رياض هاشم الأيوبي
riadhayyoob@gmail.com
Blog Contributor since:
11 January 2009

 More articles 


Arab Times Blogs
بين الذال والزاي تربض فسحة أعجمية شاسعة

قبالة سماء تحلق فيها طائرات مقاتلة يقودها طيارون إستبدلوا وجهاتهم الأصلية بوجهات إجرامية، هناك شباب وكهول يواجهونها بما أوتوا، هم خيرة أهل الشام ،إن لم تكن لك فكرة عنهم فبحسبك أن تقارنهم بمن يقفون بالضد منهم لتعرف من هم ، وإنما يُعرف الحق بمعرفة الباطل ، فما تنافر مع القذارة فهو طاهر وما خالف السقوط فهو عز وشرف وارتقاء .

 شجعان و شرفاء نزعوا رهبة الموت من قلوبهم ووقفوا يصدون نيران طائرات النظام بصدورهم وبرشاشات، بدل المدافع والصواريخ ، فيما الصواريخ والراجمات تهدم بيوتهم وتحيلها أنقاضاَ أمام نواظرهم يوماً بعد يوم والعالم كله يتفرج ويتفرج ، وتعجز كل هذه القوة المجرمة عن أن تثنيهم عن إصرارهم على كسر القيد وتمريغ أنف الطاغية هو وملاليه ومسانديه، بالوحل تمريغاً ، بالرغم من كل من يساندون النظام من دول عظمى ودول حقرى، وبالرغم من ترسانة النظام المصممة أصلاً لمواجهة عدو وهمي إسمه (الكيان الصهيوني) في حين هي مستخدمة ضد الأبرياء والعزّل كما نرى بكل وضوح ! وعوائلهم نفسها لم تسلم من ضريبة الموت والرعب والتشريد والإغتصاب والتعذيب لكن هذا لا يفت بعضدهم ولا بعزيمتهم ، وكله في بيئة معادية من قرى نصيرية تدعم النظام وتنفذ مخططاته الإجرامية جنباً لجنب مع الشبيحة والجيش الأزعر، بينما هم قلة حقيرة لا مكان لها على أرض الشام، وتحسب هذه العصابة أن ذلك سيمرّ بدون حساب .

 هذا في جهة الحق ، أما على الجهة الأخرى فترى حفنة ساقطين يرون الأسد أشرف الشرفاء فيما هو شريف روما لا غير ، وعوائلهم مرهونة بيد أزلام النظام في المراقص والضيع والقصور ، بملء إختيارهم واختيارهنّ، فالذئب لا يأكل إلا من الغنم القاصية كما تعلمنا منه (ص) وهؤلاء نأوا عن شريعة الله نأياً من يوم تخيّروا شريعة البعث الرعناء دستوراً للحياة وطريقة للعيش الرذيل، وأيّ عيش هو، هم أحرص الناس على حياة ، مهما كانت وضيعة وذليلة ، فلا عجب أن كانوا هم القاصي من الغنم ، وهم يتزاحمون للرد هنا بفعل تسهيل النظام لوصولهم للإنترنيت بالمقارنة مع أصدقائي حاملي السلاح ومتصيدي السمتيات الجبانة التي لم تتجرأ على التقرب من حدود الجولان طيلة عقود

 هنا على عرب تايمز يتواجد المعلقون هؤلاء من العوّائين، واللطامون الآخرون من العراقيين والإيرانيين يعوون خلفهم، بضعة نفر لم تلقمهم أمهاتهم سوى الأثداء الرخيصة تلك ،لا تربية ولا أخلاق ولا مبادئ ، وكيف للأم الخايسة أن تمنح أولادها ما لم تمتلكه أصلاً ؟ فهي سلسلة متواصلة من (.............) تتناقل مهنة السقوط بالوراثة وبالإكتساب وبالإبتداع ، راية ترفعها الأم وتسلمها لإبنتها وأبنائها من بعدها ( مامنين الشريعه !!) ، ليبقى البعير الفينيقي على التل ـ يتباهى بأنه أوجد إسلاماً غير إسلام الجزيرة ، وأنّه زاوج تراث الرومان بالرسالة المحمدية ،عجبي لمزاوجة بين الحق والباطل! عجبي والله لم يجعل لرجل من قلبين في جوفه ، لكن البعير الفينيقي هذا لم يفعل في حقيقة الأمر أكثر من تجريد الرسالة الإسلامية من فضائل جوهرها ،ومزاوجة العرض الظاهري بزبالات الرومان وسفالاتهم ، و هكذا تولدت لدينا هذه الفئة التي تتناقش بديماغوجية مقرفة كما يفعل رئيسها الألثغ ذي الأذنين الحيوانيتين الناتئتين وسيقانه غير الهندسية ، كراعين الزرافة، حيوان مهجّن من فهد أجرب على زرافة ثولاء ، والناتج، مخلوق (سماعي إمحيّر) !

راقبوه على اليوتيوب وهو يثرثر كأيّ (سقيع) منهم ، محاولاً التملص من سجود جنوده وشبيحته لصورته ، ( إذا جاء ثخث أول وجعل ثخثاً ثانياً يثجد أمام ثوورة الرئيث القثمر، اللي هوّه أنا بثار يعني، فما ثواد وثّي أنا الثخث الثالث لتتهموني بها ؟ إذن لقد خرقتم قاعدة مهمة هي: لا يجوذ تحميل أحد جريمة غيره )!!! هل هذا منطق رئيس دولة ؟ كَبر لفّك ولفّ الخميني وياك إي والله ! حتى أطفال الروضة في قرى الموصل يعرفون كيف ينطقون الحروف خير منك يا رئيساً سخرت منه الأمم ! كان واصل بن عطاء يلثغ بحرف الراء ولكنه كان يتعمد تخير مرادفات لا تحوي حرف الراء في خطبه البليغة ومنها خطبة طويلة جاءت كلها بدون هذا الحرف ، فلم يقل (برّ) بل قال (حنطة)، وهكذا ، هل سمع بها هذا الدبنك الذي أجلسوه على كرسي الرئاسة وهم لا يستحق إلا كرسي طبيب أسنان لقلع أثنانه ولثانه وتخليث البثريّة منه ؟ هل علموه إياها؟ وهل بشار هو إسم رئيس ؟ ولك دشوف لك إسم بيه حظ ، صدام ، قائد، ناصر، صلاح ، إي موو بشار !!؟ زين نائب الرئيس مالتك والحالة هذه، ثوو إثموو؟ رونق؟ لو سيريانا ؟ ومستشارة مرتك لشئون الحف والنتف والشيرة هل ‘سمها هديل؟ وعائلتها هل هي "العلي" أم " الطلي" ؟ طيّح الله حظكم إي والله، أسماؤكم تذكرني بنكات غوار الطوشي الأسخف من السخافة !

 ويعجب واحدهم كيف أنّ مقالتي السابقة عن رئيسه الأثول هي كلها سب وشتم، ماذا تريدني أن أكتب وأنا أخص بالذكر رئيسك التافه؟ هل تريدني أن أمتدح فصال بنطلونه أو طريقة جلوسه بين الدبلوماسيين وهو يجاهد ليمرر الكذبة عليهم بعبارات حلزونية كأيّ سمارت آس منهم ؟ وأنت عندما تكتب موضوعاً عن الحمار لا حاشاك ولا بطيخ ، فهل هناك شيء غير النهيق أنكر الأصوات والعناد والصفنات تذكره كله عن هذا الحيوان كي تكون موضوعياً ولا تغادر الترابط المنطقي، أم أنك ستتطرق لنظرية الثقب الأسود في موروثات عائلتك الشريفة مثلاً لتجد الربط الجدلي بين الحمار وعلم الفلك و ثوب عائلتك غير المدنّس كما ستتبجح وتقول ؟

 أما الآخر فهو يحاول تبرير سبب تواجده الدائمي هنا رغم أنه يسمع مسبته ومسبّة أئمته الرعناء من أهل حرف الخاء بنفسه وفي كل مقالة من مقالاتي ، يبررها بحجة مستهلكة هي أنه يتعمد التواجد مختاراً ليشتمني، لكنه يعرف أنّه مربوط للمقالات هذه ربطاً، كربط خروف العيد، ليس بيده أن ينسحب مهما عنّ له، لو حصل واختار حقاً أن ينسحب ! لدينا جملة خرفان مربوطة هنا، تحضر من دون عناء أو حاجة من جانبي لتوجيه الدعوة لهم ، ومن سقط مضرجاً بدمائه قبلهم ، أبو الكنادر ذاك، أخذ يتقمص الشخصيات بعد الشخصيات ليتظاهر بأنه أقوى من قدره وأشد متانةً من نسيج الحبل وأنه يكافح إغراء التواجد هنا حيث يرى تحليلي التنفسي لشخصيته المريضة والمفعمة بالإهانات على المعابر ، لكن فاته أنّ رائحته تكشف وجوده فللكلمات رائحة فائحة عندما يتعلق الأمر بشخص مثله ، فلا تكترث لغيابه الوهمي أخي ذي العقيصتين القرشي، هو مربوط رغماً عن أنفه ومتواجد هنا خلف الكواليس هالتيس هذا، مهما ارتدى من طاقيات إخفاء أو تمترس وتعترس بالمدح !

في آخر مقالة إعترف هذا التافه بعظمة لسانه (...........) بأنه جار الحمار وليس جار القمر، قال ( جاري أبو صابر) ، والنعم منك إن كنت قد جاورت الحمار وأخذت تفهم لغتهم ! تصوّر الأحمق هذا أنّ مجرد زيارة موجزة للعراق ممكن لها أن تعلمه كيف يفهم اللهجة العراقية وأسرارها وكيف يصبح ناطقاً لها بدل مجرد التلقي ! وتأملوا بعبارة أوردها صعلوك آخر منهم وصف نفسه بالسورية (سيريان) ، قال فيها : " لو حزفت مقالات هذا وأمثاله .... " ! وهو خطأ غير عادي، ليس من نوع ما يسمى بالتايبو ، كأن يطبع الغين بدل العين لتجاورهما. مفتاح حرف الذال هو بعيد عن مفتاح حرف الزاي بعد المشرق عن المغرب لو نظرنا للوحة المفاتيح وتصورناها خارطة كما خارطة الأرض ، فهل المعلق سوري كما يدعي أم هو مصري؟ أم أنّ أباه البايولوجي هو غير ما تصوره (!!) ، ومن دون علمه، فغلبت حالة الطبع هي والجينات معها حالة التطبع؟ أم هو أعجمي يلفظ الحروف وفق محتوى غازات بطنه كبقية المعلقين الأعاجم ؟

 ربما العتب على موقع عرب تايمز لأنه لا يستخدم تقنية المصحح اللغوي مع التعليقات ! سنلقي العتب على الموقع كما فعل غالبية المعلقين هذه المرة ، في محاولة يائسة لوقف التسونامي هذا، رغم أنّ متزلفاً رخيصاً حاول مداعبة عواطف الأستاذ أسامه بالكثير من المدح وألقاب المناضلة التي توهم أنها ستخيل على الرجل ،مدح وأطنب بما طاب له الإطناب، لزوم الإقناع يعني ! نحن بإنتظار رد الأستاذ أسامه عليه ، بعد أن أسهب المعلق اللوكَي من جمهورية لوكَيستان في تبرير وجود عبارات يوردها أسامه فوزي في مقالاته غالباً ، فجعل عبارات الأستاذ أحلى من العسل على قلبه وفي محلها (لا يا لووكَي)، وجعل هذه التي في مقالتي السابقة خارقة للأدب والأتيكيت وتستحق الحجب ، ما أسخفك، أعجب وأغرب من الزمال، ما أتفهك،ضحكتني بهالخبال !

وآخر منهم سمّى نفسه (رافضي على عناد الكويتب )، ربما الأصح لو كتب ( رويفيض على عناد الكاتب)! قام بعملية صعبة ومضنية عندما أحصى عدد التعليقات وقسم عدد الإيجابيات منهن على السلبيات ومن ثم ضربها بمائة مقسومة على مائة ليخرج بنسبة التأييد ونسبة الإعتراض، ربما تعلم هذه التقنية من طفولته يوم كان يحصي عدد الرجال الداخلين للبيت، وكم منهم يخرج مبتسماً ! ، نحن إزاء شخص خطير يا ربع ، أذكى من العالم (جون ناش) الذي فك طلاسم الجفر ، والموسوم بذي الذهن الجميل في فلم من بطولة رسل كرو حمل نفس التسمية ، إنّاشت أمّك على هالذهنية الزنخة يا (رافضي على عنادي)، أنت مصرّ على الرافضية من توقيعك العنيد وهذا شيء محيّر بحق ، بينما أنا أجهد نفسي للتمييز بين الشيعي والرافضي لعلك تراجع نفسك وتصحح وضعك وهندام عقلك وتتخلص من أكاذيب والديك بحق الله والدين والرسول والصحابة والأئمة وبحق الأخلاق و تقنيات الطهارة، وجملة أمور هي الحياة كلها ، فلا عجب أن كنتَ بهذا الغباء الطازج !

وتعال أكَلك، إنته ليش إتظل أثول بعصر المعلوماتية هاذه ؟ ليش الأستاذ صاحب الموقع جاهل مثلك حتى تمرر عليه هالألاعيب الرخيصة إنته وصاحبك الحيوان سيريان مدري خريان لو حذيان ؟ ليش الرجّال بحالك إنته ومقدساتك لو تتصوره تخيل عليه ممارسات التقية والمتعة والعصمة مثل ربعك ؟ ليش هوّه ما يعرف إنهو إنتو أسوأ من اللي يكتب هوّه عنهم ؟ دروح ولّي أشوو وارجع نام بالإسطبل قبل ما تظلم الدنيه وربعك الروافض يخلصون التبن وتنام جوعان ! وآخر قال أنه يعلق سيف ذي الفقار برقبته وخارطة فلسطين معه ، خوش حيوان سخرة إي والله ، ربما رقبته قياس إكس لارج من فرط المعاناة والتذبذب ( أو التزبزب على طريقة صاحبنا أعلاه في النقر على الكيبورد!) لتتسع لمداليتين حتّه واحده! وتعال قل لي: ما دخل ذي الفقار بفلسطين يا حثالة الطين؟ هل علي بن أبي طالب هو الذي دخل بيت المقدس أم هو سيدك عمر الفاروق ؟ أم هوايتك هي جمع المتناقضات و الهلوسة على المواقع ؟ وما دمت حمّالة حطب من النوع المذكر كما هو واضح من حملك التعويذات برقبتك ، فما رأيك بإضافة جنجل أو جرس من الذي يربطونه برقبة الثور والحمار ليفصح عن قيامه بالتحرك والتململ كي نستشعر قدومك عن بعد فنضرب لك تعظيم سلام من فورنا ونرضي لك دودتك الشمباره ؟

 أنت تقول ( تربّيت على المذهب السني لكنني لست سنّي ولا شيعي) ! فسرها لنا رجاءاً، هل تربّيت أم أنك غير متربّي بحيث إنقلبت على توصية ماما وبابا اللي فوق الشجرة ؟ لا أنت سني ولا أنت شيعي ، فما أنت؟ سيعي؟ أم شنّي ؟ ربما أنت بهائي ، وإلا لأعطيتنا من فورك قناعاتك بما يختلف عليه السنة والشيعة كالوضوء والصلاة والميراث وما هو حرام من اللحوم والشحوم و هل علي آدمي أم سوبرمان وهل هو حبيب الله ونحن كلاب بيتين كلب كما يتصور الروافض ويشملون أنفسهم بهذه الصفة قبل غيرهم من حيث تقديسهم لكل من يزعم أنه علوي النسب فيسلمونه أعراضهم وخمسهم وخمساتهم ، بكل حبور وشغف! أريد رؤيتك مولانا يعني !

 الشيعة يصلون ثلاث مرات باليوم والسنة خمس، فهل معتقدك اليتيم هو أن تصلي أربع صلوات مثلاً، كحل وسط بين الإثنين، وعندها ستستحق لقب (أبو أربعة) ومذهبك هو مذهب الفور ويل درايف؟ أم لك رأي آخر يفوق الأئمة الأربعة وجعفر الصادق؟ ربما أنت من حزب ال (PNK ) يا هذا وأنت غير دار بحالك (سل جارك الرافضي ليشرح لك معانيها المبطنة) !! هل بهذه العقلية والمنطق الحلزوني ستحرر فلسطين ؟لا من دبش عاد ! ما الذي تتناوله على الريق يا هذا لتخرج بهكذا إبداعات لم يسبقك بها أحد من العالمين ؟ أنا حقاً أريد أن أتعرف بك ،عن كثب، ربما أفوز بجائزة نوبل من خلالك ، فأنت كما أراك لست إلا الحلقة المفقودة بين القرود والبشر ، وأنا موقن أنّ لك علاقة بمعاني الآية الكريمة تلك "هل أتى على الإنسان حينُ من الدهر لم يكن شيئاً مذكوراً" !

 حاجة في نفسي قضيتها قبل الكتابة عن ( رعب الصهاينة من طائرة حزب الله التي قام نجاد بتصنيعها بطريقة الطرق على البارد وتولى تجميعها فيتر أحول أحادي الخصية يقطن في قرية ( بالقاف) من قرى( بالقاف) جنوب لبنان !! عرّفت هؤلاء الزعران بحجمهم الطبيعي كونهم يحتاجون لذلك من قبيل التربية التي تنعم بها هذه المقالات عليهم، أما بقية المعلقين السلبيين، فهم أتفه من أن أرد عليهم، أحدهم مشتهي ومستحي كما نقول، قال (لا تكتب مقالة عني)، لا يا مستحلماً باليقظة وأنت في مراهقتك الرابعة كما يبدو ! بمنطقك التعبان هذا فأنت لا تستحق سطرين من كلامي مما ستعتبره عشيرتك وسام شرف كونه جاء من جانبي، توجه للإسطبل كصاحبك أعلاه، التبن محدود ، والوقت متأخر !

اللي بعدو!

 ملاحظة: المقال من العيار القصير، لأن علي العراقي أبدى تبرمه من أي مقال طويل ، نسترعي إنتباهه لذلك !







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز