احمد قرداغي
sherdlmk@gmail.com
Blog Contributor since:
01 June 2011

 More articles 


Arab Times Blogs
التقليد يحول المجتع الى قطيع بشري

اكره بطبعي التقليد الاعمى ولا اود ولا اريد ان اقلّد غيري او ان انساق الى اتباع الشخص الآخر دون روية او محاكمة عقلية، حتى وان كان الشخص الآخر ذا عقل حصيف نابغ او كان ناجحا حسب الاعتبارات الاجتماعية السائدة. ذلك هو حالي رغم انني اعيش في مجتمع يسارع معظم افراده (وبالأخص النساء منهم) الى التقليد والانبهار بكل شيء جديد او امر مستجد وفي اندفاع محموم، وخاصة انه مجتمع قد اغتنى افراده حديثا وبسرعة شديدة.

 انا ارى ان التقليد الاعمى فيه نوع من الاستهانة بالعقل وفيه الكثير من الخوف من تحمل المسؤولية، بل وفيه محاولة (استباقية) لالقاء تبعات اي فشل محتمل على عاتق الغير. ان التقليد اذا شاع وساد في مجتمع ما فان افراده يصبحون نوعا من (قطيع بشري). وان القطيع دوما في حاجة الى من يقوده او يسوقه اي الى الراعي ، وهذا الراعي بالاختصار هو اما حاكم مستبد اي (دكتاتور) موجود اساسا او انه شخص (اي مشروع دكتاتور) ويتحول بسرعة الى (دكتاتور) بفعل الاوضاع القائمة والتي هي في مجملها مواتية لخلق (القيادة الدكتاتورية المتسلطة).

 وهكذا وفي مثل هذه الاجواء الاجتماعية والنفسية المتردية تنمو النزعات الدكتاتورية وتقوى وتتعزز ويتحول المجتمع بالنتيجة الى كتل بشرية مستسلمة مغلوبة على امرها ليبرز آنذاك شخص مغامر او دجال او انتهازي او شخص جامع لكل تلك الصفات ولنظائرها فيتسلط على رقاب الناس المستسلمين وعلى كافة مقدرات البلاد، ويقود البلاد واهلها حيثما يريد ودون صعوبة بالغة.







تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز