و نار يا حبيبي نار.. رغم  ما أسكب  من  حسن النوايا ،وزيت الز تون..!!

لماذا هؤلاء بالذات..؟!!

لأنهم خطيرون ..  في موقع خطير.. ويستغلون  كونه  محل ثقة ،وتقدير ..

ولأنهم أيضا ...  استعرضوا ،واستطالوا  ،واستفحلوا ،واستعالوا ،ومن تقوى الله استقالوا..!!

وأنا  _ والله  العظيم _لا اكره المشايخ من حيث المبدأ.. كيف اكرههم ،وأول من علمني حرفا كان الشيخ حسن العقاد   (رحمه الله)..؟!!  إنما العكس صحيح ،فقد أحببت  حدا  على عمق التاريخ الصادق الصدوق الشيخ  الشجاع.. (عزالدين بن عبد السلام) الذي باع المملوك حاكم البلاد في السوق..!! والشيخ الجريء (على عبد الرازق)  الذي وقف في وجه مشيخة الازهر،والجماعة..!! بالحق والمداد.. عندما باركوا ،و صفقوا لأوبرا  الخلافة..المهداة الى الملك فؤاد!!

أحببت  كذلك  الشيخ المصلح الأفغاني ، والمتنور محمد عبده ،والمتفقه محمود شلتوت .. واحترمت الشيخ الشعراوي رغم نصرته لمبادرة السادات  ..!!  وهو  يجادل الخصوم عن علم بالتي هي أحسن ..!! واحترمت جدا تواضعه ،وإذلال نفسه ،وهو الوزير بمسح مراحيض مسجد السيدة زينب..!!

 وهناك أيضا من المشايخ ..من هم  موجودون بيننا ..اطال الله في أعمارهم .. احترموا دينهم ،فاحترمهم الناس وكانوا مثالا للترفع عن الصغائر، والنزاهة ،ومدعاة  للثقة والفخر ..،ولكنهم قله..!!

اما عن مشايخ اليوم .. الفضائيين ..المسيسين.. الفتائين الفتانين.. المشائين   المتاجرين في الدنيا   بالدين   ..وهم كثر فانا ،وبالبنط العريض .. لا أحبهم.. ولا احترمهم  ،وأتوجس منهم خيفة فكل واحد منهم  مصيبة موقوتة..-والعياذ بالله- لا ندري متى ،وأين ،وكيف  تنفجر..؟!!

 وهم  تالله ،وبالله يسيئون لله ،وللرسول ،والإسلام  يوميا أكثر بكثير مما أساء ،ويسيء نفر الحاقدين من أمثال  شياطين (براءة المسلمين)  ..!!

بعض اولئك .. يبدو انهم تناسلوا مباشرة   من عقلية ابي لهب ،ومن عصبية أبي جهل..  رموا مخافة الله من وراء ظهورهم وباعوا العمم والذمم للرؤساء والملوك والامراء ..كل فتوى حسب الطلب.. ببرميل نفط  أو بجنسية أو بقصرأو بسيارة فارهة أو حتى بجحشة حسناء..!! فأجازوا ما لذ وطاب من أنواع النكاح ..لأولياء النعم  ،والاحباب الصحاح.. !!  ورغبوا  للمتشهين  مفاخذة الصغيرة  ، وارضاع الكبير.. ،وقدموا بكل تفان وإخلاص للمشاهدين برنامج ما يطلبه الامير..!!

ثم لجأوا الى التلبيس ،والتسييس.. ،وإدارة الفتن بما يعجز عنه حتى إبليس..!! فنفخوا في  نار الربيع  .. واعتلوا جراح القطيعة ،و القطيع ..!! في الطريق الى تدشين امبراطورية  لا تغيب عنها  شمس  مولانا البديع..!!

 لم اجد عبر كتب التاريخ. أكثر من هؤلاء ال..... تكالبا على  الحكم والسلطان ..!! وهم كما تثبث الوقائع    كوكلاء حصريين للاسلام السياسي في المنطقة..!! يلعبون بالبيضة والحجر..!!ولا يتورعون عن فعل أي شيء في سبيل هذه الغاية..!!

احدهم   يرى في نفسه الخليفة المنتظر..!!.  وأخر وصل به  النفاق العلني الى درجة مناداة الفرعون الجديد ( يا بطل عبور اكتوبر..!!) ولا ادري أين كان البطل في حينه؟!! وكم كان عمره؟

ثم لا ادري ايضا هل جاء السيد القمر ،وجماعته ليحتفلوا  مع طارق الزمر..!! بذكرى السادس من اكتوبر73 أم بذكرى السادس من اكتوبر81 ؟!!

خطاب تاريخي ممل جدا  و  لمدة ساعتين  كان بالإمكان اختصاره في دقيقتين..!!  لولا هتاف الالتراس  الرئاسي : بص شوف  (ميسي) بيعمل ايه..!!

نكتة أخر  زمن   ..

نتيجة ال 100يوم  كما  اعلنها  الرئيس الممتحن..... 70 %  مبروك.. !!  ولكن نتيجة الامتحان تبدو واضحة للعيان في طوابير العيش..!! وفي  كاريكاتير حي  لعجوز في الثمانين أصبحت شابة في العشرين.. ولما سئلت عن السبب ..دعت مخلصة لمن اعاد مصر 60 سنه الى الوراء..!!

نكتة أخر خبر ..

الفراعنة الجدد مصدومون من قرار براءة المتهمين في موقعة الجمل..، ويشككون في القضاء الذي اوصلهم. للبسبوسة.!!ويذبحون علنا النائب العام..!!  في جمعة غير مدروسة..!! والنائب يتحدى الاغتيال ..!!، وينكشف الستار من  جديد عن حجارة ،و دم، و بلطجية .. !! ثم انسحاب المهاجمين فجأة ،بينما الهتافات الغاضبة تعلن النتيجة النهائية..!!

  كنت اتوقع تجاوز الورطة..!! ولكن لم اكن اتوقع ان تسيح  شوكولاتة الحرية والعدالة  بهذه السرعة..!!

 المسرح الكوميدي الان مكتظ  بإبطال  يفوقون عادل إمام قدرة على الإضحاك..!!

 والعرض.. مرتجل وتخرجه  ستوديوهات هوليود على عجل..

 إلى درجة اننا صرنا في حيرة.. من  هو أمير المؤمنين   الفائز  بجائزة نوبل ،و لقب الناصر صلاح الدين ..؟!! هل هو اردوغان ،اوقطران، او سعودان ،او مصران ،أو زنتان ،أونهضان ،أو شعلان ،أو   قعقاع حميان من معرة النعمان  ..!!

 البعض الاخر اختص  بالتلاعب  في النص ، وتكفير  خلق الله ،مع الانشغال بمسائل مصيرية كاعتلاء الفنانين للفنانات..!! وآخر الصيحات في هذا الباب تكفيرجماعي تفضل به شيخ فضائي زعيم ... على العلمانيين والليبراليين و الحداثيين.. وطلاقهم بطلقة بائنة بينونة كبرى..!! ومولانا يعلم عاقبه من كفر مسلما قال لا اله الا الله..!!

،وهذا ليس غريبا على قادة منظومة التكفيرالعالمى.. الذين لم يسلم من شرهم  حتى الصوفيين ..!!

وطبعا رافق ذلك تظاهرة قص شريط افتتاح مول خاص بكافة انواع الشتائم المباركة الجديدة الموجهة للأعداء الكفرة المعارضين .. من مرتديلا(زنديق) الى سحلب ( صفيق )  ..!

أحدهم..(غفر الله له) ..كبرت راسه ،وطايح في الناس.. بعد ان أعلن عن زواج  السترة من بنات الحور في مخيم (الزعتري) المحصور..!! وكنا نتمناهما زيادة في الأجر من مقديشو او دارفور..!! وهاهو  مولانا ينزل الى مستوى الشارع ،وتنتفخ اوداجه ،ويجعربالويل والثبور،وعظائم الامورعلى من تجرأوا ،وقالوا لقطاره المجري العجيب (حلمك... يا سيدنا ) ..!!

 

حتى اؤلئك  لا ينسون التراشق فيما بينهم بنيران صديقة..!! فشيخ المنصر يقول  لشيخ العسكر (فضحتنا) ..!! والشيخ طمعان يبهدل الشيخ مليان قائلا (اتق الله.. أكلت الدنيا ..فدع حسنة  لغيرك)..!!

 والله حرام ان نرى ابا جهل بيننا  في عباءة شيخ جليل.. يحرم التداوي في بلاد الكفر.. ،واذا بنا نفاجأ به  يتداوى (عفاه الله واشفاه) في المانيا..!!

والله حرام ان نرى ابا جهل اخر.. يصر على مداواة المرضى ببول الابل مستندا الى حديث نبوى.. رغم ثبوت سميته الشديدة علميا..!!والتأكد من انه يتسبب بالفشل الكلوي..!!

 ،وهذا يذكرني  بحديث (  غمس الذبابة في الطعام ... ...) حتى مع التسليم بصحة الحديث ، والكل يعلم ان هناك أحاديث عديدة منسوبة  الى رسول الله صلى الله عليه وسلم محل جدل..!! لكني اسالكم بالله ايها الاخوة   المؤمنون .. من منكم (يملق) شيئا كهذا تأباه النفس ،وتشمئز حتى من مجرد تصوره..؟!!

نفس الأمر ينطبق على الخطاب عن (فك الرقاب)..!! بعد  تخلص البشرية تقريبا من  عار استعباد الانسان  لاخيه الانسان..!!

 والسؤال:

 ولماذا لا نكون اكثر صدقا مع أنفسنا.. ونبدأ بمراجعة وغربلة موروثنا الفقهي النفيس من  زوان الدس والاسرائيليات ، والاستشراق..،وشبهة التدليس؟!!

نحن بامس الحاجة الى الانتقال بالجرح والتعديل من عصرالبعرة ،والبعير.. الى عصرالتحليل ،والتركيب في مستقبل التفكير..!!

الاسلام ليس سيفا نرهب به  أنفسنا ،ومن يخالفنا الرأي !! فنزندقه ،ونحقره، ونكفره ،ثم نستتيبه،أو نذبحه..!!

الاسلام دين سعة الافق.. وحسن الخلق..!!.. دين كل عصر ..لا يجرنا  فقط لاجترار ماض ،  بل يدفعنا  لمواجهة تحديات حاضر ،وتطلعات مستقبل..!!

  الاسلام لم ولن يتعارض مطلقا مع العلم  ...انظروا الى كلمات كثيرة منتشرة في أيات محكم الكتاب.( افلا يعقلون ..ويعلمون . وكل ذي علم عليم. رب زدني علما...و....و.....) لتؤكد ان النصوص القطعية لا تتنافى مع العلم والعلمية..!!

أبو جهل ثالث .. يخطب فينا بدون عالمية..!! و يستغل منبره منذ سنين لمقارعة  ،وطعن  أعداء  عالمه الافتراضي من المارقين..،ولا يعنيه ان وافق سيفه سيوف العجم ،أو الاسرائيليين.. فهذه خطبة جمعة مخصصة  للجهاد وللنفير على الملاعين من الوطنيين ،والقوميين ..!! وهذا درس معد خصيصا  للدعاء على أبو فلان    دون الخواجة ليبرمان..!! بينما القدس تهود علنا .. ،وتمر الجرافات من تحت ذقون أصحاب الفضيلة والسماحة والبيان،ومن تحت انوف أصحاب السيادة و السمو والسلطان..!!

لم نسمع احدا منهم حتى الان  يدعو للنفير ،والجهاد  في بيت المقدس ،وأكناف بيت المقدس..، وانما  يكتفون بالدعاء لنفرة  قطر ،ونصرة تركيا الى أكناف حلب..!! واستعطاف  أبابيل الناتو لتكرار ما فعلت في ليبيستان من أجل  تحرير سوريستان ..!!

والله المستعان..!!







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز