سري سمور
s_sammour@hotmail.com
Blog Contributor since:
27 January 2010

كاتب عربي من فلسطين

 More articles 


Arab Times Blogs
تتمة المقال :قيادة حماس...
(8) المصالحة والمقاومة ووقف المناكفات لا داعي لتكرار أن الشعب ملّ من توقيع الاتـفاقيات والحديث المحفوظ عن المصالحة والانـقسام وما إلى ذلك؛ وقد ثبت أن المصالحة أساسها الاتـفاق على برنامج سياسي شامل موحد وليس تـقاسم المواقع بناء على انتخابات قد يعقبها نزاع جديد نحن في غنى عنه، وإلا سنبقى ندور في حلقة مفرغة، ولا أمل في وجود هذا البرنامج ما دامت المقاومة معلقة أو مجمدة أو متوقفة، لأنها ستخلق هذا البرنامج، أما ما تم التوافق عليه في القاهرة أي تـفعيل المقاومة الشعبية السلمية فهو هروب من الواقع والدليل أن لا شيء على الأرض، واستمرت المناكفات وتبادل الاتهامات والتنازع على الشرعيات...كل هذا في وقت تهوّد فيه القدس وتبيت النوايا لتكرار ما جرى في المسجد الإبراهيمي في المسجد الأقصى...وعلى حماس بقيادتها الجديدة أن تعي أن الشعب بدأ يبتعد عن كل التنظيمات خاصة فئة الشباب لأن لا طاقة له بسماع الحجج والاتهامات المتبادلة؛ وعلى حماس أن تسمع صوتها بالمقاومة الفعلية لا اللفظية، أو بالبكائيات وخطاب المظلومية الذي لم يعد صالحا...فبالمقاومة يتبلور برنامج جديد، وتوفر على نـفسها عناء كثير من الأقوال والشروح. وفي السياق ذاته أرى أن على حماس أن تكف ولو من طرف واحد عن المناكفات الإعلامية؛ فالناس بدأوا يسخرون من مجادلات فتح وحماس، بل البعض يصف ما يجري بأنه أشبه بما يكون بين الزجالين الشعبيين(الحدائين) من مناظرات كلامية؛ فلم تـقوم حماس بالرد على كل تصريح يصدر عن فتح؟ لماذا لا تجرب السكوت أو التغاضي مع توسيع الاهتمام والتركيز على الاحتلال؟وللعلم فإن كثيرا من الكتبة والمحللين والمتابعين بمن فيهم مقربون من فتح يردون على مواقف أو تصريحات من فتح بطريقة مباشرة أو غير مباشرة؛ فلماذا يسارع ناطقو حماس وقياديوها إلى الخروج على الإعلام ردا على كل تصريح أو خبر من/عن فتح؟فهل يمكن لقيادة حماس الجديدة أن تجرب سياسة التقليل –إذا تعذر الإنهاء التام- من هذه السياسة الإعلامية التي ملّها الجمهور؟ هذه أهم النقاط والملاحظات في وقت دقيق ومفصلي يحياه شعبنا، وتجدد حركة حماس قيادتها والعيون كلها مركزة عليها وتنتظر منها مبادرات وخطوات تجعل من التجديد تغييرا إيجابيا...لنـنـتظر ونرى! ،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،، الأربعاء 17 ذو القعدة-1433هـ، 4/10/2012م من قلم:سري سمور(أبو نصر الدين)-جنين-أم الشوف/حيفا-فلسطين






تصميم عرب تايمز .... جميع الحقوق محفوظة
المقالات المنشورة ارسلت الى عرب تايمز من قبل الكاتب وهي تعبر عن رأي الكاتب ولا تعبر بالضرورة عن رأي عرب تايمز